ليفربول يتفنن في إهدار الفرص ويترك الصدارة لمانشستر سيتي

0
27

دفع ليفربول ثمن الفرص المهدرة وفلسفة مديره الفني يورغن كلوب غاليا، إذ فشل في تحقيق فوز كان في المتناول أمام المضيف والجار إيفرتون، الأحد، في المرحلة 29 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وحصد ليفربول نقطة واحدة رفعت رصيده إلى 70 نقطة، ليكتفي بالبقاء في المركز الثاني خلف مانشستر سيتي المتصدر صاحب الـ71 نقطة، فيما بقي إيفرتون في المركز العاشر وله 37 نقطة.

وأهدر الضيوف 3 أهداف مؤكدة، من بينها انفرادان تامان للنجم المصري محمد صلاح فشل في التعامل معهما، كما أخفق فابينيو في ترويض الكرة على بعد أمتار قليلة من المرمى المفتوح في الفرصة الثالثة.

وفاجأ كلوب جماهير الـ”ريدز” بإشراك المهاجم غير الجاهز فنيا البلجيكي ديفوك أوريغي، ودفع في الشوط الثاني بالبرازيلي روبرتو فيرمينو الذي تعرض لإصابة خلال مباراة مانشستر يونايتد.

ودفع كلوب في الشوط الثاني أيضا بجيمس ميلنر وآدم لالانا، وتجاهل من جديد شيردان شاكيري رغم امتلاكه إمكانات مميزة، ونجاحه في إثبات فاعليته كلما حل بديلا.

وتصدر ليفربول الدوري لأسابيع عديدة، ونجح في توسيع الفارق مع مانشستر سيتي في بعض الأوقات إلى 7 نقاط، لكن مستواه سرعان ما تراجع، وسط تنبؤات بتبخر حلم استعادة لقب الدوري الإنجليزي الغائب عن خزائن النادي منذ عام 1990.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك