نتائج وأحداث عرض SMACK DOWN بتارخ 1.3.2017

0
611

بدأت أحداث عرض سماكداون لهذا الأسبوع بمشاهد من خلف الكواليس للمسؤول الأول شين مكمان والمدير العام دانيال براين وهما يشاهدان لقطات من نهاية عرض الأسبوع الذي جاء مثيرا للجدل بين أي جي ستايلز ولوك هاربر، وبعد مشاهدة لقطة سقوطهما أكثر من مرة تأكد مكمان وبراين أن ستايلز سقط أولا خارج على الأرض.

انضم أي جي ستايلز للمشهد وتساءل عن سبب مشاهدتهما للنهاية وأخبره مكمان بأنه شخص محظوظ للغاية بعد أن اختلف الحكام على تحديد الفائز، وكان قبلها قد تفاخر بأحقيته بتصدّر الرسلمينيا 33، وشعر ستايلز بالراحة عندما أكد له أن مواجهته ضد هاربر في هذا العرض لا زالت قائمة، وأخذ يسخر من خصمه لوك هاربر وتساءل عن آخر مرّة قام بالاستحمام بها وفوجئ بظهوره خلفه وانسحب على الفور، حدّق لوك بشين وبراين وغادر هو الاخر بعد شكره لهما.

دخل النجم ذا ميز وزوجته ماريس إلى الحلبة بينما أعيدت لقطات مما جرى بينه وبين جون سينا عندما عاد بصورة غير قانونية وأخرجه من المنافسة، وبعد الحديث عن نفسه طلب ميز من الجماهير الترحيب بضيفه جون سينا الذي دخل وسط هتافات مختلطة من الجماهير، وحاول الحديث بعدها لكنّ مضيفه طلب قطع صوت الميكرفون الخاص به حتى يأذن له بالحديث.

استهل ذا ميز حديثه بالهجوم بكلامته على ضيفه واتهامه بالغرور والتلاعب بكل من يقف في طريقه ويحاول إيذاءه، وأنه وجد نفسه على قمة الجبل في WWE يفعل كل ما يريده، واستذكر ميز تصدّره للرسلمينيا عندما واجهه في الحلبة، وقال إنه عمل جاهدا على سرقة الأضواء منه بعد أسبوعين لأنه يغار منه ومن نجاحه بصورة واضحة.

كما تحدث ذا ميز عن انتقال النجم الأسطوري ذا روك من حلبات المصارعة لاحتراف التمثيل في هوليوود، وأن جون سينا حاول السير على خطاه بعد أن كان لسنوات طويلة يتحدث عن نفسه كوجه للشركة، وأنه أسرع لمغادرتها رغم حديثه عن الوفاء للاتحاد عندما حصل على مكالمة من أحد المنتجين الذي أظهر رغبته باستضافته في أحد الأفلام وترك WWE التي تبجح بحبه لها كثيرا.

استمر ميز بتوجيه الاتهامات واحدا تلو الاخر لجون سينا وقال إن سبب منعه من الفوز في المعركة الملكية في عرض سماكداون الماضي كان من أجل منعه من سرقة ما لا يستحقه من خلال تحطيم رقم ريك فلير وتجاوزه، وأنه منعه من التلاعب مرّة أخرى وسيحرض على ذلك طالما بقي هناك، وأعطى لضيفه فرصة الحديث بعد ذلك.

استهل جون سينا حديثه بالسخرية مما قاله ذا ميز ومن نظرية تلاعبه بالغير وأنه ذاهب للتمثيل في هوليوود رغم أنه لا يجيده، وقال سينا إن ميز خاطئ تماما إن كان يظن بأن ما يفعله سيدفعه لمواجهته في الرسلمينيا 33، لأنه لن يمنحه تلك الفرصة على الإطلاق، وسيختار حينها مواجهة رجل حقيقي هو أندرتيكر في حلبات مهرجان الأحلام.

وقال جون سينا إنما يحاول ذا ميز إلصاقه به من اتهامات تجسد شخصيته هو، وأخذ يذكره بسرقته لحركة الأسطورة ريك فلير وصرخته الشهيرة، وأنه يحاول تقليد أي جي ستايلز التي أبدع بتقديمها خلال الشهور الأخيرة، وأنه أيضا كان من سرق أسلوب دانيال براين الهجومي في حلبات المصارعة وحتى هتافه الشهير، وأكد سينا أنه لم يغضب مما فعله ميز معه، لكنّه سيكون رجلا ميتا إن حاول الاقتراب منه مرّة أخرى.

رمى جون سينا الميكرفون وأراد مغادرة الحلبة لكنّ ماريس منعته من ذلك وقالت إنه لا يستطيع المغادرة حتى تسمح له هي وزوجها بذلك، وأخذ تتحدث هي الأخرى عن غروره وصفاته السيئة على حد وصفها إلى أن قامت بصفعه في نهاية الأمر، ضحك سينا وقال إنه ارتكبت أكبر خطأ في حياتها، لتظهر بعد ذلك صديقته نكي بيلا ولاذت ماريس وزوجها بالفرار وخذرتها من لمس صديقها مرّة أخرى ووصفتها بفتاة الليل، تبادل جون ونكي القبلات في الحلبة بينما راقب ميز وزوجته الأمر بغضب من بين الجماهير.

النزال الأول: التثبيت مرتين من ثلاثة
بيكي لينش -تهزم- ميكي جيمس

تمكنت النجم الإيرلندية بيكي لينش من انتزاع الفوز عن جدارة واستحقاق بنتيجة اثنين لواحد، عندما أجبرت منافستها ميكي جيمس على الاستسلام ي نهاية المطاف رغم محاولات بطلة سيدات سماكداون أليكسا بليس للتدخل في النزال، لكنّها حصلت على ضربة موجعة في وجهها قبل أن تحسب لينش المواجهة.

ظهر النجم لوك هاربر على الشاشة الكبيرة وتحدث عن مواجهته القادمة والعلاقة السابقة مع فريقه المخيف، وقال إنه قادم لمواجهة براي وايت في الرسلمينيا 33 وانتزاع اللقب منه ويزرع الخوف في قلبه، ظهر وايت بعد ذلك على الشاشة وسخر مما قاله هاربر قبل أن يتحدث عن قوّة العائلة وان لا أحد قادر على انتزاع الحزام منه.

قابلت المذيعة داشا بطلة السيدات أليكسا بليس خلف الكواليس وسألتها عن مواجهة بيكي لينش في الحلبة ومحاولتها للتدخل، واستغربت من أسلوب المذيعة وأظهرت انزعاجها من أن أول سؤال لها كان عن لينش بعد فوزها باللقب وليس عن نفسها، وأعادت المذيعة طرح السؤال وأخذت بليس تتحدث عن فخرها بحمل اللقب للمرة الثانية.

قاطعت النجمة نتاليا المقابلة بالتصفيق لحاملة اللقب قبل أن تطلب من المذيعة داشا تركهما لوحدهما ومغادرة المكان، وأخذت تتلاعب بأليكسا بليس بكلماتها إلى أن حذرتها بأنه من سينتزع الحزام منها قريبا. قابلت بعد ذلك المذيعة رينيه يونغ النجم أي جي ستايلز خلف الكواليس وسألته مواجهته الحاسمة أمام لوك هاربر، وقال غن الأمر سهل للغاية وانه سيخرج للحلبة وينتزع الفوز ويتوجّه للرسلمينيا متصدرا الحدث الرئيسي وقتها.

النزال الثاني: الفائز ينافس على اللقب في الرسلمينيا 33
أي جي ستايلز -ضد- لوك هاربر

تمكن أي جي ستايلز من خطف الفوز على خصمه لوك هاربر ولكن بطريقة مشكوك في صحتها عندما كانت قدم خصمه على الحبال دون أن يشاهد الحكم ذلك الجانب، واحتفل ستايلز بفوزه وتوجهه للرسلمينيا 33، لكنّ الفرحة لم تكتمل بعد ظهور المسؤول الأول شين مكمان الذي قال إن المواجهة لن تنتهي بذلك الشكل لأنها ستمثل المواجهة الأبرز لسماكداون في الرسلمينيا وأمر بإعادة النزال.

النزال الثالث: الفائز ينافس على اللقب في الرسلمينيا
أي جي ستايلز -يهزم- لوك هاربر

غضب أي جي ستايلز من قرار شين مكمان وأخذ يتجادل معه بشكل حاد إلى أن حاول لوك هاربر ضرب خصمه بركله عنيفة، لكنّها كانت من نصيب مكمان بعد ابتعاد ستايلز عن طريقه في الوقت المناسب، وعاد كلاهما إلى الحلبة وتمكن أي جي من حسمها وانتزاع تذكرته الذهبية للرسلمينيا 33.

حاولت المذيعة رينيه يونغ مقابلة جون سينا ونكي بيلا خلف الكواليس وسألته عن الصفعة التي تلقاها على وجهه من ماريس وتدخل صديقته في ذلك المشهد، لكنّ المصارعة كارميلا وصديقها جيمس إلسورث قاطعا الحوار قبل أن يبدأ وهما يضحكان، وتساءلت بيلا إن كان هناك شيء يدفعهما للضحك، وأخذ كلاهما يسخران منها ومن مشاركتها في برامج تلفزيون الواقع ووصفاها بالزائفة، بدوره سخر سينا من إلسورث وقال إن لديه اقتراحا مميز له ولصديقته، وأعلن برفقة نكي عن مواجهة مختلطة تجمع الطرفين الأسبوع القادم.

التقى المدير العام دانيال براين النجم أي جي ستايلز خلف الكواليس وهنأه على ذلك الفوز الكبير وقال إنه أصبح في الحدث الرئيسي للرسلمينيا 33 وهو المكان الذي يستحق التواجد به، ومد يده لمصافحة ستايلز الذي رفض ذلك وأخذ يتحدث عمّا قاله براي وايت وغادر المكان دون مصافحته، وهو ما أزعج براين كثيرا.

النزال الرابع
دين أمبروز -ضد- كيت هواكينز

دخل دين أمبروز مسرعا وغاضبا إلى الحلبة وهاجم خصمه وأطاح به قبل أن يقرع الجرس، وأخذ يتحدث عن الأشياء الكثيرة التي تعلّمها في حياته وأنه يحب أن ينهي الأعمال التي يبدأ بها دائما، وقال إنه يرغب بمواجهة حقيقية وتحدى خصمه الشاب بارون كوربين وطلب من الدخول إلى الحلبة لمواجهته وإنهاء ما بدأ بينهما.

استجاب بارون كوربين لطلب دين أمبروز لكن من خلال ظهوره على الشاشة الكبيرة وتحدث هو الاخر عمّا دار بينهما، وقال إن ما فعله كان بسبب حرمانه له من فرصة كان ينتظرها في حجرة الإقصاء وأنه سيحرص على تحطيمه وانتزاع كل شيء منه، وتحدث عن أوجه الشبه بينهما قبل أن يقاطعه أمبروز ويؤكد له أن المعركة بينهما بعيدة من أن تنتهي قريبا.

ظهر النجم وبطل قسم الكروزويت نيفيل في مشهد خلف الكواليس يروّج لعرض 205 وتحدث عن خصمه الإنجليزي جاك غالغهير والمواجهة التي ستجمع بينهما في عرض فاست لين، وقال إنه سيقدّم لمحة لخصمه حول ما سيحدث له عندما يجتمعان في الحلبة وطلب منه ترقب ظهوره في 205 بعد سماكداون.

النزال الخامس: مواجهة كراسي حديدية
دولف زيجلر -يهزم- أبولو كروز

دخل بطل WWE براي وايت إلى الحلبة بطريقته الميبة وبدأ بالحديث عن فوز أي جي ستايلز بتلك الفرصة لمواجهته في الرسلمينيا على اللقب، وقال إنه لا يكترث إن كان خصمه ستايلز أو لوك هاربر لأن كلاهما فانيان وسيشعر من يقف أمامه في الرسلمينيا بحميم اللهب بينما يأتي هو من المكان الذي يتواجد به شريكه راندي أورتن الآن في الجنّة.

وما إن تابع براي وايت حديثه حتى ظهر راندي أورتن على الشاشة الكبير مما دفعه للشعور بالسعادة ورحب به أمام الجماهير، وشكر أورتن شريكه على منحه تلك الفرصة التي كان ينتظرها عندما قدّم له مفاتيح مملكته ومكانه السرّي الخاص، والذي يعتبره بمثابة مكان العبادة الخاص به والذي يحتوي على أسراره وشقيقته أبيجال.

لكن أورتن فاجئ براي وايت وقال إن هذا المكان لن يكون مملكته هو الآخر، وذكّره بعبارته التي قالها سابقا “إن لم تتمكن من هزيمتهم فعليك الانضمام لهم”، وأنه الآن يقول له عبارة أخرى “أذا دخلت بينهم فعليك تدميرهم”، وأخذ يتحدث عن شقيقه أبيجال وروحها المتواجدة في ذلك المكان وأنه سيسمعها تصرخ من جديد بعد ما سمعها أثناء موتها، كما توعده بمطاردته في الرسلمينيا وأنه لن يتركه قبل الانتقام.

استمر راندي أورتن بالتلاعب بأعصاب شريكه براي وايت وقال إنه سيحرق كل ما لديه من ذكريات في ذلك المكان، وأخذ يسكب سوائل تساعد على الاحتراق في أرجاء المكان الذي غادره بعد ذلك وأشعل بيده عود ثقاب مما تسبب بالذعر لوايت الذي بدأ بالتوسل إليه ألّا يفعل ذلك، لكن راندي لم يكترث وأشعل النار بشكل مخيف، وحدّق بخصمه الذي غضب بشكل جنوني وأخذ يبكي بحرقة بجانب الحلبة بينما يحدق أورتن به.

براي وايت

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك