ود الشيخ ورحلة الخريف والصيف

0
109

حروف ذهبية

د. بابكر مهدي الشريف

 

× عاد الأستاذ محمد الشيخ مدني رئيسًا للمريخ بعد أن قطع وجهه ولزم داره، وأكد الأستاذ الجليل عودته أمس الأول من داخل النادي وكان الرجل الرئيس قد حضر مباراة الأحمر والهلب من داخل الإستاد كإشارة للعودة.

× الرأي عندي هو، أن عودة الرئيس لمزاولة عمله في ذاتها أمر جيد ونحن نؤيده بشدة، ولكن بشرط أن تكون العودة برغبة وإرادة ذاتية، وليس إرضاءً لزيد أو عبيد، حتى نضمن أن الرجل قد راجع موقفه السلبي السابق ووبخ نفسه على ابتعاده عن مهامة بالنادي في تلك الظروف العصيبة التي لازمت النادي وكادت أن تطيح به من الخارطة الرياضية.

× كاذب من يقول أن ود الشيخ ليس كفوا لقيادة النادي، ومفتري من يقول إن الرجل ليس في قامة النادي الكبير ومقامه، وزنديق من يشكك في نوايا الرجل وأدبه الجم.

× سعدت الصفوة أيما سعادة وهي تتلقى نبأ رئاسة الأستاذ محمد الشيخ مدني لناديها، ولم تكن سعادة انطباعية، ولكنه فرح بني على ماض الرجل وأعماله في الحياة العامة، وتفقهه في الشأن الرياضي في جانبيه الإداري والقانوني.

× ولكن ود الشيخ لم يشأ أن يكمل سعادة الأمة الحمراء، وسعى سعيًا لقتل تلك الآمال العراض، واستمرأ بشكل غير مقبول الاستقالة كلما جد جديد أو حدث حادث، مما كان سببًا في تلك الهزات والاضطرابات العنيفة التي ضربت الإدارة وخربت تنظيمها وشتت أفكارها بكل تأكيد ويقين.

× نقف اليوم بقوة مع عودة ود الشيخ ونعلن مساندتنا له بكل ما نراه من نصح يفيد، وقولًا يقدم له الإضافة، كل ذلك ليكتمل العمل الإداري، وينعكس على فريق الكرة الذي يبدع في البطولة العربية كأفضل ما يكون الإبداع والإمتاع.

× ود الشيخ قطعًا لا يحتاج لنصحنا لأنه هو الأقدر والأفقه في العمل الإداري، ولكن نحن نقول له كل عمل عام منقوص ومشوش وله مقصات ومنصات، فلا بد من التعامل بفن الممكن، وليس بفن الهروب أبدًَا أبدًا.

× وعندما نعلن وقوفنا مع هذه العودة ونرحب بها، نؤكد  لود الشيخ ومن يسانده في استقالاته السابقة أننا نقف فقط مع مصلحة المريخ، فعندما انتقدنا استقالة الرجل كان همنا مصلحة النادي، لأننا شعرنا أن استقالة الرئيس سيكون أثرها سالب وقد كان..

× وعندما نفرح بعودة ود الشيخ  للرئاسة لا لشيء غير أننا نتعشم أن يكف الرجل عن الاستقالة، ويقود المجلس بقوة وحنكة، وتكون عودته إضافة ذات برامج محددة حتى يحين وقت الجمعية العمومية المنوط بها انتخاب  مجلس يقود النادي.

× وأن يسعى إلى إعادة صياغة النظام الأساس، حتى يكون ملائمًا ومرضيًا لكافة أهل المريخ بلا استئناء، وأن لا يكون موجها لإقصاء زيد أو مرسومًا لعلان، كما يجب أن تكون مواده في قامة ومكانة النادي الكبير.

ذهبيــــــــــــــــــــات

× نخشى أن تكون عودة ود الشيخ كرحلة الخريف والضيف.

× في الخريف اللين، يتربع ود الشيخ رئيسًا، وفي الصيف الشين ود الشيخ مستقيلًا.

× لو لزم ود الشيخ الرئاسة وعمل لها عملها، نؤكد أن الصفوة لن تبحث عن غيره رئيسًا.

× لو صح أن بكري المدينة لا يحتاج لجراحة يكون أمر الفريق الأحمر في التمام والكمال.

× العقرب يقدم عملًا كاملًا وملموسًا ولا نرى أن هناك من يستطيع سد خانته.

× لو استطاع بكري اللحاق بمبارة الرد بأم درمان، فهذا يشير إلى تأهل المريخ للنهائي بإذن الله تعالى.

× نتيجة مباراة تونس سيكون لها ما بعدها، فعلى الزلفاني عمل اللازم لها.

× سفر الفريق من وقت مبكر يجعل اللاعبين يولفون على الأجواء التونسية.

× الزلفاني هذه المباراة تهمه بشكل خاص وهي تمثل تحديًا عظيمًا له.

× حقق الزلفاني نتيجة ممتازة في لبنان، وحقق نتيجة جيدة جدًا في الجزائر، فيأمل أن يحقق الأفضل في دياره.

× الزلفاني يبذل جهدًا خرافيًا مع المريخ فله التحية وكل الاحترام.

× ود  الشيخ عد رئيسًا كامل الصلاحيات عظيم الهيبات.

الذهبيــــــة الأخيـــــرة

× وعبر الذهبية الأخيرة لهذا الصباح نقول، المريخ يحتاج لكافة أبنائه وود الشيخ في مقدمتهم.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك