فارقنا الفقر

0
757

اصل الحكاية
حسن فاروق

حديث نصرالدين حميدتي نائب رئيس الإتحاد السوداني ورئيس اللجنة المالية والتسويق والبث لإذاعة هلا 96 أمس من خلال برنامج زمن إضافي، كشف الكثير المثير عن الإدارة المالية في الإتحاد السوداني، فقد قالها حميدتي بالصوت العالي كما يقال (فارقنا الفقر)، وقال أيضا أن إيرادات الإتحاد السوداني في فترة الأربعة أشهر الماضية من عمر الإتحاد ( 11 مليار جنيه سوداني) مليار ينطح مليار، وتحدث الرجل بفخر عن عدد من الإنجازات المالية لصالح الأندية والإتحادات، وتسليم كل جهة مستحقاتها المالية من إيرادات الإتحاد، وأكد أن مستحقات الأندية من البث للعام 2017 و2018 تم تسليمها وشملت الأندية التي هبطت للدوري الممتاز، وكانت لها حقوق لم تتحصلها عندما كانت جزء من منظومة الأندية المشاركة في الدوري.
وقال الرجل أنهم عندما إستلموا إدارة الإتحاد وجدوا ( الخزنة فاضية) ولامليم أحمر مافيها، بجانب صفوف من الديانة ( أصحاب الديون) فلجأوا للإستدانة من قناة الملاعب لتسديد بعض الديون، بجانب إسترداد أموال الإتحاد بالتسوية المالية التي تمت مع أسامة عطا المنان، وأضاف بأنهم إستردوا مستحقات مليار من الهلال الحقوق المالية لبث قناة الهلال مباريات في الدوري الممتاز الموسم السابق تبقي منها 25 مليون سيتم تحصيلها مثل سابقتها من دخل المباريات وفقا لإتفاق مع إدارة نادي الهلال.
من خلال حديث نصرالدين حميدتي يتضح أن الإتحاد السوداني أصبحت له لغة مختلفة في التعاطي مع الشأن المالي، فلم يعد الغموض هو سيد الموقف كما كان الأمر في فترة الإتحاد السابق، وصارت الشفافية المالية المطلوبة على كل المستويات بما فيها الحكومات، تمارس عمليا داخل الإتحاد السوداني لكرة القدم، وعندما يطلق المسؤول الأول عن الملف المالي عبارة (فارقنا الفقر)، فهذا يعني أن الإتحاد لديه أموال تحت يده ظهرت في الإيرادات التي ذكرها (11 مليار) في فترة أربعة أشهر فقط، ويعني أيضا أن أي أموال تصل الإتحاد سواء من الفيفا أو من رعاية وبث المباريات، وحتي الأموال التي يتحصل عليها من المشاركات الكروية كما حدث في بطولة المحليين (الشان) وكان نصيب المنتخب السوداني بعد الوصول لنصف النهائي 400 ألف دولار، ستضاف لرصيد (مفارقة الفقر)، وهذا يعني في المقابل أن كل ماكان يتردد في الفترات السابقة عن فقر الإتحاد لا أساس له من الصحة.
شعور حميدتي بالفخر للإستقرار المالي الذي يعيشه الإتحاد، دعمه الرجل بتصريح آخر أكد من خلاله نيتهم في إتفاق مالي مع أحد المنتخبات لأداء مباراة مع المنتخب السوداني خلال الشهر الحالي.
عانينا كثيرا كما ذكرت سابقا من الضبابية في الملفات المالية للأندية والاتحادات، ووصلت المعاناة لدرجة أن تطل علينا ثقافة غريبة ترسخ لمفهوم ( مالنا ومال جاب القروش من وين المهم يدفع للنادي او الإتحاد)، وهذا المفهوم لازال موجودا يحرض على تجاوز السؤال عن مصدر الأموال وكيفية الصرف.
نتمني أن يكون حديث حميدتي المهم بداية التعامل العام بشفافية مع المال في الأندية والإتحادات.

 

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

2,456حملوh التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

17756 حملو التطبيق

على متجر apkpure

https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app

على متجر facequizz

http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/

على متجر mobogenie

https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

على متجر apk-dl

http://apk-dl.com/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9

على متجر apkname

https://apkname.com/ar/net.koorasudan.app

 

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك