لا تدفنوا رؤوسكم في الرمال..!

0
344

رمية تماس 

بابكر مختار 

لا تدفنوا رؤوسكم في الرمال..!

*باختصار!
*لا تدفنوا رؤوسكم في الرمال!
*الحجة بينة ولا عذر لمن انذر!
*الحديث موجه للقمة السودانية ولاتحادنا الراعي للعبة الشعبية الاولى!
*نعم..اربع مرات تواليا تسلم اتحادنا السوداني لكرة القدم خطابات بتواريخ مختلفة من قبل لجان المسابقات بالكاف تحدثت تلكم الخطابات عن ضرورة اعادة النظر في ملاعبنا التي تقام عليها مباريات فرقنا الدولية الرسمية في بطولتي الكاف علي صعيد الابطال والكونفدرالية الي جانب التصفيات الافريقية حيث تحدث الكاف في جميع خطاباته بلغة واحدة مطالبا باجراء تعديلات واسعة علي ملاعبنا حتى تصلح لقيام مباريات في كرة القدم وجاءت توجيهات الكاف بعد زيارات ميدانية في اوقات مختلفة لواقع تلك الملاعب وفي كل مرة تعود تلك اللجان لتكتب توصياتها بان ملاعب السودان الهلال والمريخ استاد الخرطوم غير صالحة لممارسة كرة القدم وتحتاج لتعديلات كبيرة حتى تكون في الموعد!
*التوصيات المتوالية للجان المسابقات بالكاف لاتحادنا السةوداني لكرة القدم بضرورة اجراء اصلاحات علي ملاعبنا الرئيسة لم تجد ادنى اهتمام سوى في حدود ضيقة من قبل ادارة نادي الهلال حيث قامت ادارة الاستاد بتوزيع كاميرات مراقبة علي المداخل والممرات بالاستاد وهي الجزء الاقل اهتماما من قبل لجان لكاف والتي تطالب باتوزيع اكبر عدد من الكاميرات لتغطية المدرجات بمسمياتها المختلفة وان يكون التوزيع بصورة احترافية وعلمية يسمح بنقل ادق النفاصيل داخل الاستاد وكل حركات وسكنات الجماهير في كل الاحوال فرحا كانت ام غضبا مع التاكيد علي ان يكون توزيع الكاميرات ودرجة حساسيتها في التقاط المشاهد والصور بالطريقة ذاتها المتبعة في الملاعب الاوربية!
*كما تشدد الكاف عبر لجان مسابقاته في ضرورة انشاء وحدات صحية تتبع للطواريء داخل الاستادات وبان تكون مجهزة باحدث وسائل العناية الصحية من تكييف وغرف طواريء وحوداث وعمليات صغيره الي جانب غرف عناية مركزة وبان تكون الوحدة تسع لعشرين سريرا في ان واحد الي جانب بعض الملحوظات الاخرى المتعلقة بغرف الاعلام وقاعات المؤتمرات الصحافية وغيرها من الكماليات التي لا غنى عنها في بطولات لها رعاة يضخون الكثير من المال علي خزائن الكاف وفي ذات الوقت يطالبون باقصى درجات الاحترافية!
*الاتحاد السوداني لكرة القدم ليس لديه الكثير ليفعله حيال تحديث الملاعب وخصوصا شيخ الاستادات غير التوجه للدولة واستنفارها لاجل اكمال النواقص بالاستاد وهو المطلوب عمله في الوقت الراهن وتحديدا عقب انجلاء جائحة كورونا علما بان وعدا سبق من الدولة بالعمل علي تحديث ملعب الخرطوم واكمال النواقص وفق مطلوبات الكاف حتى يكون الملعب صالحا لاستقبال علي الاقل مباريات منتخبنا الوطني لكرة القدم في قادم المواعيد علما بان هنالك حزمة من الاستحقاقات تنتظر منتخبنا الوني الاول علي صعيد الامم الافريقية وكاس العالم القام2022 بالدوحة علما بان الصحافة الافريقية اشارت في وقت سابق الي ان احتمالية ان تخوض منتخبات بلدانها مبارياتها امام السودان في ارض محايدة بسبب عدم صلاحية الملاعب السودانية وفق لبعض التسريبات التي خرجت من داخل اروقة الكاف!
*الهلال والمريخ معا في وضعية معقدة واكثر خطورة من الاتحاد السوداني لكرة القدم باعتبار انهما يستضيفان الفرق الاجنبية علي ملعبيهما اللذان اضحا غير صالحين للعب حيث ان منتخبنا الوطني ربما لا يخوض خلال العام اكثر من مباراتين او ثلاثة داخل الاراضي السودانية بينما الحال يختلف لدى القمة السوانية التي ربما تستضيف ضعف تلك العددية من المباريات اذا واصل الفريق رحلة التصفيات وبلغ دوري المجموعات وبالتالي فان الاسراع في اكمال النواقص بالاستادين يقي الفريقين اشكالية اللعب خارج القواعد في وقت قريب..ونعود بحول الله.
اخر الرميات
*الاتكالية وعدم الجدية التي يتعامل بها الاتحاد وادراتي القمة مع ملف عدم صلاحية الملاعب لاستضافة المباريات الافريقية سيدفع الجميع ثمنها غال جدا خصوصا وان الكاف متشدد في ضرورة اكمال النواقص التي يرى انها ضرورية لممارسة كرة القدم!
*اللهم سلم البلاد والعباد..اميين.
*تعالوا بكره!
صحيفة ريمونتادا

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا