عناوين الصحف الرياضية الصادرة صباح اليوم

1
2302

صحيفة الصدى

المريخ يواجه السلاطين الليلة والبث في حكم المجهول

المجلس يتهم الاتحاد بالالتفاف على الاتفاق السابق ومزمل يرجح عدم بث لقاء اليوم

الهلال مهدد بتعادل جديد أمام حي الوادي العنيد والمريخ يحصل على التصديق النهائي للفضائية والمحطة الاذاعية

 صحيفة قوون

أعلنا توحيد الصفوف.. عناق حار بين الحكيم والكاردينال بدار زعيم امة الهلال

ثورة الفرقة الزرقاء تهدد باجتياح وادي البحير واسعاد الجماهير

الديبة يتحدى محسن: الميدان يا حميدان وصعوبات تواجه دخول الأزرق لموريشوص

مدير قناة الهلال الفضائية يعزز انفراد قوون ويؤكد بث المباراة الأفريقية

الفرسان يغتال أحمر البحير.. التريعة يبتلع السوكرتا والمريخ يستضيف السلاطين

صحيفة الزعيم

المريخ يعود للقلعة الحمراء ونكوص الاتحاد ينسف بث اللقاء

جبرة: مواجهة السلاطين صعبة.. النقاط هدفنا وشباب الأحمر يكسب أولى المباريات

الزعيم يسلم رسمياً تصديق القناة والاذاعة والفريق عبد الله: الخطاب بداية لدخول المشروع الإعلامي حيز التنفيذ

صحيفة عالم النجوم

الهلال والوادي في صراع ماعادي

الديبة يحدث انقلاباً في تشكيلة الأزرق اليوم

كاريكا وشلش يقودان المقدمة الهجومية ونيمار في الوسط ومهام خاصة لابراهومة

الديبة يتحدى محسن ويقول: بينا الميدان يا حميدان المريخ يواجه السلاطين والوطني أمام الرهيب والتريعة يهزم السوكرتا والفرسان يطيحون  بالبحير

صحيفة الزاوية

المريخ الأفروعربي ينازل السلاطين تأهباً لتفرغ زينة

رسالة خطيرة إلى الأرباب: الكاردينال يدق أجراس الكنيسة ايذاناً ببيعها والفاتيكان والمليون دولار.. ما القصة بالضبط

المسحور في مواجهة حي الوادي المتحفز عصر اليوم بنيالا

الغربال في المقدمة الهجومية ووجوه جديدة في تشكيلة غارزيتو

الصحف الرياضية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html
3,699 حملو التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details…

13230 حملو التطبيق

على متجر mobogenie

http://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-357365…
5000+ حملوا التطبيق

 

المشاركة

1 تعليق

  1. زاوية الفتن والاحقاد نسال الله ان يجعل كيدهم في نحورهم وتدميرهم في تدبيرهم.

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك