صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

في ندوة العمل الطوعي بين التحفيز والمعوقات بالاولمبية..محمود السر: البيئة والاجواء غير مشجعة للعطاء ومشاركة فاعلة للاتحادات

11
عاد النشاط والحراك مجددا داخل اروقة اللجنة الاولمبية السودانية بعد انقطاع دام عدة اشهر بسبب فايروس كرونا حيث اقيمت ندوة بالاكاديمية الاولمبية تحت عنوان العمل الطوعي بين التحفيز والمعوقات وذلك بالتعاون مع مجموعة بيان العالمية للتدريب والاستشارات وذلك بحضور اعضاء المكتب التنفيذي بقيادة عبد الرحمن السلاوي نائب الرئيس ومنسوبي الاتحادات الرياضية واعضاء مجلس ادارة الاكاديمية بقيادة العميد سيف الدين ميرغني .. وافتتح الندوة بروف احمد ادم مدير الاكاديمية في كلمة مرحبا بالضيوف وشاكرا التعاون مع اسرة مجموعة البيان في قيام الندوة متمنيا ان تثمر هذه الشراكة في خدمه العمل الاولمبي..
      واستهلت الحديث الدكتورة ناهد عبد اللطيف قاسم المدير العام للمجموعة عن اهمية دور العمل التطوعي وسط قطاع الشباب باعتباره ضريبة يجب القيام بها كل شاب تجاه المجتمع …واستعرضت اسس ومعايير وطرق وتاهيل وتدريب المتطوعين منوها ان المتطوع يجب ان يتم اختياره وتاهيله للمنصب الذي يستطيع ان يظهر فيه المهارات التي يتميز به وثمنت دكتورة ناهد المواقف والشواهد التي انعكست علي العمل التطوعي وسط الشباب ابان اعتصام القيادة العامة فضلا عن ما تم جراء الفيضانات الاخيرة . مبينا ان المرحلة المقبلة تتطلب التركيز علي العمل الطوعي في كافه المجالات خاصة وان البلاد تدخل في مرحلة جديدة بعد الثورة ..
      اعقبها بالحديث بروف محمود السر تطرق الي جزئية معوقات العمل الطوعي وبالاخص في مجال الرياضة مؤكدا ان هنالك معوقات تقف امام العمل الطوعي في الوسط الرياضي وقال : ان الناشطين في العمل الطوعي في المجال الرياضي يعانون بشدة من الظروف المحيطة واحيانا نجد ان البئية والاجواء غير مستقرة وغير مشجعه للعطاء واضاف السر : في الخارج هنالك تقدير ووفاء للمطوع وتقدم له كل الخدمات باسثناء الحافز ولكن هنا كل شي من مالك الخاص .. لافتا ان التدريب والتاهيل هما المخرج الوحيد لتعزيز ثقافة العمل الطوعي في البلاد …
    وشهدت الندوة مداخلات من قبل الحضور وقيادات الاتحادات الرياضية مما كان لها في الاثر الايجابي ومنحها جاذبية خاصة للنقاش الثر  ..
قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد