صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

عودة (النشاط )تحسم (الجدل )..بطولات  الجمهورية علي طاولة نقاش اتحاد المصارعة

38

الجزيرة والنيل الازرق تؤكدان الجاهزية والاعلان الرسمي عقب الاجتماع مع حكومة الولاية

تقرير : الريح جكسا
اقتضت الظروف التي تمر بها البلاد بسبب جائحة كورونا، تأجيل كافة المنافسات الرياضية وبما فيها بطولة الجمهورية للمصارعة التي تستضيفها ولاية الجزيرة خلال شهر مارس  المنصرم، حيث تغيرت الظروف واقترب موعد بطولة الناشئين بولاية النيل الأزرق مطلع أغسطس المقبل ما بين مؤيد ورافض لقيام البطولتين في هذا التوقيت الحرج.
        الواقع الماثل استدعى انعقاد لقاءٍ تفاكري بين رؤساء الاتحادات والمهتمين؛ لبحث المآلات المستقبلية من أوجهها كافة وكان اللقاء ناجحا بمشاركة قادة المصارعة السودانية
النيل الازرق الشباب والناشئين 
        الأستاذ إبراهيم بوليس رئيس اتحاد ولاية النيل الأزرق تناول في حديثه موضوع بطولة الشباب والناشئين بالولاية وتوقيت انطلاقها الذي كان قد تقرر له أغسطس 2020م، غير أن ظروف جائحة كورونا فرضت تجميد جميع الأنشطة الرياضية في الدوله بما في ذلك رياضة المصارعة، مؤكداً أنهم لا يمانعون تنظيمها في أغسطس المقبل. وتوقع في ظل الاتجاه لرفع حالة الحجر الصحي عن الرياضة، ممارسة النشاط بدون جمهور .
وقطع بجاهزيتهم في الاتحاد الولائي، لاستضافة البطولة، غير أنه أشار لحاجتهم الجلوس مع حكومة الولاية وإطلاعها على قيام الفعالية في موعدها المعلن بما يضمن مستوى جاهزية أكبر  لاستقبال واستضافة البطولة، وتوقع أن يكون ذلك في غضون أسبوع من تاريخ اليوم.
وجدد تأكيده على أهمية خطوة ترسيخ قناعة حكومة الولاية والوزارة المختصة بأهمية قيام البطولة في ظل استشراف السلام، لافتاً إلى أن المصارعة السودانية تمثل دعامة أساسية للاستقرار والسلام.
الاتحادات والوزارة 
قدم الدكتور احمد كودي تربة الروية النقاشية للبطولتين التي اتسمت بالايجابية وما حملته من رسائل واشارات تصب في مصلحة البطولتين
واعتبرت الاستاذة اقبال عثمان من وزارة الشباب والرياضة ان ؛ اتحاد المصارعة من أكثر الاتحادات نشاطاً وهمة، إلا أنه اضطر والاتحادات الأخرى بفعل تأثير جائحة كورونا؛ لتعليق النشاط الرياضي. وأيدت تأجيل البطولتين إلى ما بعد شهر أكتوبر المقبل لحين انجلاء الوباء نظراً لأن المصارعة من الألعاب القائمة على الاحتكاك الكامل بين اللاعبين، داعية للعمل على مواصلة التدريبات…..
الأستاذ سعيد إسماعيل رئيس الاتحاد الولائي بالولاية الشمالية، امتدح مقترح مدير البطولة د. كودي؛ وقال إنه حوى في طياته ما كان يود الإشارة إليه بشأن البطولتين، مطالباً الاتحادات كافة بأن تعي المقترح لشموله وكفايته، متمنياً لحاضرة النيل الأزرق (الدمازين) التقدم والرفعة والسير للأمام…..
الجزيرة والاعلام
موسى عبد الهادي رئيس اتحاد ولاية الجزيرة؛ من جانبه
لفت لاقتراح اتحادهم تأجيل بطولة الجمهورية الثامنة للكبار إلى أجل يحدد لاحقاً متى ما انتفت الظروف الصحية والقيود المفروضة بسبب جائحة كورونا، مع تأكيد الاتحاد قيام البطولة وفق التصور الموضوع لها..
كما أكد مضي الاتحاد في قيادة مزيد من المشاورات مع وزارة الشباب بالولاية، واللجنة العليا للبطولة، وأمانة الحكومة، حول كيفية قيام البطولة ما بعد جائحة كورونا…..
وقدمت الصحفية رفيدة محمد أحمد من صحيفة الصدي مقترح إعطاء الولايات المستضيفة فرصة للجلوس مع حكومة الولاية المعنية سواءً (اتحاد الجزيرة أو النيل الأزرق) ومن ثم يتم رفع الإتفاق الأخير لتنفيذ بطولة الكبار والناشئين، ونوهت لأهمية أن يسبق
ذلك معرفة جاهزية الولايات المشاركة لضمان نجاح الفعاليات
وشارك الزملاء ايوب واسامة الوسيلة مقترح التاجيل في ظل هذة الظروف…..
النيل الابيض وظروف الاقتصاد
 عضو الاتحاد السوداني وممثلة  اتحاد النيل الأبيض الأستاذة محاسن حلوف رأت أن بطولة الجزيرة أصبحت بعيدة نظراً للظروف الآنية، مشيرة إلى اختلاف أوضاع الميزانيات الموضوعة قبل الجائحة وبعدها في ظل الظروف الاقتصادية الأمر الذي سيؤدي لخلل كبير؛ وأشارت إلى احتمال توجيه الميزانية المرصودة وتحويلها  للجائحة وغيرها، واعتبرت أوضاع الجزيرة الصحية غير مطمئنة، وفضلت  في ظل وجود الفرصة والمناخ الملائم والمواعيد المقررة لبطولة الناشئين، الاقتصار على النيل الأزرق لضمان شكل أفضل من الإعداد والترتيب.
….
الاتحاد العام والجاهزية
وفي تعقيبه نهاية الاجتماع أوجز رئيس الاتحاد السوداني للمصارعة السودانية الاستاذ الله جابو سليمان كابو، حديثه في نقاط أساسية :
*أن بطولة الجمهورية للكبار لم تشهد أي توقف منذ العام 2015م، كما لم تتوقف بطولة الجمهورية للناشئين والشباب منذ العام 2017م.
* سبق وأن تم تأجيل بطولات الجمهورية لأسباب متباينة منها ما كان متعلقاً بظروف الولاية المستضيفة، حيث استمر أمد التأجيل مابين أسبوعين إلى شهر، كما تم التأجيل لعدة أشهر في العام 2019م لظروف معلومة للجميع وهي الحراك الثوري للشعب السوداني، ومع ذلك أقيمت البطولتان.
*وأشار لأهمية هذه المقدمة، ودعا في البداية للاتفاق حول مبدأ أن إقامة البطولة يعتبر واحدة من المرتكزات الأساسية لمجلس الإدارة رغم التحديات الكبيرة كما هو الحال في 2019م حيث الثورة التي فقدنا فيها أعز الأخوة الشهيد عباس إدريس.
* يعلم الجميع أن الاتحاد السوداني للمصارعة يضع برنامج المنافسات لكل عام داخلياً وخارجياً ويتيح الفرصة للاتحادات الولائية لإقامة بطولاتها أيضاً.
*هذا العام بطولة الكبار النسخة الثامنة ولاية الجزيرة بسبب كورونا أصدر مجلس إدارة الاتحاد الرياضي السوداني للمصارعة قراره بتأجيل البطولة وتعليق النشاط قبل أسبوع من انطلاقة البطولة.
* بطولة الجمهورية للناشئين والشباب الرابعة بولاية النيل الأزرق في أغسطس وهناك بطولتان في نوفمبر بالدلنج وديسمبر بالخرطوم.
*لا شك أن جائحة كورونا قد أثرت سلباً على كل النشاط؛ حيث تم تأجيل الأولمبياد 2020م بطوكيو إلى 2021م ويتوقع إلغاؤها على مستوى الإتحاد الدولي للمصارعة الذي قرر تأجيل البطولات إلى ما بعد سبتمبر والأمر متروك للدول المستضيفة ما بين الإعتذار أو الموافقة على الإقامة للبطولة.
*نحن نؤمن على إقامة البطولتين مكاناً لكن الزمان يحتاج إلى تشاور كبير بين عدد من الجهات منها الولاية المستضيفة والمشاركين ومجلس إدارة الاتحاد الرياضي السوداني للمصارعة.
* اتفق مع الجميع في مداخلاتهم الثرة التي أكدت حرصهم على إقامة البطولات.
*معلوم للجميع أن رياضة المصارعة ليست تنافساً بين اللاعبين داخل الحلبة؛ بل مهرجان وكرنفال وبرامج مصاحبة وتعايش سلمي وحراك مجتمعي بمشاركة كل الفعاليات الرسمية والشعبية، ونحن أحرص على مشاركة كل الولايات وكل الجماهير وعشاق المصارعة.
*سيتم إرسال خطابات ودعوة بطولة الجمهورية للناشئين والشباب لكل الولايات الأعضاء في الوقت المحدد ليقوموا بدورهم بمخاطبة الجهات الرسمية بالولاية.
*ننتظر أيضاً تقارير عن اجتماع إتحاد ولايتي الجزيرة والنيل الأزرق بالجهات الرسمية بالوزارة والوالي ومدى استعداد الحكومة من حيث توفير المطلوبات لإقامة البطولة بعد أن تغيرت الكثير من الأمور خاصة قيمة الجنيه والبحث عن جهات أخرى داعمة وراعية كما هو الحال بولاية النيل الأزرق.
*نتيح فرصة أيضاً للولايات المشاركة لترتيب نفسها ولاعبيها وسنرسل لها خطابات جديدة بالتاريخ الجديد للبطولة في الجزيرة بعد الاتفاق على التاريخ الجديد الذي لن يكون قبل عيد الأضحى المبارك علماً بأن الحظر سينتهي تدريجياً بعد 7يوليو هذا يعني أن نستعد بصورة أفضل لكل جديد.
* نؤكد مجدداً سعادتنا بمشاركتكم بكل مقاماتكم السامية والأجواء تنافس بعضها في الجزيرة والنيل الأزرق الولاية الأقرب والأكثر استعداداً لاستضافة البطولة سيكون لها الحق الكامل والدعم أيضاً مع التقديم والتأخير ولكن كل البطولات خاصة الجمهورية كباراً وصغاراً في العام 2020م إن أمد الله في الآجال.
قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد