يحي الشهري يرفض التجديد للإتفاق ويقرر الرحيل

0
345

يحي الشهري

بات أمر انتقال لاعب وسط الفريق الكروي الأول بنادي الاتفاق يحي الشهري (22 عاما) مسألة وقت، بعد أن رفض الشهري عرض ناديه لتجديد عقده الذي سينتهي بعد 15 شهرا مقابل 4 ملايين ريال في السنة الواحدة لمدة أربع سنوات، وكشفت مصادر قريبة من اللاعب أنه ينوي الاتجاه نحو الرياض أو جدة حسب العرض الأفضل وإن كان الرحيل للرياض خياره الأول.

ويسود جو من الغضب في الأجواء الاتفاقية ضد وكيل أعمال اللاعب غرم العمري، الذي أكد أن الشهري لن يجدد للاتفاق .. وأنه سيبحث عن ناد أفضل في المرحلة المقبلة.

ولم يدخل الشهري حتى الآن الفترة المحمية وتبقى من عقده 15 شهرا، مما يعطي الفرصة للاتفاق لبيع ما تبقى من عقده للنادي الذي يرغب الانتقال له شريطة موافقة اللاعب على ذلك.

وبحسب أنباء متداولة- لم يتأكد من صحتها حتى الآن فإن إدارة الهلال تنوي الدخول بقوة في صفقة شراء اللاعب، وكان رئيس الهلال الأمير عبدالرحمن بن مساعد أكد يوم أمس أنهم بصدد التوقيع مع لاعب محلي وحارس مرمى محلي، ولكن لم يحدد من هو هذا اللاعب، غير أن مقربين منه أكدوا على أن الشهري سيكون قريبا من اللحاق بزميله يوسف السالم الذي وقع الهلال عقدا معه يبدأ الموسم المقبل.

وفيما يتحدث البعض عن وجود اتفاق هلالي أهلاوي ينص على ألا يتدخل الأهلي في صفقة ياسر الشهراني مقابل ألا يتدخل الهلال في مفاوضات الأهلي مع الشهري، خاصة في ظل علاقة وكيل اللاعب الوطيدة مع الأهلاويين، في حين يؤكد هلاليون أنه لا يوجد مثل هذا الاتفاق، وسيحاول الهلال جاهدا الفوز بالشهري الذي اختير أفضل لاعب في مباراة الاتفاق مع بختاكورالأوزبكي الأخيرة.

ومن جهته أكد رئيس نادي الاتفاق عبدالعزيز الدوسري أن الإدارة قدمت عرضاً مناسباً ليحيى من أجل تجديد عقده مع الاتفاق، وأضاف: “الشهري من أفضل لاعبي خط الوسط في السعودية وسعت الإدارة إلى التجديد معه، وقدمت ما ترى أنه يوازي إمكانياته” .. وشدد الدوسري على أن الادارة لن تقبل بعرض يقل عن 35 مليون ريال في حال بيع عقد اللاعب، ولكن مختصين في هذا الشأن أكدوا أنه من المستحيل أن يدفع أي ناد هذا المبلغ من أجل موسم واحد فقط، خاصة وأنه من الممكن التوقيع معه مجانا بعد 10 أشهر فقط.

إلى ذلك، كشف وكيل أعمال اللاعب غرم العمري في أحاديث إعلامية عدة أن الشهري قرر الانتقال من نادي الاتفاق بعد نهاية عقده، وقال: “يحيى يرغب في التوجه إلى فريق أفضل من الاتفاق، فريق يساهم في تطوير مستواه وهذا من أبسط حقوقه .. وأبلغت إدارة الاتفاق بأن اللاعب لا يريد البقاء في النادي بعد انتهاء عقده، ويريد اللعب لنادٍ آخر” .

ونفى العمري أن يكون هناك مفاوضات من الإدارة الاتفاقية لتجديد عقد الشهري “لم يصلني أي خطاب رسمي من إدارة الاتفاق حول تجديد عقد اللاعب يحي الشهري ويجب أن يعلم الجميع أن الشهري مطلوب من أندية سعودية عدة، بالإضافة الى أندية خليجية”.

أما مدرب الاتفاق فسبق وأن شدد على أن الشهري يعتبر أهم لاعبي الفريق ولا مجال للتفريط به، وقال آنذاك “الشهري لاعب الفريق الأول .. خسرنا لاعبين مهمين عدة، ورحيل هذا اللاعب سيضر بالوسط كثيراً .. طلبت من الإدارة الابقاء عليه إن كانوا يريدون البطولات”.

ويخشى الاتفاقيون أن يستمر مسلسل رحيل اللاعبين الذي أضر بالفريق كثيرا، فخلال العام الماضي رحل الأرجنتيني سبستيان تيغالي وسياف البيشي للشباب، وهذا الموسم رحل يوسف السالم للهلال، وسيكون رحيل يحيى الشهري القشة التي ستقصم ظهر الاتفاق وربما تهز أركان إدارته خاصة في ظل الغضب الاتفاقي على سياسة التفاوض التي ينتهجها عبدالعزيز الدوسري والرافضة لمبدأ المفاوضات، وإنما يكتفي بتقديم عروض للاعبين، يضع فيها مبلغاً محدداً، وعليهم القبول به أو الرحيل.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك