نجم الدين المرضي: الدولة لم تتنازل عن مسئوليتها تجاه الشباب والرياضة ودعمها متواصل

0
171

اتحاد كرة القدم له قواعد ويجب العمل على ترسيخ الطهارة المالية عبر تطبيق الشفافية

إستاد الهلال كامل الجاهزية ونسعى لإنشاء ملعب أولمبي بالمدينة  الرياضية

درجت وزارة الشباب والرياضة على الاهتمام بالشباب والرياضيين من تأهيل ودعم ومساندة فكان مشروع عاصمة الشباب من أكبر المشاريع التي نفذت بالولايات باهتمام من  رئاسة الجمهورية بجانب دعم الرياضة والرياضيين وهنالك العديد من القضايا التي شهدتها الوزارة ورغم ذلك يرى البعض أن دورها ثانوي والبعض يري تحويلها لمجلس والبعض الآخر يطالب بأن تظل وزارة ولمعرفة الكثير عن الوزارة تحدث الدكتور نجم الدين المرضي وكيل وزارة الشباب والرياضة الاتحادية وخرجنا بالحصيلة

أهمية الوزارة

 قال دكتور نجم الدين المرضي إن الوزارة لها العديد من البرامج والأعمال الخاصة بالشباب والرياضيين و من يتحدثون عن دور ثانوي لوزارة الشباب والرياضة يجب عليهم أولاً الإجابة على السؤال التالي هل تم تغيير الدستور الانتقالي لسنة ٢٠٠٥؟ لقد نص صراحة في المادة ١٤ على الآتي؛

تضع الدولة السياسات وتوفر الوسائل لرعاية النشء والشباب وضمان تنشئتهم صحياً وبدنياً وأخلاقياً وحمايتهم من الاستغلال والإهمال المادي والأخلاقي وترعى الدولة الرياضة وتمكن الشباب من تنمية مهاراتهم،

تحمي الدولة وتدعم المؤسسات الرياضية الأهلبة وتضمن استقلاليتها، إذن الدولة وبموجب دستورها لم تتنازل عن مسئوليتها تجاه الشباب ولا الرياضة وأضاف قائئلاً: ولقيامها بتلك المسئولية فهي تبحث عن ماهية الجهة الحكومية التي تعنى بهذا القطاع العريض لتكون مسؤولة عن وضع ومتابعة تنفيذ تلك السياسات بما ينسجم والتوجهات الرسمية بهذا الشأن نص قانون هيئات الشباب والرياضة لسنة ٢٠١٦ على مهام واختصاصات وزير الشباب والرياضة ففي المادة ٥/ ١/ أ نص على

رعاية هيئات الشباب والرياضة وضمان استقلاليتها وأهلية نشاطها وديمقراطيتها.

الاهتمام والرعاية

أشار دكتور نجم الدين إلى أن المقصود بالرعاية هو تعهدها بالدعم وحثها على النمو والتطور مع التأكد من عدم وجود تدخل من جهات خارجية لفرض أشخاص لا ترغب جمعياتها العمومية في انتخابهم لإدارة نشاطها وضمان الأهلية ويضع القائمون عليه التشريعات المناسبة التي تحقق أهداف إنشاء الهيئة دون تفريط في أهداف الدولة العليا ويعني ضمان ديمقراطيتها عدم تغول أعضائها على بعضهم البعض واستخدام سلطاتهم المستمدة من جهات أخرى في فرض قراراتهم وكذلك عدم تجاوز أو مخالفة اللوائح والنظم التي اتفق عليها أعضاء الجمعية العمومية وفقاً لموجهات القانون إذن وجود الجهة الحكومية حسبما يكون الحال ضرورياً وضامناً لأن يمارس النشء والشباب نشاطهم الذي كفله لهم الدستور.

كرة القدم والقانون

أوضح وكيل الوزارة عدداً من القضايا ممبيناً أن البعض يتحدث عن اتحاد كرة القدم وهو المسؤول عن الكرة لذلك أقول إن القانون في المادة ٨/ ٦

يكون الاتحاد الرياضي أعلى سلطة لإدارة شئون النشاط وتكون قراراته ملزمة لجميع اللجان والأجهزة التابعة له وعليه إدارة وتطوير النشاط

والموافقة والتوصية للوزير بمشاركة الأفراد والهيئات التابعة في أوجه نشاطها خارج البلاد ولكن هذا الاتحاد محكوم بنظام أساسي يجب أن يتضمن قواعد وأسس الإدارة الرشيدة والعمل على ترسيخ الطهارة المالية عبر تطبيق الشفافية

وأضاف :من يضمن تنفيذ ذلك هي الوزارة كما في اختصاصات المفوضية في المادة ١٩/ ١/ د ولم تستثن هذه المادة أياً من الاتحادات الرياضية

الذي يتحدث عن دور ثانوي لوزارة الشباب والرياضة عليه أن يراجع دول العالم وينظر إلى حجم الاستثمارات الضخمة في ضروب الرياضة ورعاية الشباب.

الأندية والمنافسات

قال نجم الدين تكاد تكون تلك المجالات دولة داخل الدولة في الكثير جداً من الدول ولكننا بكل أسف نهمل الدراسات والبحوث والإفادة من تجارب الآخرين دونكم التطور المذهل لقطاع الشباب والرياضة في آسيا وأفريقيا

وفي كل دول العالم يمارس النشاط في الأندية بينما تختص الاتحادات بتنظيم المنافسات بين تلك الأندية وأرددف قائلاً: يجوز للاتحاد أن يفوض لجنة محلية لتنظيم منافسات تحت إشرافه ووفقاً للوائحه وقواعده المعتمدة بواسطة الجمعية العمومية في حالة الألعاب الفردية فإن تكوين أي لجنة أو اتحاد محلي يستلزم وجود درجات متعددة ليكون هناك دافعية وحوافز وجزاءات حتى يكون التنافس بين الفرق قائماً  هنالك مقترح في القانون تقدمت به وزارة الشباب والرياضة في عام ٢٠١٣ لتكوين الاتحادات هو

يتكون الاتحاد الرياضي السوداني من أندية من أربع ولايات يحدد النظام الأساسي شروط انتسابها إليه وكيفية إدارة منافساتها بالتالي فإن عدد الأندية لن يقل بأي حال من الأحوال عن أربعة أندية وتظهر رغبة أعضاء الاتحاد في تطوير المنشط والارتقاء به من خلال معايير الانتساب وتطبيقها

وتتكون الجمعية العمومية من الأندية والروابط التي ينص عليها النظام الأساسي ولا يمكن طبعاً لأن كل اتحاد هو أعلى سلطة لإدارة نشاطه في حدود سلطاته واختصاصاته وبالتالي فإن جمعيته العمومية تمثل أعلى سلطة للتشريع بموجب النظام الأساسي ولمراقبة تنفيذه

الألعاب الفردية والجماعية

وعن الألعاب الفردية قال :في الغالب تعتمد منافساتها على التصنيف داخل النادي ومن ثم تتم المشاركة على مستوى بطولة الجمهورية لتحديد التصنيف على المستوى القومي وعلى أساسه يتم تكوين الفرق القومية

في القانون يكون لكل منشط اتحاد واحد على مستوى القطر بعض الاتحادات الدولية لا تمانع في دمج أنشطة بعينها في اتحاد واحد

المطلوب من الدولة تهيئة البيئة الملائمة لممارسة النشاط وفي سبيل ذلك فإن الدولة أوفت بكافة التزاماتها تجاه كرة القدم ومن ذلك دار الاتحاد وأكاديمية تقانة كرة القدم وحتى كثير من المدن أنشأت  إستادات بمواصفات ومعايير الكاف والبعض الآخر يحتاج لجهد قليل للوصول لهذه المرحلة وأضاف: هناك إستاد الهلال بكامل الجاهزية ونسعى أن نضيف له الملعب الأولمبي بالمدينة الرياضية بداية العام القادم بإذن الله

أما الكرة الطائرة خصصت الوزارة ميزانية سنوية للدورات التدريبية التي ينظمها مركز الخرطوم الدولي للكرة الطائرة.

وفي ألعاب القوى هناك مضمار المدينة الشبابية بالأبيض ومضمار إدارة الرياضة العسكرية وفي الطريق إليهم مطلع العام القادم مضمار الملعب الأولمبي ومضمار ميدان الربيع بأم درمان.

أما في السباحة لدينا حتى الآن عدداً من المسابح المعتمدة دولياً  مسبح الشرطة ببري  ومسبح النادي الوطني ومسبح بركة الملوك

وفي الطريق مسبح مدينة الشباب والمسبح الأولمبي بالمدينة الرياضية وكلاهما مكتمل بنسبة ٧٠ %  مؤكداً وجود بيئة مهيأة تماماً لممارسة الرياضة ومجرى نهر النيل لرياضات الألعاب المائية.

ذوي الإعاقة

وفي مجال رياضة الأشخاص ذوي الإعاقة أشار نجم الدين إلى أن الوزارة نظمت ورشة فنية لتوفيق أوضاع الهيئات المعنية بالنشاط وخلصت الورشة إلى بتكوين لجنة فنية لإعداد مطلوبات إنشاء كل اتحاد رياضي للأشخاص ذوي الإعاقة وفقاً للألعاب المدرجة في البرنامج البارالمبي

 وحث الولايات على تكوين أندية للمعاقين وفقاً للشروط التي يحددها الاتحاد المختص  وتكوين لجنة فنية لكل اتحاد لاعتماد الأندية

تكوين اتحاد ولائي لكل منشط إذا بلغ عدد الأندية في الولاية أربعة أندية

يحق للنادي أن ينتسب مباشرة للاتحاد العام للعبة إذا كان عدد الأندية في الولاية أقل من أربعة أندية وجب ألا تقل عضوية النادي عن ١٠٠ شخص

يتكون النادي من عدد خمسة مناشط يمثل عضو المنشط النادي في الجمعية للاتحاد الولائي أو الاتحاد العام حسبما يكون الحال وينتخب ممثلو الاتحادات العامة مجلس إدارة اللجنة البارالمبية لإدارة النشاط بالسودان.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك