مباراة ثأرية

0
319

نبض الصفوة
امير عوض

في آخر مواجهتين جمعتا الفريقين تمكن الأهلي شندي من الظفر بنتائج إيجابية أمام المريخ.
علي رسم نصف نهائي كأس السودان الأخير تجرع المريخ هزيمة ثقيلة (بثلاثية) قذفت به خارج البطولة و جعلته يخرُج من الموسم ككل بلا بطولات قبل أن يحوز مضيفه الشنداوي علي تاج كأس السودان مُحققاً بذلك إنجازاً كبيراً و متفرداً.
لقاءات الفريقين تجددت.. و هذه المرة إلتقي الفريقان علي حساب بطولة الدوري الممتاز ليظفر النمر الشنداوي بنقطةٍ ثمينة من داخل القلعة الحمراء و يُقدم يومها مباراة كبيرة كاد أن يحوز كامل نقاطها قبل أن يحرز الغربال هدف التعادل الأحمر.
و اليوم تتجدد المواجهة بين الفريقين الكبيرين علي ملعب شندي الجميلة وسط ذكريات عاصفة للاعبي الأحمر الذين كانوا حضوراً في مباراة كأس السودان الماضية.
رغبة الثأر ستكون حاضرة في المواجهة.. و وأد آمال الأهلي في العبث بأمنيات المريخ لابد أن يكون من أولويات الحسابات في هذه المباراة.
المريخ في المركز الثاني بستة عشر نقطة.. و الأهلي ثالثاً بأربعة عشر نقطة.. لذا فإن الصراع علي المركز الثاني تمهيداً للبحث عن صدارة المجموعة سيكون الأبرز و الأقوي من واقع قوة الفريقين الفنية.
و تبقي أهمية النقاط الثلاث للفرقة الحمراء بُرهاناً علي إكتمال العودة و السعي الحثيث للظفر ببطولة الممتاز هذا العام من واقع مواجهتها لأحد أبرز الفرق المرشحة للقب.
*نبضات متفرقة*
المريخ سيلعب اليوم ثم سيواجه مريخ نيالا يوم الجمعة القادم (ظ،ظ£/ظ¤) ليُسافر بعدها لسنار لمواجهة ود هاشم في يوم (ظ،ظ§/ظ¤).
رالي مضغوط من ستة مباريات للفرقة الحمراء بواقع مباراة كل ثلاثة أيام في هذه البرمجة العجيبة بدايةً من تأريخ (ظ¢ظ© مارس) و ختاماً في (ظ،ظ§ أبريل).
سفر الفريق قبل يوم كامل من موعد المباراة أمرٌ سيصب في صالح الدخول للملعب بأحسن وضعية ممكنة.
في العام الماضي غادر المريخ لشندي صبيحة المباراة بالقطار الذي وصلها نهاراً ليُسهم ذلك في إرهاق النجوم قبل خسارتهم لذلك اللقاء.
أول مباراة أشرف عليها الجهاز الفني كانت أمام نفس هذا الفريق لذا فعبدالمجيد و طاقمه المعاون يعلمون كل صغيرة و كبيرة عن منافسهم.
وسط المريخي القوي سيكون بعون الله نقطة التحكم الأهم في رتم المواجهة مع الوضع في الإعتبار لقوة محاور الأهلي.
إنطلاقة ميدو التهديفية القوية ستصنع الفارق بعد إكتمال جاهزية هداف الدوري الأسبق الفنية.
علي دفاع المريخ اللعب بنفس الصرامة التي إنتهجها في آخر مواجهتين.. و الحذر ثم الحذر من سرعة مهاجمي الأهلي خاصة ياسر مزمل.
الأهلي يمتاز بقوة المحاور و الأطراف مع سرعة المهاجمين.. و تبقي نقطة ضعفه الكبيرة في قلبي الدفاع.
علي لاعبي المحور تغطية تقدم أطراف الملعب خاصة المساحة خلف بيبو الذي يُهاجم دائماً.
مجيد مُطالب بإدارة المباراة بواقعية أكبر و البُعد عن التفكير في تجهيز البدلاء في هذا اللقاء تحديداً.
نتمني أن نشهد تحكيماً يليق بقوة المنافسة و إسم الفريقين و كفانا من نلناه من ظلم من أصحاب الياقات السوداء لهذا الموسم.
تمكن الهلال من هزيمة ضيفه أكوا النيجيري بهدفين نظيفين رغماً من المستوي المتواضع للفرقة الزرقاء أمام خصمها و خاصةً في الشوط الثاني.
في الشوط الثاني الهلال (رقد سلطة) و باتت هجمات خصمه هي الأشرس و الأنجع الأمر الذي أتلف أعصاب شيخ المعلقين المعتق الرشيد بدوي عبيد.
الرشيد أكثر من ترديد جملة (إن شاء الله تنتهي علي كده) و أضحكنا بوصفه تمريرة أحد اللاعبين بأن وصفه بالخيال الواسع.
الرشيد كاد ان ينجلط مع إنزلاقة (الماسورة) واتارا و تشهد فيها بكل عفوية.
المؤشرات تقول بأن الفرقة الزرقاء موعودة (بمرمطة مؤسسة) في لاغوس.
رفاق كاريكا في طريقهم لإعادة ذكريات (المازمبية) بسبب تواضع مستوياتهم الفنية.
ليت الإدارة تفكر في خيار الإنسحاب تجنباً للفضائح المحمولة جواً و هم يا حسرة عيني (متعودة دايماً).
نبضة أخيرة
بالتوفيق للمريخ العظيم.

 

 

 

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

2,456حملوh التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

17756 حملو التطبيق

على متجر apkpure

https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app

على متجر facequizz

http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/

على متجر mobogenie

https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

على متجر apk-dl

http://apk-dl.com/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9

على متجر apkname

https://apkname.com/ar/net.koorasudan.app

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك