مقتل وحرق جثث دهابة وإلقاء جثامينهم الأربعة داخل بئر

0
140

حادثة غريبة لا يصدقها العقل وذلك بانتشال جثامين أربعة من الباحثين عن الذهب بمحلية سودري بولاية شمال كردفان وقتلهم بالرصاص وحرق جثثهم والقائها داخل بئر عمقها حوالي الستين متراً وردمها بالحطب والأتربة وإشعال النيران عليها في مشهد لا يصدقه العقل وذلك على إثر قيام مجموعة متفلتة من عصابات النهب بقتل المواطنين الأربعة حامد حكورة وابو القاسم محمد إدريس وعبد العزيز صديق حكورة والرابع من العاملين معهم في مجال البحث عن الذهب ويدعى عبد الرحمن عبد الرحيم.

ووقائع هذه الحادثة كانت قبل ثمانية أشهر بقيام أفراد العصابة بنهب العربة اللاندكروزر الخاصة بالدهابة وقيامهم بقتل الدهابة الأربعة بإطلاق الرصاص عليهم ولاخفاء الأثر قاموا بحمل الجثامين إلى بئر تقع بالقرب من دونكي العمدة وبعد قتلهم بالرصاص بحسب صحيفة الدار قاموا بحرق الجثامين وتوثيقها بالحبال والقائها داخل البئر والقاء كميات من الحطب والتراب على البئر لاخفاء الجثامين لتظل هذه الجثامين غير معروفة لعدة أشهر إلى أن تقصى أهالي المقتولين أخبارهم حتى علمهم بتعرضهم لعملية قتل لا مثيل لها.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك