وزيرا المالية والشباب والرياضه يقفان على سير العمل بإستاد الخرطوم

0
356

بعد تأهيله بالنجيل الصناعى الحديث
وزيرا المالية والشباب والرياضه يقفان على سير العمل بإستاد الخرطوم

تفقد الوزيران عادل محمد عثمان وزير المالية بولاية الخرطوم والأستاذ اليسع صديق التاج وزير الشباب والرياضه بولاية الخرطوم صباح امس شيخ الإستادات الرياضية ( إستاد الخرطوم ) إطمئنا من خلال الزيارة على سير العمل الجارى بالإستاد وتأهيله قبل جاهزيته لاستقبال مباريات الدور الثانى للدورى الممتاز . حيث اشاد وزير المالية بدور الإتحاد المحلى لكرة القدم بالخرطوم فى تطوير الحركة الاجتماعية والرياضية وقال أن الإتحاد له إرث كبير فى هذا المجال مؤكداً أن ما تم فى السنوات الخمس الاخيره فى الولاية فى مجال البنى التحتيه عمل غير مسبوق فى تاريخ السودان مؤكداً دعم الولاية اللامحدود ومساهمتها فى تطوير العمل الرياضى وتمنى أن يستضيف السودان الدورة الإفريقية كاشفاً ان الدعم المقدم للرياضه يمثل أحدى مخرجات البرنامج الرئيسى للسيد رئيس الجمهورية، فيما أشاد الوزير اليسع بدور الإتحاد ووصفه بالذراع القوى مؤكداً بروز عدد من الإتحادات والإستادات بالولاية وقال أن شعارنا المرفوع بكل محليه إستاد ومنطقه فرعيه مسوره وأشاد الوزير بتبرع رئاسة الجمهوريه ووجه الإتحاد بضرورة أنشاء أكاديميه متخصصه فى التأهيل والتدريب مع الإستفاده من مذكرة التفاهم الموقعة مع وزير الشباب والرياضه المصرى ليكون لها مردود رياضى وتدر بعائد مالى للإتحاد وترتبط إرتباطاً مباشرا مع حركة الناشئين باعتبارهم نواة للأنديه والفرق الرياضيه كما وجه الإتحاد بالوقوف ميدانيا على جاهزية عدد من الإستادات .من ناحيته رحب رئيس الإتحاد عبد القادر همد رحب بزيارة الوزيرين وتفقدهما للإستاد مشيداً بتعاونهما المثمر مع الإتحاد مؤكداً أن مخرجات برنامج وخطة الإتحاد للمرحله القادمه ترتكز على أربعه محاور هى بناء القدرات والبنى التحتيه والإستثمار والحوسبة.

 

فرش استاد الخرطوم

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح اسهل

لزوارنا من السودان  على متجر 1موبايل

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

لزوارنا من الصين الشعبية

http://www.androidappstore.mobi/EN/displayproduct/112531/playstore

 

 

 

 

 

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك