يلبس الإحرام يؤشر بعلامة الحواتة…مدير الرقابه الشرعية انتقاد الصورة من باب الامر بالمعروف

0
1256
يلبس الاحرام علامة الحواته
التقطها داخل الحرم المكي إستهجان صورة لشاب سوداني

كتب / أيمن عبد الله صباح الخير
إستهجنت الأوساط الشعبية والرسمية السودانية صورة تناقلتها وسائل الإعلام وعدد من مواقع التواصل الإجتماعي في السودان والعالم العربي لشاب سوداني بزي الإحرام وهو يؤشر بعلامة تقاطع اليدين التي إشتهر بها محبي الفنان محمود عبد العزيز الذين يعرفون بـ( الحواتة) من داخل الحرم المكي أثناء تأديته مناسك العمرة. الصورة التي وجدت إستهجاناً ورفضاً كبيرين من السودانيون عامة وجمهور الحوت بشكل خاص، نالت الكثير من التعليقات على مواقع التواصل الإجتماعي

وتناقلها الناس سريعاً عبر (الواتساب .. الفيس بوك)، إعتبرها البعض تعبيراً عن محبة شديدة لفنانهم الراحل،فيما إعتبر الكثيرون أن طهارة المكان وقدسيته لا تحتمل مثل هذه التصرفات ويجب على الزائر لبيت الله أن ينصرف للمناسك والتقرب لله
الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
. وفي سياق متصل قال الشيخ (الشاذلي عوض الله آدم ) مدير عام الرقابة الشرعية لهيئة تذكية المجتمع وعضو هيئة علماء السودان: (إن الحديث عن هذه الصورة يأتي من باب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .. لأن الرسول صل الله عليه وسلم قال: ” لا تطرءون كما اطرت النصارى عيسي بن مريم ولكن قولوا عبد الله ورسوله” .. وهو حديث ينهي عن التعلق بالاشخاص حتى النبي الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم فما بالكم بالبشر العاديين.. وقد نهت الشريعة الإسلامية التعلق بالاشخاص والحديث النبوي يقول: من أعطى لله ومنع لله ومن أحب لله وأبغض لله فقد إستكمل الإيمان” .. لذا لا يجوز التعلق بمحمود أو باي شخص آخر .. ويجب منع مثل هذه الأفعال من باب النهي عن المنكر والأمر بالمعروف). واضاف شيخ الشاذلي : إن هيئة النهي عن المنكر بالمملكة العربية السعودية لو رأته كانت ستلقي القبض عليه .. ويجب علينا ان ندرك معاني هذه الإشارات التي قد تكون ذات مدلولات يهودية أو ماسونية ويجب
التحذير من إقترافها في الأماكن المقدسة..
). واضاف مدير عام الرقابة الشرعية يجب ان ننتبه لقوله تعالى : ( ومن يرد به إلحاداً بظلم يذقه من عذاب أليم) .. وقال تعالى ( ومن يعظم شعائر الله إنها من تقوى القلوب) ..وعليه لا يجوز تعظيم غير الله عز وجل في الأماكن المقدسة أو غيرها..
الحيطة والحذر.
من جهته نبه (مصعب محمود عبد العزيز) – إبن الراحل- إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر فيما يتعلق بمحبة والده، داعياً المعتمرين والحجاج من محبي الحوت إلى إغتنام فرصة وجودهم هناك والتفرغ لعبادتهم وتذكر والده بالدعاء وطلب الرحمة والمغفرة
المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك