صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

مكافحة المخدرات توقف عصابة بينها سيدتان وتضبط بحوزتهما عدد4309 حبة مخدرة

250

نجحت الادارة العامة لمكافحة المخدرات في الايقاع بأعضاء شبكتين اجراميتين تنشطان في تهريب الحبوب المخدرة بولايتي شمال كردفان والخرطوم وتتخذ اجراءات قانونيه في مواجهة عدد اربعة من المتهمين بينهما سيدتان
واوضح المقدم شرطة علي قسم الله مدير ادارة مكافحة المخدرات بولاية شمال كردفان في تصريح للمكتب الصحفي للشرطة ان خلفيه البلاغ تعود لتبادل معلومات بين ادارته ونظيرتها بولاية شمال دارفور عن نشاط لشبكة اجرامية تضم في عضويتها سيدتين تتعامل في الحبوب المخدرة وتهريبها عبر البصات السفرية بين مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور وولاية الخرطوم،فتم تكليف فريق ميداني لتعقب اعضاء الشبكة ووضع حد لانشطتهم الإجرامية بجانب تزويده بكافة المعلومات عن السيدتين ورقم السفرية فتم نصب كمين محكم باحد النقاط الحاكمة عند مدخل مدينة الرهد وقد اسفر الكمين عن ضبط المتهمتين. (ج،ح،س) 41 عاما والمتهمه. (خ.ا.ح)29عاما وبحوزتهما 3903 حبه ترامادول تم اقتيادهما الي دائرة الاختصاص واتخاذ اجراءات بلاغ تحت المادة 15 /أ من قانون المخدرات والموأثرات العقلية بقسم شرطة الرهد وعلي ذات السياق وبولاية الخرطوم تمكن فريق ميداني من فرعية كرري من انهاء مغامرة اعضاء شبكة اجرامية تتعامل بالحبوب المخدرة وقال المقدم شوقي قنديل مدير فرع كرري ان ادارته توفرت لديها معلومات لشبكة اجراميه تنشط في تداول حبوب الكيتاجول فتم تكليف فربق ميداني لتعقب الجناة والقبض عليهم فتمكن الفريق من ضبط متهمين اثنين وبحوزتهما عدد1000 حبه كبتاجون إثر مبايعة صوريه بمنطقة القادسية بمحلية شرق النيل تم اتخاذ اجراءات بلاغ تحت المادة15/أ بقسم شرطة الثورة جنوب
ومن جانبه اكد اللواء شرطة حقوقي/سامي حامد حريز مدير الادارة العامة لمكافحة المخدرات أن ادارته تنفذ خطط متزامنة بعدد من الولايات بغية الحد من نشاط الشبكات الإجرامية وتضييق الخناق عليها وتحجيم أعضائها وتقديم المتورطين للعدالة وثمن اللواء حريز جهود مدراء شرطة ولايتي شمال دارفور والخرطوم في دعم منسوبي ادارته وايلاهم الرعاية وتوفير المعينات اللازمة
موكدا مقدرة ادارته وتصميمها علي ملاحقة كافة أنواع التداول غير المشروع للمخدرات والموأثرات العقلية وأن يد العدالة ستطال كافة المتهمين مجددا تحزيرات ادارته من خطورة تعاطي المخدرات بأنواعها علي الصحة العامة وصحة المتعاطي بجانب الأضرار الكبيرة التي تلحق بالاقتصاد الوطني.

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد