محمد صالح وداعة: صندوق دعم الأنشطة الرياضية لم يقدم شيئاً يذكر.. والمدينة الرياضية أصبحت خارج الوزارة

0
611
محمدد صالح وداعة
مدير إدارة الرياضة بالوزارة الاتحادية يتحدث ل(كورة سودانية)
محمد صالح وداعة: صندوق دعم الأنشطة الرياضية لم يقدم شيئاً يذكر.. والمدينة الرياضية أصبحت خارج الوزارة
شكاوى الأثقال حولناها للمفوضية وتفاجأنا بتكوين اتحاد ولائي في نص يوم
كورة سودانية :رفيدة محمد احمد
قال محمد صالح وداعة مدير ادارة الرياضة بوزارة الشباب والرياضة الاتحادية في حديث ل(كورة سودانية) إن الوزارة لديها العديد من البرامج تتم مناقشتها وعرضها على الولايات وتتم اجازتها ولكن التمويل يهزم الخطط والبرامج التي وُضعت وقال إن هذا يعود لعدم وجود ميزانيات حقيقية

مشيراً إلى أن صندوق دعم الأنشطة الموجود بالوزارة دوره يتمثل في ايجاد تمويل ومصادر وقال إن الصندوق لا يخدم القضية المقصودة ولم تكن هنالك فائدة تذكر وقال وداعة إن الفكرة من صندوق دعم الأنشطة جاءت من جامعة الدول العربية وليس لديها مردود حتى الاستثمارات تابعة للوزارة
المدينة الرياضية
وأشار وداعة إلى أن المدينة الرياضية أصبحت خارج يد الوزارة ولا يوجد فيها جديد بيناً أن المالية لم تدفع لن يكون هنالك تطور وقال وداعة إن الاعتذار عن المشاركات الخارجية دائماً ما يأتي بسبب عدم وجود المال بسبب الاعتذار من وزارة المالية رغم أن وزارة الشباب والرياضة كانت تبدي موافقتها على المشاركات الخارجية بيد أن الاعتذار يأتي بسبب اعتذار وزارة المالية عن الدعم وكشف أن الميزانية الموجودة حالياً لا تكفي لذلك تعتذر الاتحادات عن المشاركات الخارجية وتحدث مدير ادارة الرياضة عن النشاط في الولايات وقال إن هنالك عدد من الولايات تعاني من مواصلة النشاط الرياضي مبيناً أن الاهتمام يتركز في كرة القدم والطائرة وذكر أن انتشار التنافس بالخرطوم يأتي بسبب وجود الكثافة السكانية العالية في العاصمة بعكس المدن والولايات الأخرى وكشف أن هناك بعض الولاة أبدوا اهتماماً بالرياضة وساهموا في تطورها في بعض الولايات
قضية الاثقال
وتحدث وداعة عن قضية رفع الأثقال وقال إن الشكوى التي قدمها عدد من مدربي وحكام رفع الأثقال ضد اللواء عبد العال تم رفعها للمفوضية الاتحادية فكان عليهم اللجوء للتحكيمية اذا لم يجدوا الانصاف من المفوضية وذكر أنهم يتعاملون بالقانون ورفعوا القضية بناءً على أهلية وديمقراطية الحركة الرياضية وكشف وداعة عن استدعائه من قبل لجنة التحكيم في قضية اتحاد النيل الأزرق الذي شارك في عمومية رفع الأثقال وقال: قلت رأيي بكل صراحة بعد استدعائي وقال إنهم قاموا بجولة للولايات لتفقد النشاط فيها وذكر أن ولاية النيل الأزرق لا يوجد فيها اتحاد لرفع الأثقال وفي نفس الوقت تفاجأ بوجود اتحاد في (نص يوم) وقال إنه لم يرى هذا الاتحاد وطالب وداعة الجميع بالتعاون وقال إن الرياضة جزء لا يتجزأ من امكانيات ومسئولة الدولة.
المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك