صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

قطار المريخ يتعثر.. ولكنه يمضي للأمام..!!

297

زووم

ابوعاقلة اماسا

قطار المريخ يتعثر.. ولكنه يمضي للأمام..!!

 

* لا شيء يحزن في المريخ أكثر من إهدار الوقت في الجدال حول بديهيات، ومحاولة إختصار الكيان العريض في شخصيات قد يكون في زوالها خير كثير للمؤسسة والمؤسسية، ولكن.. إرتباط الناس بزيد وعبيد، ومع ميولهم العاطفية أثرت في مجمل القضايا وحصرت خلافات المريخ كلها في (من يكون البطل) بدلاً أن يكون الحوار حول (ماهو الصحيح ليستمر.. وأين هو الخطأ ليصحح)..!!
* مع كل هذه المنعرجات المدمرة التي مر بها النادي في فترة ما قبل الحرب، فإن قطار المريخ يسير ويتحرك ويلتزم بمساره.. ومن حسن الطالع أن كل الخلافات الطاحنة التي اعترت مسيرته وهزت كيانه لم تفلح في إجبار هذا القطار للخروج عن مساره، ولكن إذا استمر المريخاب في هذه الغفلة فسوف يحدث في المستقبل إنهيار أكثر، وربما نفقد السيطرة تماماً وتكون كل المكتسبات التأريخية في مهب الريح، لذلك.. دعونا نتفق على إفساح المزيد من المساحات لمجلس الإدارة ليضع السياسات التي تكفل له تسيير نشاط النادي بإنسيابية وسلاسة تقيه من شر الأزمات والمطبات، شريطة أن تكون المجموعة التي كان يرأسها ابوجيبين وأصبح رئيسها الآن عمر النمير.. أن تكون واعية بمسؤولياتها، وأن ترتفع قليلاً إلى مستوى هذه المسؤوليات، ولا يعقل أن يعاني مجلس الإدارة في نادي كبير بقامة المريخ من تسريبات لمداولات حساسة من محاضر الإجتماعات، ولا يعقل ونحن في العام 2024 أن نتجادل حول جواسيس ينقلون أدق أسرار المريخ ومجلس إدارته إلى خارج قاعة الإجتماعات، بل ونشرها في الوسائط الإعلامية ومواقع التواصل الإجتماع، فهذا الشيء يعني أن بعض كبار السن من عضوية المجلس ما يزالوا يعانون من بعض متلازمات الطفولة، وجزء آخر يعاني من حالة نفسية توازي (التبول اللا إرادي).. والإنسان الذي يعجز عن حفظ أسرار مجلس إدارة هو عضو فيها قطعاً لا يستحق شرف عضوية مجلس إدارة نادي المريخ، وإن كان يعتبر من أقدم أعضاء مجلس الإدارة الحاليين..!!
* هؤلاء هم الصديق الجاهل، والمهدد الأساسي لمسيرة النادي إن كنتم تعلمون.. ولا يجوز لنا الحديث عن مؤسسية وتطور في المريخ على كافة المستويات وبيننا من لا يستطيع أن يحافظ على أسرار بيته..!!
* المريخ نادٍ كبير، وهذه الحقيقة كان يفترض أن يدركها أعضاء مجلس الإدارة ويطبقها عملياً، وأن تعكس كل تصرفاتهم هذا المعنى، ولكن ما يحدث الآن أنهم يأتوا ببعض التصرفات التي تحط من مكانة النادي وتعيق مسيرته..!!
حواشي
* ننتخب عضو مجلس إدارة يدفع المليارات لاستجلاب عضوية، وفي شكل دفعيات لرؤوس وتجار العضوية لحشدها لمصلحته، وعندما يفوز.. يبخل على النادي بملاليم لا تذكر لدعم مسيرته..!!
* هل يمكن أن نعتبر أشتباك عضو مجلس إدارة بنادي المريخ مع مشجعين أو لاعبي نادي آخر نباريه ودياً أمر عادي وطبيعي ولائق؟
* في الحقيقة.. لا يمكن التصالح مع الأمر في أي نادٍ.. إلا إذا كان يعاني من الإهتزاز كما يحدث في المريخ..!!
* لذلك نطالب مجلس الإدارة بمحاسبة العضو محمد الفاتح المقبول عما بدر منه في مباراة الفريق الودية أمام فريق النصر الليبي..!!
* عندما غادر اللاعب بدرالدين بخيت صفوف المريخ وهاجر إلى امريكا.. كانت الخطوة صدمة كبيرة لعشاق النادي لأنه كان من نجوم الصف الأول في الكرة السودانية آنذاك.. وبالنسبة لي كنت أعتبرها نكسة لفريق المريخ.. ومعظم محبي بدرالدين بخيت ظنوا ذلك وقتها.. ولكن مع مرور الوقت اتضح عملياً أن حواء المريخ ولود… وأن النادي هو الذي يصنع النجوم وليس العكس.. وأنه كلما ترجل لاعب عن هذا القطار فسوف يفسح المجال لنجم آخر ليقدم نفسه وبصورة ربما كانت أفضل من سابقه..!!
* مجلس المريخ مطالب بنقل مفاوضات التجديد والتمديد من مفاوضات المقاهي والجلسات الخاصة والمكالمات الهاتفية إلى ما يعبر عن مكانة نادي المريخ واللاعبين.. وبعدها إذا نجحت المفاوضات تكون مكسباً.. وإذا فشلت فلا أسفاً على من إختار المغادرة..!!
* رئيس المريخ عليه أن يقوم ببعض المهام الحساسة بنفسه حتى لا يدفع الثمن فيما بعد وينسب إليه فشل غيره.. فبعض أعضاء مجلسه لا يسطع نجمهم إلا عند الخلافات والإنشقاقات وتسريب المداولات والأسرار.. والمؤامرات على غرار ثورة السته أيام مجلس محمد إلياس محجوب..!!

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد