لماذا أجّلت ‘الكاف’ مباراة الهلال والنجم ونقلت المقابلة خارج السودان؟

0
124

كان من المقرر إجراء مباراة إياب الدور الربع النهائي لمسابقة كأس الكاونفدرالية لموسم 2018/2019 بالسودان تحديدا الخرطوم بين الهلال السوداني والنجم الساحلي بالخرطوم وذلك يوم الأحد الموافق لتاريخ 14 ابريل 2019 لكن الأحداث الاخيرة بالسودان دفعت الاتحاد الافريقي لكرة القدم ممثلا في لجنة التنظيم بالقضاء بتأجيل المباراة مع الزامية اجرائها خارج السودان ومن المرجح أن تكون بمصرالقاهرة تحديدا في انتظار المراسلة الرسمية.

وقد أسس الاتحاد الفريقي لكرة القدم قراراه بتأجيل المباراة مع نقلها خارج السودان على قاعدة واجب تأمين الفريق الضيف أولا وضرورة توفير كل الظروف الملائمة لاجراء مباراة كرة قدم ثانيا وهو أمر ييخدم مصالح الممثل التونسي فريق النجم الساحلي الذي من حقه أن تتوفر له ظروف طبيعية / عادية للعب مباراة العودة للدفاع على حظوظه كاملة للتأهل للدور النصف النهائي كيفما توفرت ظروف آمنة ومريحة مكّنت من حسن استضافة فريق الهلال السوداني خلال مباراة الذهاب.

وفي هذا الاطار أوجبت أحكام الفقرة السابعة عشر / ثامنا من المادة التاسعة من اللاوائح المنظمة للمسابقة الحالية على البلد المستظيف واجب تأمين وفود الفرق المشاركة وكذلك الرسميين المفوضين للحضور من قبل الكاف (و هو واجب حمائي قبل وأثناء و بعد المباراة ) اذ جاء بصريح عبارات الفصل بدباجته باللغة الفرنسية أنّه :

” -Mesures de sécurité”
Le service d’ordre du pays hôte doit assurer la sécurité de tous les membres des équipes participantes, ainsi que celle des officiels de match désignés par la CAF. Le service d’ordre doit empêcher tout envahissement “du terrain et toute attaque contre les joueurs et/ ou officiels, dans et en dehors du stade.

واليوم في ظل الأوضاع بالسودان تحصحص للاتحاد الافريقي استحالة تنظيم المباراة في ظروفها العادية القائمة على مبدأ المنافسة ارياضية العادة مما جعلها قانونا أمام حتمية تطبيق أحكام المادة الثالثة عشر من اللوائح المنظمة للمسابقة الحالية بما فيها من امكانية نقل المباراة خارج البلد الأصلي اذا ما ثبت يقينا عدم امكانية توفير الظروف الامنة لاجراء المباراة اذ جاء صراحة بعبارات الفصل المذكور انفا بدباجته باللغة الفرنسية أنه :

XIII. PAYS EN GUERRE / SITUATION AFFECTANT LA SÉCURITÉ D’UN PAYS
. En cas de troubles, de guerres, de forces majeures ou de situations internes dans un pays susceptibles d’affecter les conditions de sécurité dans le déroulement d’une rencontre, la Commission d’Organisation peut prendre les mesures suivantes : 2. Pour des matches aller-retour: 2.1 Si ce cas concerne un seul pays, sa fédération domiciliera son match sur un terrain dans un autre pays ou un match unique sera joué sur le terrain de l’adversaire. Le cas échéant la commission d’organisation fixera le lieu du match

وتجدر الملاحظة نهاية أن الاتحاد الفريقي ممثلا في لجنة التنظيم أحسن قراءة الوضع الأمني الحالي بالسودان وأصاب في تطبيق القانون بقراره تأجيل المباراة مع نقلها خارج السودان لضمان لسلامة الفريقين والطاقم التحكيمي هذا من جهة أولي ولتوفير ظروف المنافسة الرياضية الشريفة بين الفريقين من جهة ثانية كل ذلك في انتظار تأكيد مكان اللقاء وتاريخه (من المرجح أن يكون مكان اللقاء القادم القاهرة يوم الاثنين 22/ أفريل/2019 كل ذلك في انتظار التأكيد الرسمي).

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك