يوم المهرجان

0
446

افياء
ايمن كبوش
يوم المهرجان

>هاتفني.. كان متخوفاً من عدم النجاح.. وألمح لي بالتأجيل لاسباب ربما تكون امنية.. هناك معركة الخبز.. ومعركة المسيرات والزيادات وهلمجرا..
>قلت له امامك عشرة ايام.. نحن في بلد يجاور فيها ميدان الاحزان.. صيوان الفرح.. ولكن دعني اسألك سؤالا: (انتوا جايبين ناسكم.. ولا خالين الموضوع للظروف..؟!!) رد عليّ وسألني مستغرباً: (يعني ممكن الناس ما تجي..) فقلت له: (ياخي افترض انو الناس جات.. بتضمن من وين ما يتم استغلال المناسبة استغلالاً سياسياً يسبب لكم الازعاج والاحراج امام الضيف الكبير..)..
>قال: (تتخيل يا اخي لم نفكر في هذه الجزئيات اطلاقاً.. اعتمدنا على حب الناس لهذا الكيان الكبير وراهنا على شغفهم بهذا الانجاز المثير ولكن.. (من تلفوني معاك ده فررررررررر لبيت الريس).
>تحولت التجهيزات الى العمل الجاد ونشطت خلايا النحل.. استبدل الطاقم القديم الفاشل.. بطاقم جديد يعرف كيف يحشد الناس.. ويعرف كيف يأتي بالمئات منهم ليجمّلوا البرنامج بالهتاف والتهليل والتكبير.
>في بعض المجتمعات المخملية يتم استئجار بعض النسوة لـ(تسخين) المآتم.. حيث تحضر اسرة الفقيد اربعة نسوة او خمسة للبكاء والعويل.. (يا حليلك يا الخليت عماراتك.. ويا حليلك يا البتربي اليتيم وتعطف على المساكين.. يا حليلك يا ابا فلان ويا نسيب علان..) في نهاية الحفل..!! اقصد في نهاية العزاء يتم دفع الحساب بعد ذاك المسلسل الطويل الحاشد بمآثر الفقيد الراحل.
>ايضاً.. في ليلة الافتتاح عمل صاحبي بمشورتي واستطاع ان يحشد الآلاف من الجماهير التي جاءت لتؤدي (الدور المرسوم).. هذا نجاح كبير يستحق الشكر والثناء.. ليس من الوفاء ان نطعن في نزاهة صاحبي هذا ونعرضه للمساءلة: (وديت الفنايل وين يا فلان) و(طبعت صور الكاردينال وين يا علان).. كان هناك نجاحاً كبيراً في عملية الحشد.. صحيح ان العملية كلفت اموالاً كبيرة بسبب النثريات والترحيل وقيمة الرأس الواحد بجانب ما قبضه مقاولي الانفار الذين تسلموا عمولاتهم قبل التنفيذ.. الا ان هذا لا يساوي ثمن الاحساس الكبير بالنجاح.
>من الصعب جداً ان تحشد اكثر من اربعين الفاً في فعالية رياضية ليس فيها كرة قدم ولا مباراة استعراضية.. لذلك ينبغي ان يشكر اخي وصاحبي الذي اشرت إليه ونصحته بأن تكون عملية الحشد على (الفرازة) بدلاً من فتح الابواب امام كل من هب ودب في ايام عز فيها الرغيف وعادت فيها الصفوف للافران.. وهو مشكوراً عمل بنصيحتي وبذل ما بذل من جهد ليخرج الاحتفال بذلك الشكل الهتافي الجميل.
>اخيراً.. يا صاحبي.. بدلاً من ان يقوم كبيركم هذا.. بأستئجار الكتاب من (خارج الكار) وكل جنس ولون ليردوا علينا.. كان عليه ان يشكرنا.. فقد تأكد اخيراً بأن انصاره من (الكتبة) كتيييييييير (فترانين).
فيء اخير
> مبروك لمنتخبنا الوطني التعادل المثير امام نظيره المغربي بعد اداء متميز من الجانبين.

 

 

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

 

لزوارنا من السودان متجر موبايل1

                 

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

 

2,456حملو التطبيق

 

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

 

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

 

17756 حملو التطبيق

 

على متجر apkpure

 

https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app

 

على متجر facequizz

 

http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/

 

على متجر mobogenie

 

https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

 

على متجر apk-dl

 

http://apk-dl.com/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9

 

على متجر apkname

 

https://apkname.com/ar/net.koorasudan.app

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك