كمال عبدالوهاب دكتور الكرة السودانية

0
117

في الهدف

أبوبكر عابدين

تحت عنوان أساطير المريخ (نبض الصفوة) ولم نجد إسم الكاتب الذي وجد في دكتور الكرة السودانية كمال عبدالوهاب مادة ثرة رائعة بيد انه وقع في أخطاء كثيرة رأيت إنه من واجبي أن أصححها حتى يستفيد القارئ منها وتصبح مادة للتأريخ.وعلى الفور إتصلت على أخي وصديقي وابن عمي الرياضي المعروف محمد عبدالخالق أبوحطيبة أحد رموز نادي الحرية وقائد قروب شبكة أم در الرياضية الناجح فله الشكر على الأهتمام.
أولا: هو كمال عبدالوهاب سلمان وليس سليمان كما ورد ، عبدالله الحاج خال كمال عبدالوهاب لعب لابوعنجة والموردة ولكنه لعب دورا مهما في أن يوقع كمال للمريخ.
ثانيا: بعثة فريق فاتيما لم يقولوا انه ساحر وإنما إعترضوا وقالوا إنه لاعب فريق الهلال المنافس والا لماذا لم يلعب المباراة الأولى؟
ثالثا: كمال لم يشترك في منتصف الشوط الاول كما ورد في المادة وأنما شارك منذ بداية المباراة.
رابعا: لم يحرز كمال هدفا في المباراة على الإطلاق ولم تنتهي المباراة بثلاثة أهداف كما ورد والصحيح إن شوطها الأول إنتهى بهدفين نظيفين أحرزهما صلاح عباس ستوبر المريخ حينها بضربة رأسية والثاني أحرزه الفاضل سانتو من ضربة حرة خارج خط 18 ولم يلعب شوط ثان إذ لم يدخل فريق فاتيما وغادر الأستاد.
خامسا: لم يتم تكريم كمال عبدالوهاب بنادي المربخ حتى يأتي صديقه فوزي المرضي ويقول إنها المرة الثانية في حياته التي يدخل فيها نادي المريخ !!
سادسا: م
كمال عبدالوهاب حي يرزق ولم يرحل عن الحياة الدنيا كما ورد في المادة!!
سابعا: لايوجد تمثال للاعب كمال عبدالوهاب بنادي المريخ والصحيح إن تمثال الجبص الذي كان بدار النادي هو للاعب كرة محض ويرتدي زي المريخ وتجد المشجعين تارة يقولوا إنه لبرعي أحمد البشير وآخرين يقولون إنه لكمال عبدالوهاب .
ختاما أتمنى أن يدقق صاحب المقال دائما ويستوثق من معلوماته حتى يحفظها التأريخ وفي كل الأحوال يشكرا على ذلك الجهد واتمنى أن يواصل في سرد حياة رموز ونجوم نادي المريخ وكذا أبرز نجوم الكرة السودانية.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك