نجحت العملية!!

0
957

على صفيح

ساخن نادر التوم

تسخينة: بشكي ليكم يا مظاليم الحكم!
بدأ واضحا جليا أن الهلال ضعيف جدا
تبدت مظاهر الضعف في النتائج التي حققها
حيث (طار) من كل البطولات المطروحة
محليا و خارجيا
و رفضته سيكافا الضعيفة و البطولة العربية التي تأهل المريخ لدور ال ١٦ فيها
محليا خرج أمام ود هاشم الوافد الجديد الذي لم يستطع أن يكمل المشوار مع أندية أقل من الهلال في كاس السودان..
الا يعضد هذا ما ذكرته آنفا يا أحبة؟
و تدحرج من الأبطال الى الكونفدرالية
و تدحرج في الكونفدرالية ليحتل قاعها
بل ينال (طيشها) عن جدارة و استحقاق
و في الممتاز ربح الهلال مباريات كثيرة بالتحكيم
و (هرش) و قذف الحكام (في عادة ليست جديدة على جمهور و اداريي الفريق الذين كادوا ان يزهقوا روح (الحيمودي) ذات (بنية) تحتية بين شوطي المباراة الافريقية
و حتى لا يكون كلامي (هوا ساكت) سأدلل بفريق واحد فقط
هو اهلي شندي
حيث منح الحكم فوزا للهلال لا يستحقه في شندي و تغاضى عن حالات كثيرة
و (عمل نايم) عن ضربة جزاء صريحة ارتكبت مع أحد لاعبي الأهلي شندي (في خط ستة)
و في مباراة الرد تعرض الحكم لجروح و كدمات من جماهير الهلال و كان يمكن ان يكتب هذا في تقريره .. و يوقف المباراة.. لكنه آثر السلامة و تحامل على الألم لحين اطلاق صافرته معلنا عن فوز الهلال
و ارعاب و ارهاب التحكيم بدأ جليا في (هالة) الهلال الاعلامية..
بعد الانتصار الثنائي (البسيط) الذي حققه المريخ على الهلال بضربتي جزاء (و ثالثة لم تحتسب)
ارعاب و (تحريش) و (تحرش) بالحكام
كان من شأنه أن يزرع الرعب في قلوب الحكام (قاطبة)
و قد نجح المخطط(تماما) حيث تغاضى الحكم عن ركلة جزاء تشابه (تماما) ركلة الجزاء التي أحتسبت في المباراة السابقة
اذا ما الفرق؟ و لم احتسبها الحكم السابق مع أنها كانت الثانية في نفس المباراة و لم يحتسبها هذا مع انها (وحيدة)!؟؟ اليس هو حكم رشيد؟؟
لكن قد نجد له العذر بعدم احتسابها و اخراج المباراة لبر الأمان بفوز الهلال.. فلا أحد كان سيعرف ماذا كان سيحدث من جماهير الهلال (المعبية) و المشحونة و المحتقنة تجاه لاعبي المريخ و الحكم..
ثم إنني لاضحك من حديث الخبير درمة من أن (زاوية الرؤية) لم تكن واضحة للحكم بيد أني اشيد بشجاعته و احترافه بان الضربة حقيقية تماما و (ظاااهرة)
و اسال فقط اين رجل الخط حكم الراية؟ الم تكن زاوية رؤيته واضحة أيضا؟ ام أنه آثر السلامة لا سيما و هو قريب من الجمهور (الفلاق)!!
عموما نجح المخطط
الذي بدأه لاعبو الهلال باللعب على اجساد لاعبي المريخ و الحكم يغض الطرف الى ان صار الأمر لا يحتمل فأخرج بطاقاته أخيرا..
و أكمله الحكم بصرف ضربة جزاء اوضح من القوة المالية (الضاربة).. و أخرى لم تحتسب!
روح!
و مع ذلك نقول إن الروح غابت عن اللاعبين (تماما)
فلا هم لعبوا لتعادل و لا لفوز و لا ليقتصوا من (كسير) لاعبي الخصم لهم
لعبوا فقط ليكملوا المباراة (زي المجبورين)
و اتضح الفرق بينهم و لاعبي الهلال الذين اتضح ان عزمهم اقوى و امضى كلما واجهوا المريخ بفرصة الفوز فقط..
عيب و الله! فريق جاءكم فاقد ٢٢ نقطة الموسم السابق من التعادلات و هزمكم و (شال الكاس)
و جاءكم فاقد ستة نقاط من الفيفا و كان يكفيكم التعادل فقط
و هو نفس الجحر الذي لدغتم منه ( السنة الفاتت)أفلا تتعظون؟؟
يامن الزولفاني يا من زول تاني!
مدرب المريخ ثبت أنه محظوظ (تماما)
و ان الحظ لو خدمة تسعة و تسعين مرة فربما يخذلك في المائة
لا تشكيل لا تبديل لا خطة واضحة
لا شحذ عزيمة
لا شغل نفسي لا بدني
لا متابعة مجريات المباراة و التعامل وفق معطياتها و متغيراتها
تشعر فقط ان اللاعبين يجرون و يتجرجرون بلا دافع و لا رغبة و لا خطة
و هذا المدرب يجب أن يعمل حسابه في المباراة القادمة او أن يبعد ليقود المريخ من يستطيع أن يتوجه بالبطولة في امتحان المباراة الواحدة.
ليسو أقوى!
المصري المصري جاء للمقهرة و تقدم على الهلال و ادرك الهلال التعادل في آخر الزمن..
ثم جاء الموزميقي (اسمو شنو هو؟) و ادرك التعادل مع الهلال الذي تقدم عليه مرتين
ثم جاء التطواني قبل العيد و هزم الهلال في المقهرة
و هذه الفرق ليست بأقوى من المريخ و لكن كان لها دافع.. بينما أتى لاعبونا بلا هوية!
رسالة للمجلس الوفاقي!
لا تظنوا ان الجميع يقف معكم
و لا تظنوا ان الآخرين يتمنون لكم الخير
سأنصحكم
و من أراد أن يلبس الطاقية فليفعل
هناك من لا يسره أن تحققوا الممتاز بعد غياب سنتين رغم كل الظروف المرة التي عشتوها و عايشتوها
بل هناك من سيعمل على ان يفقد المريخ الدوري للمرة الثالثة امام ند ضعيف (تماما)
أكربوا نصكم و أحزمتكم و أخبروا المدرب و اللاعبين أن مباراة الفاشر مباراة موت موت و ابعدوا من لا يريد ان يموت لاجل المريخ
و الحمد لله ان مباراة القمة ليست اللاخيرة و أن الفرصة لا تزال سانحة للتتويج
ألا هل بلغتكم؟
اذن ورونا همتكم!
استراتيجية الهلال!
ستكون استراتيجية الهلال في الفترة القادمة كالآتي:
محاولة كسب لقائى الأبيض و الفاشر (بأي طريقة)
و محاولة عرقلة المريخ أمام الفاشر (بإي طريقة)
و على ادارة و لاعبي و اعلام الاحمر وضع الاستراتيجية (المضادة)
ألا هل كلمتكم؟
النشوفكم بتعملو شنو!
الفرصة متاحة !!!
ليعلم لاعبو الأحمر أن الفرصة لا تزال متاحة لتحقيق لقب الممتاز
فمن العيب ان يتعثر الهلال بالتعادل ١١ مرة الموسم السابق و يهزم المريخ في المباراة النهائية وسط دهشة جمهور الهلال..
و يتعثر امام الفيفا ليفقد ست نقاط..
الروح عند لاعبي الهلاب تتجلى حينما يولجهون المريخ (مثلهم مثل فرق الممتاز الأخرى).. سواء كانوا يعانون الجوع و الفقر او كانوا يحفزون بالدولار..
هذا ما جعل المريخ يخسر الممتاز كثيرا بسبب عدم روح لاعبيه مضافا اليه التحكيم و سوء ادارة ادارته التي ترتضي للزعيم الهوان و الامتهان..
و هذا ما يجب تغييره مستقبلا و بخاصة في مباريات الهلال و بخاصة في (الدورة الثانية) و مباريات الحسم!
ما فات شئ!!
هزمتم الهلا و ثأر لهزيمته (بمساعدة التحكيم و الارهاب)
و يمكنكم ان تحققوا البطولة بالفوز على مريخ الفاشر الذي سيعمل على عرقلتكم بكل السبل
أنتم من وضعتم أنفسكم و المريخ في هذا الموقف و انتم من بيدكم اخراجه منه
لنرى !!
مبرر تماما!
فرح هلالي مبرر لفريق فشل فنيا و اداريا و اعلاميا و في كل شئ
هل ستتحدثون عن ضربة الجزاء غير المحتسبة للمريخ (و لا دي م بتشوفوها)؟
حافز دولاري لهزيمة المريخ يؤكد رعب المخصوم من أخذ المعلوم
طيب كان تنتظرو لما تشيلوا الكاس!
تخريمة: البحلق لينا للسواقين و الصرافات ديل منو؟؟
و يظل المريخ الحاضر و المستقبل و التأريخ
و يبقى الهلال (شبعان فرح زائف)..
و ما يضير البحر أمسى زاخرا إن رمى فيه غلام بحجر؟؟
تغريدة:_مقهرة عطشانة .. خليهو يفرح مرة يوم طول عمرو جافيهو الفرح!
تدوينة: الدولار عمل كم؟
لا للمخدرات.. كافحوها يرحمكمم الله!
هاشتاق: الحكومة دي خلت فينا (قلب) و لا خلت لينا طريقة (ضغط)؟ الله يشفينا و يشفيها!
آخر قطرة: الله كريم
اللهم صل و سلم و بارك على سيدنا محمد و آله
و هذه بصمتي

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك