نموت كلنا

0
330

أضرب وأهرب

عبد المنعم شجرابي

“كشات” المحليات متى ما توقفت عادت منزوعة منها الرحمة.. واكثر فظة وشراسة.. “الكشات” هذه وان حسبت قانونية إلا انها غير “انسانية” وفي الغالب تدمر “عدة الشغل” وبالتالي تدخل في رأس المال ليعود صاحبها “مقطوع” الراس “فاقد” المال.. والرحمة الرحمة الرحمة بعباد الله يا اهل القرار..!
× الحديث عن استعدادات المنتخب الوطني “هو هو” والبشريات بنصر قادم “هي هي”.. النتائج لا جديد فيها.. الهزائم “هي ذاتها” ان كان المدرب وطني أو اجنبي وفي كل عهود الاتحاد العام.. وما يكتب وما يقال اثر كل هزيمة او الخروج من بطولة “ياهو ذاتو”.. باختصار المنتخب الوطني “يقبع” في “مربع واحد” ان خرج اليه في مباراة يعود اليه “مشتاقاً” على طريقة “ادروب ما بليد ادروب بحب سنة أولى” ووصفة ظريف ام درمان الراحل المقيم كمال سينا “حال الكورة ما بتصلح الا نموت كلنا” ادخل عليه شخصياً تعديل “حال الكورة ما بتصلح الا بصياغة جديدة”.. ويارب اصلح الحال.. “قبل ما نموت كلنا”..!
× والشيء بالشيء يذكر فلولا التفريط في منتخب ماسا الذي هز الارض بايطاليا لكان لنا اليوم منتخب وطني يهز الارض.. ولولا التفريط في المنتخب الشاب الذي صنعته وجملته ولاية شمال كردفان لكان المنتخب اليوم “يهز ويرز”.. ولا خيار سوى ان نبدأ “من الصفر” بعناصر صغيرة السن بعد الاصلاح المتوقع في شكل منافساتنا.. ولا مشكلة ففي منافسات المنتخبات الجايات اكتر من الرايحات..!
× كتبت ولن امل الكتابة ونصحت وسأظل انصح.. وقلت لأقول لا حوجة للهلال بلاعبين جدد إلا في اطار محدود للغاية والتوسع في عملية الاحلال والابدال التي يتضح انها بدأت تضر بالأزرق ولا تنفعه.. فنجوم الهلال هم في الغالب نجوم الغد اكثر من مما هم نجوم اليوم.. عموماً اخبار ضم اللاعب “الفلاني” واللاعب “العسقلاني” الى غرفة تسجيلات الهلال اخبار مزعجة جداً والشطب أياً كان يدخل في “اللحم الحي”..!
× وتاني.. وتالت ورابع ومائة والف ومليون ودشيلون فالهلال غير محتاج لعملية بناء الهلال محتاج لترميم فقط ويحتاج لتنشيط دورته الدموية وغير محتاج لنقل دم.. وللاسف فعدد اللاعبين المرشحين للدخول لكشوفاته “بالكضب والجد” وصل العشرة ان لم يتعداها والدائرة الوهمية “لسه في اتساع” والخوف هنا ليس على الهلال الخوف من صدمة قاسية للاعب ينتظر الدخول لكشوفات الهلال ويعود مصدوماً “مكان ما جا”..!
× الفوز بالممتاز ما عاد هماً للهلال ان لم يكن قد اصبح “حلاوة قطن” في فم طفل.. وبفريق يتكون من حسن عبدالرحيم في المرمى وقسم خالد وياسر عائس ومحمد الطيب الامين وفائز رمضان في الدفاع وفي الوسط فائز ديدي والجمصي والرشيد علي عمر ومحمد عبدالماجد وفي الهجوم خالد عزالدين ورمضان احمد السيد وعلى دكة البدلاء خالد ماسا وشجرابي ودسوقي يمكن للأزرق الفوز به “كالعادة” ولو خصمت منه الفيفا نصف دستة نقاط لا قدر الله.. وعليه فالهلال لم يعد هدفه الممتاز بأي حال والهم يتوجب ان يتجه الى المنافسات الخارجية افريقية كانت أم عربية.. فهذا هو الهدف والهدف والهدف ثم الهدف تحت شعار “لابد من صنعاء ولو طال السفر”..!
× تعاقد مجلس الهلال مع لاعبيه مطلقي السراح انجاز الى جانب الفوز بالدوري الممتاز.. وقرار سفر كل لاعبي الفريق للامارات قرار يستحق الاحترام.. وان كان لي ان اطلب فانني اطلب واترجى الأخ اشرف الكاردينال اضافة عضو على الاقل للبعثة من تجمع قدامى لاعبي الهلال.. وليته يكون الكابتن شوقي عبدالعزيز الهلالي المعطون هلالية و”الصاحي والنايم” بالهلال والمشارك دائماً واولاً في كل افراح واتراح الاهلة.. جزا الله شوقي خيراً على ما قدم ويقدم واذا ما وافقت فجزاك الله الف خير وخير اخي الكاردينال..!
× فرحة الاهلة بالفوز “المعتاد” بالممتاز وشكاوي المريخ “ون ثم تو” غطت على اعطاء الرابطة كوستي حقها ثناءاً وشكراً في العودة “رجالة وحمرة عين” الى منظومة الدوري الممتاز محتفظة لكوستي العريقة بحقها في البقاء بعد هبوط المريخ المكافح ونعم محزن ان “تحضر” الرابطة “ولا تجد” المريخ لكنها المجنونة التي كانت مجنونة بحق وهي تحرم سيد الاتيام من العودة.. وكانت عاقلة “بالجد جد” وهي تبقي هلال الجبال اسداً بين الفرق السيادية بالبلاد والتهنئة التي تستحقها الرابطة وهلال كادوقلي والموردة هي “معليش” للاهلي مدني والنيل حلفا الجسور.. وللاهلي عطبرة وكوبر والمريخين كوستي ونيالا حظاً اوفر والصعود بنفس اسانسير الهبوط..!

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك