مدرب الإفريقي: لن نبحث عن أعذار أمام الهلال

0
68

يأمل الإفريقي التونسي في وضع حد لإخفاقاته السابقة والعودة للظهور في دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، لكن حلمه سيصطدم بمستضيفه الهلال السوداني في إياب دور الـ32، بعد غد الأحد ورغم أن الإفريقي أول فريق تونسي يتوج بالبطولة بنظامها السابق عام 1991، لكن بريقه القاري تراجع وبات الإفريقي قريبًا من التأهل إلى دور المجموعات لأول مرة منذ عام 1997، بعد فوزه 3-1 على بطل السودان في تونس خلال مباراة الذهاب الأسبوع الماضي لكن مهمة الفريق التونسي لن تكون سهلة أمام منافسه الساعي للاستفادة من أفضلية اللعب على أرضه وأمام جمهوره، لتعويض خسارة الذهاب وانتزاع بطاقة التأهل ومع ذلك سيقاتل الإفريقي للدفاع عن حلمه في بلوغ دور المجموعات لأبرز المسابقات القارية  وقال شهاب الليلي مدرب الإفريقي: “رغم الفوز في الذهاب لم نحسم التأهل بعد وسنسعى للتعامل بشكل جيد مع مجريات اللعب في لقاء العودة، وسنتسلح بالروح الجماعية والانضباط الخططي لتحقيق هدفنا”. وأكد الليلي أن فريقه لن يلجأ للدفاع قائلا “لن ندافع بل سنعتمد على أسلوب متوازن وسنسعى لهز شباك المنافس لتسهيل مهمتنا”. ويعاني الإفريقي من كثرة الغيابات إذ سيفتقد جهود المدافعين فخر الدين الجزيري وسامي الهمامي والمهاجم الغاني ديريك ساراسكو للإصابة والظهير الأيمن الجزائري مختار بلخيثر للإيقاف  وأضاف مدرب الإفريقي: “من واجبي إيجاد الحلول ولن نبحث عن الأعذار وسنحاول تجاوز مشكلة الغيابات عبر الروح الجماعية التي تميز الإفريقي”.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك