صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

في الجوهرة ..أو في السويس هلالنا حتما عريس.. !

472
مداد واوراق
محمد غبوش
في الجوهرة ..أو في السويس هلالنا حتما عريس.. !
# شاءت الاقدار.. وترصدات الاتحاد الافريقي وظلمه السافر للاقمار ان يؤدي الهلال سيد البلد وزعيمها الاوحد مباراته المهمة والمرتقبه عشيه اليوم امام ريفرز النيجيري في اياب الدور المؤهل لمجموعات دوري ابطال افريقيا هناك بالسويس المصرية.. بعيدا عن (اعين وارجل) جماهيره وعشاقه ولكن ابدا لن يكن بعيدا عن قلوبهم.. فعشاق الازرق عودونا على متابعة هلالهم (بالقلب) قبل العين والقدم.
# مواجهة اليوم تلك مصيرية كما يعرف الجميع.. لان المنتصر في مجموعها ومباراة الذهاب وحده من يستحق التواجد في المجموعات.. وباذن واحد احد سيكون ذلك المتواجد هو سيد البلد وزعيمها الاوحد.
# انتهاء مواجهة الذهاب تعادلية بهدفين لكل قد يكون في ظاهره واقع يسهل على الاقمار مهمة اليوم.. ولكن في باطنه يحمل الكثير من المؤشرات والمخاطر التي يجب ان يتوقف عندها الاقمار وجهازهم الفني كثيرا قبل الدلوف لملعب السويس في السابعة من امسية اليوم.
# ولعل اهم مؤشر ان التاهل مازال في الملعب وعلي الارضية الخضراء فهو لم يحسم بعد.. واي تقاعس لا سمح الله يمكن ان يطيح بكل الامال ويقذف بنا الي متاهات الحسرة والالم.
# نعم التعادل ذهابا في ارض الخصم نتيجة ايجابية لكنه لن يكون كافيا لمواصلة المشوار مالم نلحقه بفوز مؤزر ووسيم اليوم.. يؤكد جدارتنا بالعبور.. ويرسم بشارة فال جديده بان الهلال الذي نحب قادم وبقوة.
# ثاني المؤشرات والتي احسبها مهمة جدا ان الخصم النيجيري نجح في العودة ذهابا بعد ان تقدمنا عليه بارضه وفي معقله.. وهو الامر الذي سيكون بدون شك قد اعطاه دفعه معنوية ضخمة وخطيرة في نفس الوقت.
# العودة من بعد تاخر تمنح صاحبها دائما تحدي مختلف وروح اضافيه سيكونان هما اخطر اسلحة الفريق النيجيري اليوم.. والذي يتطلع لنيل شرف قهر الهلال الفارس الافريقي المعروف والصعود على حسابه للمجموعات الافريقية حيث الزخم والاهتمام الكبيرين.
# اخوان الغربال عليهم ان يعلموا جيدا ان مباراة اليوم لن تكون سهله بأي حال من الاحوال.. وان خصمهم لن ياتي لملعب المواجهة يحمل جوازه الافريقي منتظرا منهم منحه ختم المغادرة من البطولة.. بل سيأتي مقاتلا وبشراسة من اجل اثبات وجوده وتحقيق حلمه المشروع بالتأهل والانضمام لركب كبار القارة.. سيأتي وكله طموح في مواصلة ثورة الذهاب التي منحته تعادلا ثمينا.
# مباراة اليوم او لنقل معركة الليلة تحتاج لمقالتين اشداء يؤمنون بداية ان مكان فريقهم الطبيعي مع الكبار.. ويؤمنون قبل ذلك بان سفينة الازرق لا ينبغي لها ابدا ان تفشل في الابحار مهما كانت شدة التيار.. ويؤمنون ان طموحات عشاقهم لا تحدها حدود ولن يقبلون بغير فوز يواصل من خلاله الهلال رفع رأسه عاليا افريقيا.
# لم نشاهذ مباراة الذهاب لذلك لن يكون منطقيا ان نحكم فنيا على الخصم ولا حتي علي مستوي الهلال فيها ولكن كل الجهاز الفني للهلال بالطبع شاهدها وعايشها دقيقة بدقيقة وثانية بثانية ونحن نثق بأنه عرف حجم وطبيعة المنافس وخبر كيفية التغلب عليه وقهره بصورة نهائية الليلة.. ونتمني ان يكون في الموعد وعلى قدر الثقة والطموح.
# شعب الهلال هنا في الخرطوم مطالب ان كان قد حرم من مؤازرة عشقه بمؤامرات الكاف بنقل المباراة للشقيقة مصر بمواصلة التشجيع بالدعاء ويقيني ان اقمار الهلال ستصلهم تلك الدعوات فما يربط لاعب الازرق وجمهوره اكبر من المسافات مهما بعدت.
# كونوا معي فللمداد بقايا..
بقايا مداد..!
# في الجوهرة او في السويس هلال العز سيسطع ويقدل عريس.
# بجمهور او بدون جمهور كتيبة البدور ستواصل احلي واجمل حضور.. وستنجح بجدارة في العبور.
# اخوان مزمل والغربال باذن الله سيقودون الازرق لعزف سيمفونية رياضية غاية في الجمال.
# الصقر ابوعشرين (لون الدم) سيكون كما عهدناه على شباكه حريص وامين.
# (ثوار) الهلال لن تقف في وجههم اي (تروس) يحاول ان يضعها (فلول) الكاف او (دولتها العميقة) في طريقهم.. فشعارهم الذي لا تنازل عنه ابدا..
# هلااااااااااااليااااو.
اخر مداد..!
الفرح جايييك وعد.. يا سيد اسياد البلد.
قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. صلاح ابراهيم محمد يقول

    كل هذه الاشادة بفريق له من الأهداف ثلاثة أو أربعة حتي دخول المجموعات مع أضعف فرق الابطال هل تعتقد بهذه المواسير الصدئة يستطيع الصمود ؟ أكيد لا علاقة لك بكرة القدم وأنا لا الومنك عل ما كتبت فمن سبقوك في هذا المضمار اوردوا الهلال مورد الهلاك الدليل الصفر الدولي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد