غبينة استهداف المدينة !

0
82

العتب مرفوع

هيثم كابو

غبينة استهداف المدينة !

نزل خبر (الصدى) الذي أوردته أمس على صدر صفحتها الأولى عن مشاركة اللاعب بكري المدينة مع نادي ظفار العماني أسيوياً كالصاعقة على جيش الاستهداف الأزرق الذي يجثم على صدر الاتحاد العام لكرة القدم، ممن عبثوا باللوائح والقوانين؛ ولم تحصد البلاد من طغيانهم سوى الخيبات والندم..!
* رغم تأكيدات الاتحاد العام بان عقوبة (العقرب) سارية خارجياً إلا أن بكري صال وجال في الملعب لتأتي التفاصيل الكاملة وفقاً لخبر (الصدى) الذي جاء على النحو التالي :
(فجرت عقوبة اللاعب بكري المدينة المعار لنادي ظفار العماني أزمة جديدة؛ ففي الوقت الذي أكد فيه الاتحاد السوداني لكرة القدم في خطاب رسمي لنظيره العماني سريان عقوبة اللاعب داخلياً وخارجياً؛ أشارت مواقع إلكترونية عمانية أمس أن الاتحاد العماني عند مخاطبته للفيفا أكتشف أن العقوبة محلية ولم ترفع للجنة الانضباط بالفيفا خلافاً لما حوى خطاب اتحاد كرة القدم السوداني؛ ليدفع ظفار مباشرة بالعقرب أمس الثلاثاء للمشاركة في مباراة الفريق الهامة أمام الجزيرة الأردني في بطولة اسيا؛ التي كسبها النادي العماني بهدف وأمتدح مدرب ظفار محمد عبد العظيم (عظيمة) مستوى العقرب في أول مشاركة؛ مبدياً سعادته بالنتيجة التي حققها فريقه بالفوز في بطولة آسيا، مشيرًا إلى أنّها إيجابية؛ وأشار(عظيمة) إلى أنّ لاعبه بكري المدينة قدّم مستوى فني عالٍ في الدقائق التي شارك فيها، متوقعاً منه المزيد في الجولات المقبلة.
يذكر أن الاتحاد السوداني وضع ظفار العُماني في موقف حرج بعد تاكيده في خطاب بعثه لنظيره العماني سريان عقوبة العقرب داخلياً وخارجياً. وقال الاتحاد السوداني في خطابه: “اللاعب بكري المدينة أوقعت عليه لجنة
الانضباط عقوبة بالإيقاف لعام ونصف، لسوء سلوكه واعتدائه على حكم المباراة، وأنّ اللاعب استأنف القرار للجنة الاستئنافات التي قضت بإيقافه عن اللعب لستة أشهر، وحرمانه أيضاً من اللعب مع ناديه لعشر مباريات رسمية
بعد انتهاء الأشهر الستة”.
كذلك جاء في مضمون الخطاب: “العقوبة الصادرة من لجنة الاستئنافات أصبحت ملزمة على ناديه المريخ أو أي نادٍ آخر في الداخل أو الخارج، ولهذا رفعت العقوبة إلى نظام الانتقالات الدولي “TMS” حسب نص المادة (16) لأوضاع وانتقالات اللاعبين بالاتحاد السوداني لكرة القدم”.
وكانت بداية سريان عقوبة اللاعب بإصدار قرار لجنة الاستئنافات في الرابع
والعشرين من شهر سبتمبر من العام الماضي، وتنتهي في الرابع والعشرين من شهر مارس المقبل، لتبدأ بعدها عقوبة إيقاف اللاعب عشر
مباريات مع فريقه.
وكان ظفار العماني قد ضم اللاعب إلى صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية
الأخيرة قادماً من القوة الجوية، بعد فسخ عقد إعارته من المريخ إلى
الفريق العراقي بالتراضي) .
* شارك المدينة بحمد الله تعالى مع نادي ظفار لأن الظلم ظلمات ولا يحيق المكر السئ إلا بأهله..!
* لجنة الانضباط بالفيفا لا علم لها بعقوبة التشفي المزعومة، ولكنه الجور والتجني؛ وخيراً فعل الاتحاد الدولي لكرة القدم برده الواضح الذي نفي فيه علمه بالعقوبة و(حقيقة الفيفا مشهودة)..!
* استهدافهم للعقرب قديم؛ فقط تختلف التفاصيل والمؤمرات وتتباين السيناريوهات والحيثيات..!
* الذين أوقفوا بكري المدينة من قبل بتهمة هروبه من أداء ضريبة الوطن بلا وجه حق، يعلمون جيداً أنه قدم للمنتخب الوطني ما لم يقدمونه، فعندما كان (العقرب) يصول ويجول بشعار الفريق القومي في منافسات (الكان والشان) كانوا وقتها يتابعون النشاط بربع إهتمام وكل علاقتهم بالمنتخب (سماعية) من خلال الجدال والنقاش؛ بينما اعتزل البعض الآخر العمل الرياضي وفضلوا الجلوس على (كراسي القماش)..!
* لو واصل د. كمال شداد جلوسه على (كرسي القماش) لكان أكرم له؛ بدلاً عن جلوسه على كرسي آيل للسقوط كانت تحركه في العهد البائد أمانة الشباب بالمؤتمر الوطني المحلول؛ وتسيطر عليه (الشلليات) التي لا تزال تسدد في فواتير المساندة غير المشروعة إبان حملة الانتخابات ..!
* لا تسألوا عن ردة فعل مجلس إدارة المريخ عند إيقاف (العقرب)؛ فالمجلس لاذ بالصمت التام؛ وكأن ما يحدث من مؤامرات لا يرقى عندهم لمستوى التعليق والرفض والإهتمام ..!
* أنهم لا يستهدفون بكري المدينة، ولكنهم يترصدون الزعيم؛ وصمت مجلس المريخ على سلسلة القرارات الجائرة اغري المتأمرون لمزيد من التجاوزات ..!
* ندرك جيداً أن رجال الاتحاد يكرهون المريخ أكثر من حبهم لأنديتهم رغم جلوسهم على كراسي تتطلب القومية والحياد، فلا خير في لجان الإنضباط و(كتبة التقارير ومشجعي العمل العام) الذين جلسوا في غفلة من الزمان على سدة كراسي الاتحاد ..!
* نعلم تماماً أنهم يضمرون للزعيم السوء، ونعرف أننا نخوض حرباً مفتوحة في اتجهات عديدة وجبهات مختلفة؛ ولكننا لم نكن نتوقع منهم هذه الجرأة الفاضحة في التجني والاستهداف ومضاعفة العقوبات وملاحقة الفتي في مهجره بالكيد والتأمر عبر سيناريوهات يندى لها الجبين عندما يقرأ المرء ما يسطرونه من خطابات..!
* تباً لكل من سعى للنيل من المريخ؛ و سحقاً لمن استهدفوا نجوم الزعيم بغير وجه حق، وليعلم هؤلاء واولئك وهم أن الأحمر (خط أحمر) ..!
*نقش أخير*
* الناس لما شافت (العقرب) آسيوياً أصابها الخجل والكسوف؛ و(الفيهم كملت، وعرفوا قصة سيناريو التآمر المكشوف)

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك