(كركبة) مرتقبة..!!

0
95

كـــــــرات عكســـــية
محــمد كامــل سعــيد
Mohammed.kamil84@yahoo.com
(كركبة) مرتقبة..!!

* من المنتظر ان تكون بعثة فريق الكرة بنادي الهلال قد وصلت في الساعات الأولى من فجر اليوم الثلاثاء الى العاصمة المصرية القاهرة وذلك تمهيداً لملاقاة الاهلي المصري مساء الجمعة المقبل في الجولة الثانية لمباريات المجموعة الثانية بمرحلة مجموعات بطولة دوري ابطال افريقيا..
* ولعل المتابع لمستوى الهلال المهزوز في الفترة الماضية لا ولن يكون السبب في تصدير الرعب الى عشاق الازرق، لان الفوارق الخرافية ما بين ازرق السودان وأهلي القرن بالجد خرافية وشاسعة وفي كل شئ ما معناه اننا سنكون على موعد مع (كركبة)..
* و(الكركبة المرتقبة) التي نقصدها علاقتها قوية ومباشرة بالنتيجة التي ستنتهي عليها مقابلة الجمعة التي نخاف بالجد من ان تحمل معها (فضيحة بجلاجل) تتحدث عنها وكالات الانباء العالمية.. ولن نبالغ اذا ما توقعنا تسبب النتيجة في هزة لا مثيل لها..!!
* لا ولن نتحدث عن المستوى المهزوز الذي ظهر به الهلال في لقاء القمة والذي تعرض فيه الازرق لفضيحة شملت الكثير من الجوانب الفنية، كما اننا سنستبعد ما حدث في لقاء أمس امام الوادي نيالا من صورة بائسة لا تبشر الاّ بكارثة..
* نتابع ما يدور من احاديث تملأ صفحات جل الاصدارات الزرقاء لم تخرج عن دائرة العاطفة وبأسلوب سطحي حمل معه تضخيماً لأفراد التشكيلة الهلالية في حين ان الجميع مقتنع بالفوارق الفنية الخرافية التي تحدثنا عنها في السطور السابقة..
* مثلاً، مثلاً وبالنظر الى الهفوات والاخطاء الفردية الساذجة التي حدثت في آخر اللقاءات فان أول ما يخطر على بالنا تلك السقطة التي وقع فيها الحارس جمال سالم في لقاء بلاتينيوم وتسببت في اهتزاز الشباك بطريقة تدعو للحيرة والتعجب والخجل..
* وبدلاً من معاقبة سالم، او حتى ارسال ولو حتى عبارات لوم اليه ولو من باب انه لاعب محترف يتقاضى راتبه بالدولار الحار تابعنا جل الكتاب يهرولون لايجاد الاعذار له بل ووصل الامر الى ارسال رسائل من صفحات كتب الاغاني الى اللاعب المستهتر
* وبالانتقال الى الدفاع سنجد ان الاحساس بالرعب يتضاعف، وبذات المستوى لن يجتهد احد من (المبرراتية) في سبيل توفير كل ما هو مطلوب لتمرير الاخطاء المنتظرة من جانب بويا ورفاقه والتي ستنتج عنها بلا شك الكثير من الاهداف في الشباك الزرقاء.
* اذا لعب بويا او معتصم او السمؤال او عمار الدمازين فانهم جميعاً لن يستطيعوا الحد من خطورة اي لاعب مصري ناهيك عن افراد خط هجوم فريق الاهلي صاحب الرقم القياسي في احراز لقب بطولة دوري ابطال افريقيا البطولة الاولى في القارة..
* ابو عاقلة، ودراج، والشغيل لن يكون بمقدورهم التفوق على وسط الاهلي ليس لانهم لا يملكون الخبرة فحسب بل لانهم يفقتدون للتاسيس السليم، ولم يكتب الله لهم التدرج في مدارس الكرة وعليه فسيكون من الطبيعي ان يظهروا بتواضع..
* اما صهيب الذي ظل يعتمد على اللعب خارج الملعب في صفحات الصحف وداخل مساحات الاعمدة، ومهما قيل عن موهبته او حرفنته فانه لن يصل مهما فعل الى امكانيات صالح جمعة الفنان او رمضان صبحي قائد منتخب الاولمبي المصري الحائز على لقب بطولة افريقيا قبل ايام.. اما الهجوم فوليد والضي.. أخاف عليها من الكي..!!
* نقول ذلك الحديث ونحن على يقين بان كرة القدم بالامكان ان تطل على عشاقها مساء الجمعة في القاهرة وخلال لقاء الاهلي والهلال بشكلها الغريب كم حدث من قبل في لقاء سابق جمع الفريقين وانتهى بهدف ريتشارد جاستين.. لكن هيهات.
* تخريمة أولى: انشغلت طوال الايام الماضية بمرض الوالد العزيز كامل سعيد (متعه الله بالصحة والعافية)، والذي تماثل الان ـ وبحمد الله ـ الى الشفاء بعد رحلة طويلة وصعبة مع المرض اللعين استمرت لاسابيع تنقلنا فيها بين الكثير من المستشفيات الخاصة بحثاً عن سرير فلم نجد الاّ بعد جهد وبحث طويل في مشفى الاربعين التخصصي، وتحت اشراف الطبيب الانسان محمد.. وبفضل المولى عز وجل اكتمل الشفاء.. وهنا انتهز هذه السانحة لاتقدم بالشكر لكل الاهل والمعارف والاصدقاء والزملاء على وقفتهم الانسانية مع الامنيات بالصحة والعافية للجميع.
* تخريمة ثانية: حقق المريخ الفوز على الفلاح عطبرة بثنائية واقترب من التربع على صدارة الدوري واستعادة مكانته المفضلة.. لكن ومن هنا نتمنى ان يشرع الكوتش جمال ابو عنجة في ايقاظ بعض اللاعبين من حالة التراخي التي صارت تفرض نفسها عليهم في بعض اوقات المباريات حيث ظهر ذلك بجلاء في الجولات التي اعقبت الفوز على الهلال.. نقول ذلك لان الحذر مطلوب..!!
* تخريمة ثالثة: وتاني بنعيد: مرت الايام، كالخيال احلام ولا نزال ننتظر نتيجة شكوى لوزان التي أوهم البعض عشاق الكيان بانها (مربوحة) ولعل ما حدث من فشل متراكم في القضايا التي افتعلها المرضى بالسنوات الماضية سيكون هو السند الاول والاخير للبسطاء لتقبل واقع تبدد الحلم الوهمي..
* حاجة أخيرة: (من هو عبدو السوداني الذي قفز الى سطح الاحداث فجأة يا حاقد يا هلالي يا مندس)..؟! “انه سؤال في واحدة من الرسائل التي بعث لي بها قارئ “محرّش” من عبدو السوداني الذي تم النصب عليه..!!

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك