صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

غلطة الشاطر بهدف !

7

بهدوء
علم الدين هاشم
غلطة الشاطر بهدف !

لم نستغرب هزيمة المريخ المتصدر بهدف امام هلال الابيض وخسارته لاغلي ثلاثة نقاط نخشي ان يندم عليها اللاعبون كثيرا في نهاية المطاف ،، نعم لم نستغرب لهذه النتيجة السلبية لان الفريق الاحمر لم يكن له وجود وحضور في ملعب استاد الابيض بالامس وانما كان مجرد اشباح تتحرك ببطء داخل الملعب دون هوية تذكر !
** طبق نجوم المريخ ومدربهم ابوعنجة شعار ( يوم فوق ويوم تحت ) عمليا داخل الميدان وتركوا الفرصة لصاحب الارض والجمهور ليصول ويجول ويفوز في نهاية الامر بهدف يتحمل مسؤوليته الحارس ابوعشرين علي طريقة ( غلطة الشاطر بهدف )بعدما هيأ الكرة وقدمها ( مقشرة ) علي طبق من ذهب لمهاجم هلال الابيض محمد مفضل ليسجل منها هدف الفوز الوحيد ويرفع من رصيد فريقه ويتقدم به خطوة مهمة في الترتيب ،، كان من الممكن للسيد ابوعشرين ان يحسن التوقف والتمركز ويترك الكرة لحال سبيلها وهي في طريقها الي خارج الملعب ولكنه آثر الاستعراض غير المجدي مثل التش والسماني وبالتالي تسبب في خسارة فريقه لثلاثة نقاط ثمينة وغالية في ختام الدورة الاولي من بطولة الدوري !
بالتاكيد لايتحمل ابوعشرين وحده اسباب الهزيمة القاسية فكل المجموعة التي دفع بها المدرب ابوعنجة لها نصيب كبير فيما انتهت عليه المباراة خاصة وان هذه (المجموعة )هي نفسها التي حازت ونالت اطنان من اعجاب الجماهير وقناطير مقنطرة من الاشادات في الاعلام الاحمر بعدما قدمت اداء مبهرا بروح عالية وعزيمة قوية في مواجهة فريق الشرطة وتوجت ذلك برباعية ملعوبة في الاسبوع الماضي وهو مايدعو بالفعل للحسرة ان يتحول هذا الاداء الرائع والفوز الكبير بين (عشية وضحاها) الي اداء باهت وهزيمة مرة افقدت صاحب الصدارة ٣ نقاط كنا نظن قبل المباراة انها مضمونة في الجيب !
**كما ذكرت دفع الكابتن ابوعنجة بذات الاسماء التي حققت الفوز الكبير علي فريق الشرطة ووضع ثقته فيهم جميعا لمواصلة الانتصارات وحصد النقاط خاصة وان لقاء الامس كان المحطة الاخيرة في الدورة الاولي الا ان هذه الاسماء كانت مجرد ( اسماء فقط ) دون فعالية داخل الملعب وتنافسوا جميعا في الاداء الباهت حيث لافرق بين التش والسماني ولا بين سيف تيري ورمضان عجب وكذلك لافرق بين امير كمال وحمزه داوود وضياء الدين محجوب وينطبق هذا السوء ايضا علي البقية محمود امبده ومحمد الرشيد وحتي عماد الصيني ومايكل لم نشعر بوجودهم داخل الملعب !
** نتيجة مخيبة بكل ماتعني هذه الكلمة لانها جاءت في توقيت كانت تتطلع فيه جماهير المريخ الي ان يودع فريقها ( نصف الدوري ) باداء قوي وانتصار كبير علي هلال الابيض الذي يستحق نجومه الاشادة علي ادائهم وفوزهم وقدرتهم في المحافظة علي النتيجة الايجابية لصالحهم .
** لانعفي المدرب جمال ابوعنجة من مسؤولية الظهور الباهت والهزيمة المرة لانه مع الاسف طوال ٩٠ دقيقة لم يحرك ساكنا لاصلاح الخلل ووقف يتفرج علي الهرجلة داخل الملعب وحتي تبديلاته لم تثمر عن اي اضافة واستمر الحال كما هو عليه ليخسر الفريق الاداء والنتيجة ولنا عودة باذن الله .

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد