صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

محمد المنذر : أنا ابن المنتخبات وطموحي اللعب الخارجي بكبرى الدوريات

601

تطور المستوى يأتي بعد جهد جهيد .. وتركيزنا الآن على مواجهتي موريتانيا والكنغو

 

على ارتفاع (2000) متر فوق سطح البحر كان الحديث إلى النجم محمد المنذر أخذ العديد من المناحي ، ومن خلال العديد من المحطات التي توقفنا عندها نقدم هذه اللمحات لفتى بزغ نجمه مع المنتخبات الوطنية السنية وتدرج فيها حتى بلوغ المنتخب الوطني الأول ، وعبر الأسطر التالية ننقل لكم بعض إفادات نجم محور منتخبنا الوطني …

س/ في البدء نود تقديمك إلى الجمهور الرياضي من منصة المنتخب…؟

مرحباً بكم ولي عظيم الشرف في الحديث معكم أنا محمد المنذر قذافي لاعب المنتخب الوطني والهلال السوداني، بدأت مسيرتي الكروية في الروابط شأن الكثير من لاعبي بلادي وبعدها انتقلت إلى نادي الاتحاد البحراوي قبل التوقيع في نادي الهلال الأبيض والآن في نادي الهلال العاصمي ..

س/ حدثنا عن مسيرتك مع المنتخبات الوطنية…؟

بدأت مع منتخب الشباب وفيه شاركت بعدد من البطولات الإقليمية والتصفيات القارية ومن بعده تدرجت إلى المنتخب الأولمبي والذي جلت معه في بعض المنافسات والان بحمد الله في كلية المنتخب الوطني الأول وأتمنى ان اجد فرصة المشاركة الأولى خلال قادم المباريات ..

س/ وظيفتك في الملعب وإمكانية اللعب بغيرها. ؟

أنا لاعب محور واجد نفسي تماماً في هذه الخانة، لكن حال طلب مني الجهاز الفني الأداء بأي خانة فأنا على أهبة الجاهزية ..
س/ طموحك الشخصي في كرة القدم. ؟

اللعب في كبرى الدوريات

س/ لاحظنا تطور مستواك في الآونة الأخيرة ما السر في ذلك. ؟

أتمنى ان أكون حقاً كما ذكرت .. في حقيقة الامر أنا اجتهد ولا يوجد تطور دون بذل مجهود جبار وسأعمل على مواصلة الاجتهاد ..

س/ كيف ترى إعداد المنتخب في الآونة الأخيرة؟

الاعداد جيد والجاهزية حاضرة خاصة البدنية فنحن الان رهن إشارة الجهاز الفني ..

س/ ماهو هدفكم كلاعبين في المنتخب؟

بكل تأكيد نسعى لبداية قوية أمام موريتانيا والكنغو وغايتنا وصول المنتخب مجدداً الى النهار وهذا يتطلب عمل كبير
س/ لما تتجنب الظهور الإعلامي؟
أجاب بعد ضحكة ليست بالقصيرة – أنا اُفضِل الابتعاد عن الظهور الإعلامي لأن كل حديث يتبعه ردود أفعال وارغب ان ينصب كل تركيزي على الملعب..
س/ في الختام أشكر لك رحابة صدرك ؟
وأشكرك على هذا اللقاء وتمنياتي بالتوفيق لنا جميعاً من أجل اسعاد الشعب السوداني

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد