صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

قـــــــلع بلا بنــــج

889
حروف ذهبية
د. بابكر مهـدي الشريف
قـــــــلع بلا بنــــج
×ثارت جماهير المريخ بعنف عقب الهزيمة الأليمة التي نالها الأحمر من خصمه المتواضع فيتا كلوب، على الأبطال الأفريقية، حيث بلغت أربعة أهداف تحدث كل هدف عن ضعف وهوان ينتاب الفريق الكبير.
×الرأي عندي هو، أن الثورة كانت منطقية وموضوعية ، بل تأخرت طويلا، مما جعل الوضع المائل بالنادي الأحمر يزداد سوءا لينهار ويدق الدلجة، وتقوم الثورة العنيف الاندفاعية التي نعايشها حتى اللحظة والحين.
×الجماهير هي صاحبة الحق المطلق والصريح فيما يخص الأندية الجماهيرية مثل المريخ، ولكن لا بد أن تتبع هذه الجماهير الأسس والسبل التي تجعلها تحقق ما تريده وتتمناه.
× حسب متابعتنا لثورة الجماهير الحمراء الأخيرة نرى فيها نوعا من عدم العمل المؤسس والمرسوم بطريقة واضحة المعالم والأهداف، لأن المريخ رغم أنه ملكا لهذه الجماهير، ولكنه قبل ذلك يصبح هو ناد كبير ومؤسسة رياضية تخضع لضوابط وقوانين، وتحكمه لوائح ومؤسسات محلية ودولية، لا يمكن تخطيها أبدا أبدا.
× اسم الجماهير أو جعله مظلة فهذا أمر جميل وجيد، وهذا يعني أن الكل أتى من هذه الصفة ، وحقا أن كلمة جمهور هي تشمل كل من ينتمي للمريخ،فرؤساء المريخ وأقطابه ولاعبيه ومدربيه وإعلامييه، كلهم تشملهم هذه المفردة بكل تأكيد ويقين.
× لكن مثل هذه التحركات الغاضبة تحتاج لقيادة إدارية ذات فكر وحكمة وفطنة، تستطيع توجيه هذه الطاقات لعمل ناضج ومرسوم ومعروف منتاه ومبتغاه.
× أس المشاكل بالمريخ تتمثل في الجانب الإداري، وهذه حقيقة لا يتناطح عليها عنزان، ومن ثم أتت المشاكل تترا، وعلاج الجانب الإداري لن يحل بهكذا رجالة ، ولكنه يحتاج لتخطيط سليم مدعوما بنفس وغضب الجمهور الوفي الذي يغضبه إذلال ناديه ويفرحه كل جميل يلصق بالزعيم.
×تمنيت لو أنه انبرى نفر من أقطاب المريخ وكباره، أمثال ود الياس ومحمد الشيخ مدني وعصام الحاج، وغيرهم، وتقدموا الصفوف، ووضعوا طريقا واضحا لتسلك تلك الجماهير الملحوقة والمغلوب على أمرها.
×كان بإمكان قادة الزعيم قيادة الجمهور للاعتصام بمباني الاتحاد العام، أو إستاد المريخ والنادي أو المكتب التنفيذي، ومن بعد التكفل بإطعامهم وشرابهم وعلاجهم، وتقديم كلما يحتاجه الاعتصام، لأن معظم هذه الجماهير لا تستطيع أن تقوم بهذه الأشياء، فأين أقطاب المريخ من هذه الثورة.
× وكان بإمكان أقطاب النادي كتابة مذكرة مفصلة ترسم وتضع حلا واضحا للاتحاد وعلى رأسه شداد، حتى لا يترك الأمر للجدال والصراخ، فمثل هذه الشئون تحتاج بشدة لضبطها بدقة وحصر.
×وحتى كلمة اتحاد التي أضيفت لا أراها موضوعية، فالاتحاد يعني بصراحة أن هناك وحدات أو جهات قد اتفقت أو اتحدت على حد أدنى أو أعلى على أمر وشأن ما، ولكن جمهور المريخ هو وحدة واحدة، لا تحتاج لمن يتحد معها لينقذ ناديها.
×كان الأوفق والأجود، أن يطلق عليها وثبة الجماهير أو غضبة الجماهير أو نهضة الجماهير ، وغيرها من اللافتات ذات المعنى الوقتي الذي يمكنه جمع كل الجهود والطاقات.
×وأكبر خطأ وقعت فيه الجماهير هو، أنها قبلت بأن يكون أسد والكندو وخالد وهيثم، معهم فهولاء يتحملون معظم الضرر الذي حدث، ولو كان رأي الجمهور هو الاستعانة بهم لمرحلة معينة يبقى خطأ كبيرا وعظيما، فلا بد ان يتحملوا جميعا هذه المآسي التي ضربت النادي والفريق.
× خلاصة القول هو، لا بد لجماهير المريخ أن تتعامل مع هذا الظرف برؤية ثاقبة ونافذة بلا تهور، مهما كان من أمر وعبط، ويجب كذلك أن تظهر قيادة من الأقطاب وأصحاب الأموال لتبني هذه الطاقات وتوجيهها.
ذهبيـــــــــــــــات
× نقول أن التروي واستخدام الحكمة والخطة بجانب الدعم الجماهيري هو المخرج الآمن للمريخ من غفوته الإدارية.
×إذا لم يعترف شداد بأن للمريخ مشكلة عويصة فلن ينصلح الحال ولن يتبدل.
× ركوب شداد لرأسه هو الذي يزيد طين المريخ بللا ولكاكة.
×مشكلة المريخ الأساس تتمثل في غياب قيادة إدارية تتبنى مثل هذه الشئون وترعاه وتسوقها لبر الأمان.
×كل ما بقوم به الكندو وأسد لا يعدو كونه انتقام شخصي منهم تجاه سوداكال، الذي لفظهم كما لفظه شعب المريخ هو ذاته.
× حتى قررت الجماهير طرد فلان أو علان وتعبين أي كائن من كان فلن ينفذ إلا عن طريق سوداكال.
×أخطاء أقطاب وكبار المريخ كانت يوم أن ترشح سوداكال لوحده دون منافس وهو غياهب السجون.
×لو لم يجد سوداكال البلد خلا لما فاز وأصبح شوكة حوت.
× نناشد بالحكمة والتعامل المدعوم بالموضوعية والمنطقية، حتى لا تنفلت الأمور ونغلب عنها.
× قديما يقال العنف يولد العنف والفوضى تولد الفوضى وهذا ما لا نتنماه ولا البلد تتحمله.
×حل الأزمة الحمراء بيد الاتحاد العام، وغب الاتحاد العام في يد شداد كما قال الدكتور محمد جلال.
× الحمد لله عصر الأمس حقق الفريق الفوز بهدفين على الأهلي الخرطوم.
×ويبقى التباطؤ والتلكؤ والتمرير الخطأ شيمة اللاعبين، والأجانب أقل من الوطنين.
الذهبية الأخيرة
× وعبر الذهبية الأخيرة لهذا الصباح نقول، بالحكمة والفطنة والدفع الجماهيري والقيادة الرشيدة تحل مشاكل المريخ.، حتى لا يكون قلع بلا بنج.
قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. صلاح يقول

    ههههه هو لو المرخرخ فيهو ناس بتدفع وتأكل معتصمين كان سدوكل ما كنكش في الدركسون وبقي ليكم شوكة حوت، وما كان بصات لجان التسيير بتتملي لحدي الشماعة 😆😆😆
    الظاهر عليك إشتقت ليد البتاع الطوالي الطاهرة التي منذ أن وضعها على المرخرخ لم يكسب عافية، بس ويييين يا ألحس كوعك 😝😝😝

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد