هــــلال المجــد و مجــد الهــلال

3
623

بيـــــــــــــــــــــن قوسيـــــــــــــــــن
(….)

متوكـــــل معـــــروف

هــــلال المجــد و مجــد الهــلال
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* افتتاحاً : الإخوة و السادة مشرفي ‘ صحيفة كورة سودانية ‘ الأماجد الكرام
لكم مني أزكي تحية :
أن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إنه والله لشرفٌ باذخ و حظوةٌ عظيمة أن أنال فرصة الكتابة في هذه الصحيفة العظيمة العملاقة المحترمة والمخضرمة معنىً و مبنىً ، معنىً فما أسمى من أن تكون نهضة وتنمية ورفعة كرتنا السودانية لكم مطلباً وغايةً وهدفاً نبيلاً يعبر عن شرف الإنتماء لهذ الوطن الحبيب، وما أرقى من أن يكون الخبر الصادق و المعلومة الموفورة و الرأي الحر لكم وسيلة ً و عنوانا.
و مبنىً فما أعظم من أن تكونوا أنتم قادتها و سدنتها و رواد نهضتها و تطورها المستمر و المتلاحق.
لكم منا من الشكر جزيله و من الامتنان نبيله.
* تمهيداً : اخترت ‘ بين قوسين ‘ عنواناً لعمود الرأي هذا، ولي في ذلك مآرب، فما بين قوسين دوماً ما هو أكثر تفصيلاً و أكثر إيضاحاً للمعاني و أعظم أهمية للأمور، و فوق ذاك أن ‘ بين قوسين ‘ هو أكثر قرباً و دنواً من عشقنا ‘ هلال الملايين ‘ ، فبين قوسين هو أيضاً بين هلالين.

* افتح قوس : يخوض حبيبنا الهلال اليوم معركة شرسة و مفصلية في خضم سعيه نحو مجدٍ جديد و هدفٍ منشود ألا وهو تاج الأميرة السمراء.
فيا أيها الأسياد ( عشاق الموج الأزرق من إداريين و لاعبين و فنيين و أقطاب و مشجعين) أحسنوا التجهيز و التركيز و اللعب و التحفيز و الكر والفر و المؤازرة و الدعاء و التداعي لمجدٍ قريب و لا تستهينوا بالاسكندراني و لا يغرنكم فقدانه أمل الترقي، فسموحة أعد العدة و شحذ الهمة لكسب الجولة و لا أدل على ذلك من أدائه لعدد من المباريات الودية و التدريبات اليومية.
أيها الأقمار إهتموا بكل صغيرة و كبيرة في سيعكم هذا نحو مجد الهلال فبناء المجد يتطلب الاهتمام بالتفاصيل مهما قل شأنها، وهنا يحضرني قول جدي ( الأستاذ/ أبوبكر مختار عجول المحامي، وهو هلالي مطبوع) : المجد يبنى على أقل التفاصيل قيمة! !
و تذكروا دوماً يا عشاق سيد البلد أن من أعظم أسباب بلوغ المجد هو وحدة الصف و لسنا أحوج إلى الوحدة و التكاتف من هذا الوقت، و إليكم قول الشاعر في هذا المعنى :
نبلغ المجد إذا ضُمَّت صفوف . . لن ينال المجد كفٌّ واحد
نسأل الله أن ينصر الهلال نصراً عزيزاً مؤزراً و نرجوه توفيقاً و تيسيراً و تسخيراً و نسأله مجداً معضداً إنه لا مانع لما أعطى. و لا معطي لما منع.

* أقفل القوس :
أيا عاشق الهلال : تذكر أنك سيد البلد
* ختاماً : على المجد نلتقي

 

متوكل تاج السر

المشاركة

3 تعليقات

  1. كلام رائع من انسان رائع واهنيك علي المقال الطيب وهذا هو ديدن كل الأهله وهذا هو عهدنا بهم فإلي الأمام والتقدم وبإن واحد أحد الهلال منصر اليوم

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك