فرصة تاريخية للهلال لرفع كاس الكونفدرالية من الجوهرة الزرقاء

0
33

لقاء كل يوم
رمضان احمد السيد

فرصة تاريخية للهلال لرفع كاس الكونفدرالية من الجوهرة الزرقاء

▪ قرعة غير رحيمة بالهلال توقعه مع النجم والزمالك في طريقه
▪ الاجمل في مواجهات الهلال حتى النهائي الإياب الحاسم على ارضه
▪ من يبحث عن التتويج لا يخشى اي فريق
▪ مواجهة النجم نهائي مبكر و دافع لاستعداد جاد واكبر
▪ المريخ يقدم خدمة كبيرة للنجم قبل مواجهة الهلال
▪ الكوكي وكلاكيت متجدد مع النجم الساحلي من جديد
▪ منتخبنا الاولمبي يقهر الكيني بثنائية الشعلة
▪ ٤ من نجوم الهلال الكونفدرالي يرجحون كفة الاولمبي السوداني
▪ مباراة رد حاسمة تنتظر أولادنا في نيروبي
▪ الجوهرة الزرقاء تستقبل مباراة منتخبنا الاول والغيني عصرا
▪ سلبية هجوم المريخ امام الاثيوبي تقلق المريخاب قبل مواجهة النجم الساحلي
▪ قرعة الابطال تفرض مواجهة صعبة للأهلي وصراعا عربيا بين الترجي والقسنطيني
▪ الدوري المصري يشتعل والاهلي يقترب بعد تعادل الزمالك والمقاولون العرب

▪ أوقعت القرعة الكونفدرالية الهلال ممثل السودان في البطولة في مواجهة النجم الساحلي التونسي ،
وبحكم ان الهلال كان متصدرا لمجموعته فان الإياب الحاسم سيكون على ملعبه في الجوهرة الزرقاء،
الذهاب الاحد السابع من ابريل في سوسة والإياب بامدرمان في الجوهرة الزرقاء الاحد ١٤ ابريل ،
واذا ما كتب للهلال تخطي النجم فانه سيواجه الفائز من حسنية اغادير والزمالك المصري
ذهاب نصف النهائي الاحد ٢٨ ابريل خارج الارض مصر او المغرب والإياب بالجوهرة الزرقاء الاحد ٥ مايو ،
واذا ما قدر للهلال تخطي نصف النهائي فان الذهاب خارج ارضه والإياب بمعنى المباراة النهائية مباراة الكاس على ملعبه ، واعتقد انها فرصة تاريخية ودافع اكبر للهلال من اجل الوصول لهذا الهدف والذي طال انتظاره
واعتقد ان الهلال الان اقترب ومؤهل للوصول ،
▪ والان كلام كثير حول القرعة وصعوبة الموقف في مواجهة النجم ، وهو امر صحيح بحكم تجارب سابقة مع فرق الشمال الافريقي عامة والتونسية خاصة ناهيك عن النجم ،ويمكن ان يعتبرها الهلال نهائي مبكر فهل سيفرط فيها ،
لكن مواجهة فريق كبير يجعلك تهتم اكثر وتستعد بصورة افضل ،
والنجم سبق وان واجهه الهلال قبل سنتين في عهد الكوكي نفسه لم نفوز ولم نخسر المباراتين ضمن مجموعات الابطال انتهت تعادلية ،
والان الكوكي من جديد امام تحدي الكرة التونسية ، بعد تجربة سابقة مريرة امام النجم فشلنا على ارضنا في تحقيق الفوز اكتفينا بالتعادل ،
ولا نريد ان يكرر تجربة مواطنه الزعفوري عندما واجهنا الافريقي التونسي،
▪ اعتقد اذا كان طموح الهلال اللقب فانه يجب الا يخشى اي فريق مهما كان ،
الهلال مطالب بالصمود خارج ارضه وبعدها بهدير جماهيره يمكن ان يحسم لقاء الإياب ،
والان وكما ذكرنا ونكرر ان دوافع الفوز الهلالي أصبحت متعددة والحافز الافريقي يتصاعد بتأهل الهلال لربع النهائي وسيزيد اكثر مع تخطي كل مرحلة
وهناك دافع جديد التمثيل في الاندية العالمية بعد رفع عدد الفرق الى ٢٤ فريقا ،
هذه البطولة اذا ما تحققت ستحدث فتحا كبيرا للكرة السودانية ،
كنا بالامس نتحدث عن فرص الهلال وتأهله بالفرصة الواحدة الفوز ولا شيء غيره قبل ان نعرف نتيجة زيسكو والاشانتي ، والان نتحدث عن الهلال وفرصه امام النجم الساحلي،
الهلال كبطل لمجموعته بكل المقاييس افضل
والهلال الذي خسر مرة واحدة جمع نقاط اكثر من النجم الذي خسر مرتين وتعادل مرة ولحق نفسه وتأهل في اخر جولة ،
▪ من حظ النجم الذي سيواجه الهلال انه سيعرف ويخبر الكرة السودانية اكثر واكثر من خلال مواجهة المريخ في إياب كاس زايد ٢٩ من هذا الشهر ، وبالتالي فان الفريق سيستفيد من خدمة كبيرة يقدمها له المريخ قبل مواجهة الهلال ،
وفي نفس الوقت انها فرصة للكوكي ليقف عن قرب على فريق النجم وهو ليس بغريب عليه ، ملم بكل تفاصيله وأحواله ونجومه وظروفهم واوضاعهم ، بل وطباعهم ونتمنى ان تترجم وتحول كلها لصالح الهلال ،
▪ القرعة طبعا أوقعت نكانا الزامبي مع الصفاقسي ، وحسنية اغادير مع الزمالك ، وقورماهيا مع نهضة بركان
والفائز من نكانا والصفاقسي سيواجه الفائز من قورماهيا ونهضة بركان ،
▪ على مستوى ابطال افريقيا ، اجريت القرعة التى أوقعت الاهلي القاهري مع صن داونز الجنوب افريقي ، بينما أوقعت الوداد مع حوريا كوناكري ،وفي لقاء ناري يواجه الترجي الشباب القسنطيني ، ويلعب مازيمبي مع سيمبا ،
نصف النهائي الوداد سيكون في طريق الاهلي اذا تأهلا ، والترجي في طريق مازيمبي .

لحن الختام

▪ تمكن منتخبنا الاولمبي من تخطي الكيني بهدفين نظيفين على مدار الشوطين من النجم وليد الشعلة
مستفيدا من متابعة جيدة للكرة الساقطة من حارس المرمى وارتباك الدفاع الكيني في الاول وفي الثاني من ركلة جزاء سددها بطريقة جميله ،
رغم الخسارة كان الكيني شرسا وقاد هجمات خطيرة ووجد فرص عديدة أهدرت جميعا ،
ساهم رباعي الهلال الحارس بوجا ومؤمن عصام وولاء الدين موسى ووليد الشعلة بحكم تواجد الهلال الافريقي والاحتكاك الكبير في الفوز الغالي بالامس ،
ونقول بان الكيني على ارضه صعب , مما يتطلب اهتمام اكبر بلقاء الرد في نيروبي
مطلوب تماسك دفاعي واهتمام بالمرتدات وخطف هدف هناك
وأجمل ما في لقاء الامس اننا منعناهم من الوصول لشباكنا ،
الف مبروك وبالتوفيق في الخطوة المتبقية لبلوغ النهائيات الافريقية ومنها للنهائيات الأولمبية ،
▪ تعادل امس المريخ وديا في أديس أبابا مع رابع الدوري حاليا فريق فاسيل تعادلا سلبيا ،
والنتيجة محبطة للمريخاب الباحثين عن اهداف في لقاء النجم الساحلي حتى يتم تجاوزه
لم يسجل المريخ رغم مشاركة المدينة والغربال والتش والتكت وعودة سومانا ،
قد يكون الفريق تأثر ببعض الغيابات ولكنها ليست مبرر مقارنة بالخصم الاثيوبي ،
نتمنى ان ان بتم تصحيح الاوضاع من خلال التجربة الثانية امام سان جورج الاثيوبي ،
▪ يوالي الهلال تدريباته بدون نجوم الاولمبي والمنتخب الاول وهو يستعد لمواجهة هلال كادقلي في الممتاز ،
كما يفتقد رباعي حراسة المرمى المنضمين لمنتخبات بلادهم
جمال سالم مع المنتخب اليوغندي في مواجهة تنزانيا ، وجينارو مع منتخب الجنوب ، ويونس الطيب مع منتخبنا الاول استعداد لغينيا بالجمعة ، وابوجا مع الاولمبي الذي لعب بالامس مع كينيا وفاز بهدفين نظيفين ،
استعداد الهلال سيتصاعد بعودة نجوم الاولمبي ثم نجوم القومي وسيكون الفريق اكثر جاهزية والان التمارين في قمتها ،
▪ تتأهب الجوهرة الزرقاء لاحتضان مباراة منتخبنا الشرفية في مواجهة نظيره الغيني بعد ان ودع المنتخبان ،
والمباراة تقرر لها ان تقام عصرا بعد احداث ومشاكل الإضاءة الاخيرة في الاستاد
نتمنى ان نفوز من خلالها ويرد المنتخب بعض من أراضيه المفقودة خاصة وهو يحقق اخر فوز له خارج الارض في الجولة السابقة على مدغشقر المتأهل وفي عقر داره بثلاثية لهدف ولكن بعد ان فقدنا كل الآمال ،
نقاط غينيا مهمة لانها تضعنا في المركز الثالث مفيدة من حيث التصنيف الدولي ،
الان نجوم جدد بعد العديد من الغيابات لطرفي القمة الا من رحم ربي بقيادة منجد ويونس وبويا والجريف وبشة الصغير والنعسان وسيف تيري والشغيل وعدد من نجوم الفرق الاخرى .

الحالة

▪ فرض المقاولون العرب التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما في مواجهة الزمالك في اشرس صراعات البطولة لهذا الموسم ،تقدم الزمالك وعادل المقاولون وعاد الزمالك من جديد للتقدم مستفيدا من ركلة جزاء صدها الحارس واعادها زيزو من جديد ولكن المقاولون لم ييأس وخطف التعادل مجددا ,
ورغم حصار الزمالك الا ان حارس المقاولون كان في الموعد وتصدى لكل الهجمات والكرات الخطرة
الفوز يصب لصالح الاهلى القاهري والذي سيواجه الزمالك ، فاذا فاز فانه سينتزع منه الصدارة ويصبح الأقرب للقب ،
الزمالك تراجع كثيراً في النتائج بعد ان كان الفرق كبيرا ومستفيدا ايضا من مباريات الاهلي المؤجلة ،
الان البطولة تشتعل من جديد ،وتزداد قوة وإثارة
الزمالك ٥٣ نقطة والاهلي ٥١ نقطة ومباراة نارية بينهما السبت الثلاثين من هذا الشهر ،الفارق نقطتان فقط ،والمتبقي ١٢ جولة لكل فريق .
رغم التعادل كان الزمالك خطرا وقدم لاعبوه مستوى رفيع ، يمتاز بوسط وهجوم ناري ولكن مشكلة الفريق في خط الدفاع وحراسة المرمى .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك