موقع الكاف: الأفريقي ينهي غياب 20 سنة ويتأهل لمجموعات الأبطال

0
71

تطرق موقع الكاف لمباراة الهلال والأفريقي التونسي أمس الأول في إياب الدور الأول لدوري أبطال أفريقيا وكتب تقريراً متكاملاً عن المباراة جاء فيه:

أنهى الإفريقي التونسي غياباً دام 20 سنة عن مرحلة مجموعات CAF دوري الأبطال بتأهله على حساب مضيفه الهلال السوداني بالرغم من خسارته 1-0 في مباراة الإياب بأم درمان مساء الأحد، مستفيداً من فوزه ذهاباً 3-1 الأسبوع الماضي في رادس.

الهلال سيطر بشكل كبيرة على المباراة لكن دفاع الإفريقي بقيادة الحارس سيف الدين شرفي تصدى لكل الهجمات. الفريق السوداني إعتمد على قوة خط وسطه الذي لعب فيه المالي أبوبكر ديارا ونصر الدين عمر وابو عاقلة عبد الله، والتحركات الإيجابية للظهير الأيسر فارس عبد الله. بالمقابل لم يجد مهاجما الهلال جيوفاني مارانهاو البرازيلي والكونجولي إدريسا مبومبو، مساحات كافية للتمتع بحرية الحركة، لأن دفاع الإفريقي بقيادة أحمد خليل لعب بشكل قوي ومنظم.

الهلال كان قريبا من التسجيل عدة مرات، في الشوط من ضربتين بالرأس لمبومبو، والذي ايضا واجه الحارس شرفي من مسافة قريبة، بعد ما سيطر على كرة مررها له جيوفاني في الجانب الأيسر، لكن التأخر في التسديد اضاع فرصة هدف محقق. جيوفاني مرر كرة أخرى بذات الطريقة لمحمد موسى الضي الذي سدد  بقدمه اليسرى كرة مرت عالية فوق العارضة.

بعد الإستراحة جدد الهلال رغبته في الفوز، وإستمر في سيطرته على المباراة وأصبح خطيرا للغاية بعد دخول صانعي الألعاب شرف شيبوب وصهيب عز الدين والمهاجم وليد بخيت، وأضاع أكثر من فرص مؤكدة، من بينها إثنتين لمبومبو في الدقيقتين 49 و57.

برز شرفي مرة ثانية في الإرتماء على كرة عسكها الظهير الأيمن السمؤال ميرغني من مسافة قريبة في الدقيقة 60. وأضاع محمد موسى الضي وجيوفاني فرصتين مؤكدتين، بالتسديد فوق العارضة وهما في وضع مريح، غير الكرة التي لحق بها وليد بخيت ولعبها في المرمى الخالي، لكنها مرت بمحازاة القائم الأيسر.

وفي الدقيقة الرابعة بعد التسعين عكس فارس كرة داخل الصندوق، لامست يد أحد المدافعين ليحتسب الحكم البوروندي ركلة جزاء، أحرز منها شرف شيبوب الهدف الوحيد.

ردود  الأفعال

إيراد الزعفوري (مدرب الهلال)

لم نستثمر الفرص الكثيرة التي وجدناها أمام المرمى والتي كانت كفيلة بتأهلنا لمرحلة المجموعات. لم ندافع لكننا لعبنا بتوازن حتى لا نتفاجأ بهدف. تفوقنا كثيرا في الشوط الثاني بعد التبديلات وصنعنا فرص كثيرة لازمنا فيها سوء الطالع

شهاب الليلي (مدرب الإفريقي)

لعبنا مباراة الإياب على أساس المحافظة على أساس نتيجة فوزنا في المباراة الأولى، وقد واجهنا ظروفا غير عادية، بتعرض3 من لاعبينا للإصابة خلال المباراة.الآداء الهجومي للهلال أقلقنا، لكن لاعبونا صمدوا وتماسكوا أمامه. حققنا هدفنا بالتأهل للمجموعات. هدفنا التالي التأهل للدور ربع النهائي

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك