صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

ممتاز السودان يتوقف 35 يوماً

8

 

رحيق رياضي

احمد محمد الحاج

ممتاز السودان يتوقف 35 يوماً

□ إختتمت مباريات الدوري السعودي الممتاز للمحترفين في دورها الأول بتاريخ 25 يناير من العام الجاري 2020 بثلاث مواجهات جمعت أبها بالفيصلي والشباب بالهلال والإتحاد مع العدالة و (مباشرة) ستبدأ مباريات مرحلة الإياب بتاريخ 30 يناير بمواجهة ضمك والنصر في الجولة السادسة عشر.

□ أي عقب (خمسة) أيام فقط انطلق الدور الثاني لمنافسة الممتاز بالسعودية وجميع مباريات الدور الثاني مجدولة ومعلنة بالتاريخ والوقت وملعب المباراة وكافة التفاصيل مع الإشارة لجزئية مهمة جداً وهى أن فترة الإنتقالات الشتوية (النصفية) مستمرة ولم تؤثّر اطلاقاً على سير المباريات.

□ في الدوري الجزائري اختتمت مباريات الدور الأول بتاريخ (23/01/2020) بإستضافة نادي بارادو للنادي الرياضي القسنطيني وتوقفت المنافسة لمدة (ثمانية) أيام فقط وسيبدأ الدور الثاني مباشرة في الأول من شهر فبراير وكل الجدولة معلنة ومعلومة تاريخاً وتوقيتاً.

□ ما شين بعيد لشنو الدوري الكيني انتهت مبارياته في الدور الأول بتاريخ 12/01/2020 وبدأت مرحلة الإياب مباشرة عقب فترة توقف لم تتجاوز الثلاثة عشر يوماً.

□ وكذا الحال بالنسبة للدوري الرواندي الذي لم تتجاوز فترة التوقف فيه بين الدورتين الأولى والثانية (الثلاثة عشر يوم) وللأمانة جميع مباريات البطولة موجودة ومبرمجة بالتاريخ والوقت مع العلم أن الدوري الرواندي يتكون من (16 فريق).

□ الدوري الزامبي المكون من (18 فريق) لا يحتوي على أية فترة للتوقف بين الدورتين لأن الفارق بين آخر مباراة في الدور الأول وأول مباراة في الدور الثاني لم يتجاوز (الثمانية أيام فقط).

□ صرّح الفاتح باني رئيس لجنة المسابقات بالإتحاد السوداني لكرة القدم بأنهم (سيضعون) لاحظوا (سيضعون) جدولة مباريات الدور الثاني خلال (ساعات) وأن النصف الثاني من المنافسة سينطلق في الرابع من فبراير.

□ لم يكتف باني بالتصريح المذكور بل زاد عليه بأن الأندية ستلعب وفقاً (للمسارات) وهى خاصة بالأندية (البعيدة) على غرار أندية (نيالا والفاشر) بينما تؤدي أندية المدن القريبة مبارياتها بواقع مباراة داخل الأرض ومباراة خارجها.

□ في حالة إستئناف منافسة الدوري السوداني الممتاز في الرابع من فبراير المقبل فهذا يعني أن البطولة توقفت لمدة (34 يوماً) دون أية أسباب مقنعة وفي نهاية المطاف ستضطر لجنة المسابقات إلى ضغط المباريات والذي بدوره سيؤثّر على سلامة وصحّة اللاعبين بصورة مباشرة.

□ ماهى دواعي توقف المنافسة لخمسة أسابيع بالتمام والكمال في موسم يعتبر إستثنائي في المقام الأول ولا يحتاج للتأجيل وهذا المط المقيت.

□ بمنطق البطولات ومواكبة روزنامة الخارطة الافريقية والعالمية هل سيقوى الإتحاد السوداني لكرة القدم على إنهاء موسمه الرياضي بنهاية مايو القادم؟.

□ مع العلم أن هناك مباريات للمنتخب الوطني الأول وشهر رمضان المعظّم ومصيبة عدم وجود ملاعب مضاءة وظروف الهلال الافريقية فكل ذلك يبدو أنه سقط من أجندة دراسات باني وبقية شلة البرمجة الفاشلين.

□ يقول باني بأن الأندية في المناطق البعيدة ستلعب بنظام المسارات وسماها بالإسم أندية (نيالا والفاشر) وهنا نسأل السيّد باني ما الذي يجعل الخرطوم وعطبرة وشندي وبورتسودان بعيدة بالنسبة لنيالا والفاشر ولا يجعل نيالا والفاشر بعيدة عن تلك المدن أيضاَ؟ قليل من المنطق لو تكرمت.

□ أعتقد أننا مازلنا نعيش في القرن الحجري قرن اللاتخطيط واللا دراسة واللا أفكار قرن إداري خاوي من أية أفكار للمضي قدما بكرة القدم السودانية والدليل أننا نضع جدولة لمباريات الدور الأول وننتظر (خمسة أسابيع) لنضع برمجة أخرى لمباريات الدور الثاني ومختلفة.

□ كلنا يعلم أن جدول الدور الثاني هو نفس جدول الدور الأول فقط تختلف ملاعب المباريات وتواريخها وتوقيتها فما الداعي لوضع جدولة جديدة وتعديل مسارات وهلم جرا.

□ لا جديد يذكر ولكن قديم يعاد ويعاد ويعاد حتى مللنا من هذا التخلّف الإداري.

□ حاجة أخيرة كده :: ويستهام يستضيف ليفربول في مواجهة من مؤجلة من الاسبوع الثامن عشر.

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد