من خلال ورشة كبري شارك فيها عدد من إختصاصي الأمراض الجلدية تدشين منتجات ومستحضرات طبية صديقة للبيئة وخالية من الأصباغ والروائح والألوان والمواد الحافظة المضرة

0
827

معتصم

أكد وزير البيئة والغابات الأستاذ حسن عبد القادر هلال إهتمام الدولة في أعلي مستوياتها بتوطين وتطوير صناعة الدواء والعقاقير والمستحضرات الطبية التى لا تتضرر منها البيئة والإنسان والحيوان جاء ذلك لدى مخاطبته ورشة تدشين منتجات شركة ديرما فارما الدنماركية في السوق السودانية عبر وكيلها شركة باجعفر الطبية التى شارك فيها عدد من أطباء وإختصاصيي الأمراض الجلدية وقال بأن الدولة حريصة كل الحرص على تقديم خدمات طبية وصيدلانية متميزة بإستصحاب تجارب مماثلة تتوافق والمعايير والمقاييس العالمية والمحلية في هذا المجال وأبان الوزير بأن الحكومة ستدعم هذه التجارب ما دامت منتجاتها غير ضارة للبيئة ومتوافقة مع مسعي الدولة لموافقة كل الأدوية والمستحضرات الطبية مع البيئة. من جهته قال الدكتور معتصم جعفر المدير العام لشركة باجعفر الطبية الوكيل الحصري لمنتجات شركة ديرما فارما بالسودان أن مستحضرات الشركة تتميز بخلوها من الأصباغ والألوان والمواد الحافظة المضرة
ديرما
مثل مادة البرابيم مشيراً إلي أن أسعارها في متناول الجميع وأوضح بأن شركة ديرما فارما حاصلة على ثلاث شهادات عالمية في التعامل مع أمراض الأزمة والحساسية وأن هذه المستحضرات تتوافق مع مرضي السكري. إلي ذلك ذكرت البروفيسور ليني مندوبة شركة ديرما فارما أنهم سيقدمون للسودان منتجات جديدة وصديقة للبئية لا يتضرر منها الإنسان والحيوان وتعد من أفضل ما توصل إليه العالم في مجال المستحضرات الطبية وقالت بأنهم قدرون تماماً على مواجهة متطلبات السودان وكسب ثقة الشركات العاملة في هذا المجال مؤكدة بأنهم لديهم القدرة التى تؤهلهم لذلك خاصة وأنهم من أوائل الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال وسيكونون محل ثقة في العالم عبر هذه المنتجات.
المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك