صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

مغامرة الغرايري

2٬096

توقيع رياضي
معاوية الجاك

مغامرة الغرايري

* استبشر المريخاب خيراً بتصريح الأخ حازم مصطفى رئيس لجنة التسيير المريخي قبل فترة بمنح المدرب التونسي غازي الغرايري (صلاحيات واسعة) في ملف التسجيلات دون تدخل إداري
* حلت فترة التسجيلات وقبلها قدم الغرايري ترشيحاته لرئيس المجلس والذي بدوره حولها لنائبه للشؤون الرياضية عادل أبو جريشة وفجأة حدث التباطؤ و(الجرجرة) دون معرفة الاسباب
* المهم أن حازم إتجه لتنفيذ رؤية الغرايري فيما يتعلق بالترشيحات مع تحديد سقف مالي محدد للأجانب
* قبلها حضر الكنغولي كمبالي لاعب الاكسبريس اليوغندي وخاض عدداً من التدريبات والمباريات التجريبية وأظهر قدرات عالية وأقنع الجميع عدا الغرايري والذي أعلن رأيه صراحةً أن اللاعب لم يقنعه وعاد اللاعب إلى بلاده
* بدأت تسجيلات الأجانب قبل (35) وتبقى (11) يوماً فقط لنهاية التسجيلات والأخطر أن الإتحاد الأفريقي حدد العاشر من أغسطس الجاري موعدأ للأندية لرفع كشوفاتها للبطولة الأفريقية والتي ستنطلق في سبتمبر المقبل
* المهم أن المريخ وحتى اللحظة قيد إثنين فقط من الأجانب والإتحاد السوداني رفع عدد الاجانب الى ثمانية لاعبين من بينهم ثلاث تحت السن
* اللافت للنظر أن الغرايري رشح عدداً من اللاعبين وفشل التفاوض مع بعضهم بسبب المغالاة وأسباب أخرى
* حتى اللحظة الوضع العام على مستوى التسجيلات غير مبشر إطلاقاً بل ينذر بالخطر الداهم
* الوقت يمضي والغرايري ما زال يتعامل مع الملف بطريقة غريبة جداً ولا ندري إلى ماذا يرمي
* الأخ حازم حدد سقفه المالي للغرايري في التفاوض مع الاجانب وهذا يعني أن الغرايري يجب أن يتعامل وفقاً للسقف المحدد له مع الإنتباه إلى عامل الزمن وألا يتحرك خارج هذا السقف المحدد
* من غير المعقول أن يركز الغرايري على استقدام لاعبين من منطقة بعينها وبمبلغ كبيرة تتجاوز السقف المالي الذي حدده حازم وهذا النهج يكشف أن الغرايري يهدر في الوقت
* من قبل كتنبنا ونكرر اليوم مناشدين الغرايري بأن يغير من سياسته في ملف التسجيلات ويتجه إلى منطقة شرق ووسط أفريقيا والتي تضم مواهباً متميزة ويمكن استقدامها بأسعار زهيدة تتناسب والسقف المالي الذي حدده حازم والقارة الأفريقية مليئة بالمواهب الممتازة غير المكلفة
* من غير المعقول أن يتحرك الغرايري متجاوزاً السقف المالي الذي حدده حازم ولو أصر على ذلك وهذا يعني أنه غير حريص على استقدام لاعبين
* القارة الأفريقية مليئة بالمواهب الصغيرة والمتميزة ولكن الاصرار الشديد من الغرايري على لاعبين بعينهم سيدفع ثمنه غالياً حال إنقضى الزمن ولم يقيد لاعباً منهم
* حتى اللحظة الجميع في حالة استغراب شديدة من إبعاد الغرايري للاعب الكنغولي كمبالي والذي أكد تميزه وأقل سعراً من كل اللاعبين الذين رصدهم الغرايري وأصغر عمراً منهم جميعاً ومعروف أن اللاعبين الذين رصدهم التونسي متقدمين في العمر والسيرة الذاتية لغالبيتهم غير مبشرة بل مخيفة ورغم ذلك يصر الغرايري على التعاقد معهم
* من الواضح أن المدرب التونسي استغل الدعم (الاعلامي والجماهيري) له وظل يتحرك بطريقة ضارة لفريق الكرة وفيها تعطيل لملف التسجيلات واستقدام الاجانب
* ونقول للغرايري إن الفشل في ملف التسجيلات سيعود ليك وبالاً كبيراً وستندم عندماً شديدا
* الدعم الاعلامي والجماهيري لك سيتحول إلى جحيم حال فشل ملف التسجيلات ولن يحميك ونتوقع أن يفشل وأنت تصر على الوقوف في محطة واحدة وتصر على لاعبين مجهولين لا أحد يعلم مدى نجاحهم وتهمل لاعباً صغيراً في السن وموهوباً وقليل القيمة المالية مثل كمبالي الذي إتفق الجميع على تميزه حتى لاعبي المريخ أثنوا على الكنغولي بصورة كبيرة عدا الغرايري وبالتأكيد لا يمكن أن نصدق كمبالي غير مفيد استناداً على رؤية الغرايري
* الاتحاد السوداني حدد للأندية قيد ثمانية لاعبين وحتى اللحظة قيد المريخ إثنين فقط فما المانع من قيد كمبالي (المُجرب) والمعروف للجميع
* نعم المطلوب منح المدرب صلاحيات واسعة في إدارة الامور الفنية ولكن هذا لا يعني الصمت على تحركاته إن كان فيها ضرر بالفريق مثل ما يحدث الآن من تباطؤ في ملف التسجيلات بواسطة الغرايري
* ما يجب أن يعلمه الغرايري أن أي فشل لملف التسجيلات سيتحمل تبعاته هو بالدرجة الاولى أمام الاعلام والجمهور المريخي قبل حازم لأنه مارس كل أشكال العناد والاصرار الغريب على لاعبين بعينهم وكأنه لا يوجد غيرهم في القارة الأفريقية
* ستة أيام فقط تبقت لرفع المريخ لكشفه الأفريقي وحتى اللحظة الموقف ضبابي وخطيرة للغاية بسبب الغرايري
* ما يمارسه الغرايري في ملف التسجيلات مغامرة خطيرة العواقب وننصحه بتغيير سياسته سريعاً حتى لا يندم

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد