صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

كان في الامكان افضل مما كان !

0

رمية تماس
بابكر مختار
كان في الامكان افضل مما كان !

*نعم!
*باختصار!
*كان بالامكان افضل مما كان!
*مباراة طابعها افريقي وعنوانها البارز ظهور مختلف للارسنال امام الهلال في جميع مبارياته منذ الصعود لمصاف فرق الدرجة لصفوة!
*التونسي الزعفوري خانته القراءة السليمة للمباراة فمنح الفريق القادم من شندي قبلة الحياة ببداية خاطئة وتاخير في اجراء التبديلات الكاملة في شوط اللعب الثاني!
*نعم..مباراة فيها الكثير من المحطات التي تستوجب التوقف عندها والحديث حولها رغم القناعة بان التقني التونسي ومعاونيه قد حملوا تلك الملاحظات وربما اكثر في دفتر الملحوظات، قبل شد الرحال صوب جزيرة القرنفل في الساعات الاولى من فجر اليوم، وذلك للعمل والاجتهاد في معالجة السلبيات ودعم الايجابيات التي افرزتها معركة الارسنال التي جرت عشية الامس علي ملعب الجوهرة رغم وجود بعض الاختلاف في العناصر والاسماء التي شاركت هنا، وتلك التي سترتدي الازرق عصر الاربعاء المقبل في ملعب مدينة زنزبار ولكن تبقى الضرورة في معالجة السلبيات برؤية جماعية لكي لا تكرر من جديد وربما تكلف الازرق ثمنا باهظا في مباراة لا تتحمل الاخطاء والهنات!
*نعم..لقاء الامس الذي جمع الهلال بضيفه الاهلي شندي قدم من خلاله الفريقان مباراة جادة فيها الكثير من البذل والعطاء، واجتهد كل فريق لفرض اسلوبه وبسط سيطرته وهمينته علي المستطيل الاخضر وان تعادلت الكفة احيانا بسبب ان كل طرف مدجج بالاسماء ولدى اللاعبين ما يكفي من الاصرار والعزيمة والقتال لاجل فرض الهيمنة وتحقيق الانتصار، الا ان كفة الهلال كانت الافضل احيانا، رغم ضعف اداء الثنائي شيبوب وبشة الصغير، واللذان لم يرتقيا لمستوى اداء بقية المجموعة ومع وجود بعض الهنات هنا وهناك بسبب التسرع والشفقة احيانا وعقلية اللاعب السوداني التي تتاخر درجة عن العقلية الاحترافية في التعامل مع الساحرة المستديرة في كسر من الثانية، الا ان الاداء عموما جاء طيبا من الطرفين افلحت السيطرة الهلالية في محاصرة الشنداوي في ثلث ملعبه، رغم اجتهادات لاعبيه في الخروج من عنق الزجاجة وعدم التسليم، وقد اعتمد الشنداوي علي الهجمات المرتدة التي لم يخلو بعضها من خطورة وكشفت عديد السلبيات في التنظيم الدفاعي للازرق وفي ذات الوقت اكدت ضرورة رفع نسق اللعب الضاغط للفرقة الهلالية في وسط الميدان، وبداية الضغط من منطقة مبكرة في مقدمة الهلال الهجومية والتي يلعب فيها التقني التونسي بثلاثة لاعبين دون ان تكون مهام الثلاثي الدفاعية واضحة بالانكماش السريع لايقاف تقدم الفريق الخصم، وبناء هجمات منظمة من مناطقه الدفاعية لانها تكون اكثر خطورة علي مرمى الازرق ستساعد في فتح ثغرات في منطقة الوسط اذا افلح لاعبو الفريق الخصم في اجادة اسلوب الحركة بدون كرة!
*نعم..اخطا التونسي الزعفوري في اول مواجهة حقيقية امام الاهلاوية من خلال وضع تشكيلة خاطئة منذ البدايات والدفع بالثنائي البطيء شيبوب وبشة الصغير فمنح الاهلي افضلية اغلاق المنافذ وعدم منح لاعبي الهلال حرية الحركة..ونعود باذن الله.
اخر الرميات
*قتل الزعفوري المباراة باستراتيجية عقيمة لم تؤتي اكلها منذ انطلاق المباراة حيث كان يحتاج الهلال لتشكيلة الشوط الثاني منذ البداية ليخطف هدفا باكرا، ويبدل من استراتيجية النقر المشهور بـ(الخندقة) الدفاعية، حيث لعب اهلي شندي بثمانية مدافعين ثابتين مع عودة ثنائي الوسط الهجومي للعب الادوار الدفاعية!
*ظهر في المباراة الحارس اليوغندي جمال سالم وقدم مستوى اداء قوي في الكرات القليلة التي وصلت مرماه في ظل تراجع اهلاوي كامل لعدم قبول اية اهداف!
*سرعة ايقاع اللعب في شوط اللعب الثاني بسبب دخول الثعلب ووليد الشعلة رغم ان الشعلة لم يكن ايجابيا في لعبه ولم يقدم الكثير ووقف التونسي متفرجا على تواضع مستوى البرازيلي جيوفاني والذي غاب تماما عن المشهد منذ الدقيقة العاشرة في شوط اللعب الثاني!
*الزعفوري عليه مراجعة قراءته فالاهلي ليس بالفريق الذي يمكن ان يخرج متعادلا امام الهلال في ملعبه!
*قاضي الجولة ظلم الهلال في ركلة جزاء يراها الاعمى والضرير ولكن الجمهور الهلالي لا يعشق الانتصار الذي ياتي من ركلة جزاء!
*اذا اتبع النقر والمغربي طريقة الهلال امس بالكنغو فالرماد كال حماد!
*اللهم لك الامر من قبل ومن بعد.
*وحسبنا الله ونعم الوكيل.
*بكره احلى!
*تعالوا بكره!

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد