محامي الاتحاد العام: المحكمة لم تحكم بتواجد مديونيات لأسامة عطا المنان بطرف الاتحاد

0
549

أصدر مولانا حسب الرسول إدريس محامي الاتحاد العام لكرة القدم في قضية السيد أسامة عطا المنان أمين خزينة الاتحاد العام السابق بياناً أوضح من خلاله أن محكمة الفساد برأت أسامة من تُهمة الفساد ولكنها لم تحكم بأن لديه مديونيات بطرف الاتحاد واجبة السداد وجاء في بيان محامي الاتحاد

لقد أصدرت محكمة الفساد حكمها في مواجهة أمين مال الاتحاد السوداني لكرة القدم السابق، والمدير المالي للاتحاد، ومدير وكالة تاكس؛ بخصوص ميزانية الاتحاد السوداني لكرة القدم لعام 2014م، وبراءتهم من التهم المنسوبة إليهم، في المواد

 21/ 177 من القانون الجنائي، والمادة 29 من قانون الاجراءات المالية والمحاسبية؛ في مواجهة المتهم الأول والثاني، والمادة 181 في مواجهة المتهم الثالث مدير وكالة تاكس؛ حيث أكدت المحكمة في حيثيات قرارها على صحة اجراءات البلاغ باعتباره مرفوع من (ذي صفة)، بخلاف مادفع به ممثل الدفاع في مرافعاته الختامية؛ بأن الاجراءات مرفوعة (من غير ذي صفة)؛ والتي بموجبها تبطل جميع اجراءات البلاغ، وبالتالي تبطل التسوية التي تمت بين المتهمين والاتحاد، والتي بموجبها استرد الاتحاد جميع الأموال، المودعة خزانة المحكمة ككفالة للمتهمين مقابل تنازل الاتحاد السوداني لكرة القدم من الحق الخاص، على ان تستمر الاجراءات وتتولى النيابة الجنائية ممثلة في نيابة الاموال العامة في الحق العام، وبعد ان سمعت المحكمة البينة المقدمة من الاتهام والدفاع أصدرت قرارها بتبرئة المتهمين، من التهم الموجهة إليهم، في الحق العام باعتبارها لاترقى إلى مستوى الادانة.. 

 ولكن لم تصدر المحكمة أي حكم بقرارها النهائي مايفيد استحقاق أي من المتهمين مديونية على الاتحاد السوداني لكرة القدم، بل أكدت صحة التسوية، التي تمت، والتي وافق عليها المتهمين بارادتهم، فضلا عن أن المحكمة رفضت في حيثيات قرارها ان هذه الاموال تم صرفها خصما على مديونية أسامة عطا المنان في ميزانية 2014م، وأكدت مراجعة ميزانيتي 2013- 2012م؛ عدم وجود مايثبت أي مديونية لأسامة عطا المنان على الاتحاد..

مولانا/ حسب الرسول إدريس

محامي الاتحاد السوداني لكرة القدم بقضية أسامة عطا المنان وآخرين

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك