٤ مواجهات من العيار الثقيل تجهز الهلال لمواجهة بلاتنيوم الزيمبابوي

0
302

 

لقاء كل يوم
رمضان احمد السيد
٤ مواجهات من العيار الثقيل تجهز الهلال لمواجهة بلاتنيوم الزيمبابوي

▪︎ الهلال سيكون الحصان الأسود لمجموعة الأقوياء
▪︎ الترشيحات تقول ان الهلال لن يكون صيدا سهلا للأهلي والنجم
▪︎ مرحلة المجموعات تستمر على مدى خمس شهور والإضافات واردة
▪︎ الدوري الممتاز رغم تعثر البدايات لن يكون مقلقا للهلال ،،
▪︎ الجهاز الفني مطالب بالارتفاع لمستوى الحدث
▪︎ مدرب اللياقة التونسي الجديد اضافة حقيقيقة بحكم خبرته وتجاربه
▪︎ لاعبو الهلال يحتاجون للدعم في هذه المرحلة الحرجة
▪︎ حي العرب فرط في فوز مستحق في مواجهة المريخ
▪︎ التعادل السلبي مكسب للمريخ في عقر داره
▪︎ اهلي شندي ينتفض قبل مواجهة الهلال في الجولة السادسة
▪︎ آمال عراض على منتخبنا الوطني لتجاوز التنزاني ،،
▪︎ بشة اضافة حقيقية للمنتخب وقراءة الخصوم تحليليا ،،
▪︎ ساوتومي تقترب من مواجهة السودان بعد قهر موريشوص في عقر دارها
——————————–
# ولا يزال الحديث مستمرا حول قرعة الابطال ، وكأنى بالبعض يكتب خروج الهلال حتى من قبل ان تنطلق المنافسة ،،
والمشكلة ان البعض ربط ذلك بمستوى ونتائج الهلال في الفترة الاخيرة على مستوى الممتاز ،،
# طبعا لن نقول بان الطريق مفروش بالزهور او ان الهلال لا يعاني او اذا كان يعانى على المستوى المحلي كيف سيصمد على المستوى الخارجي ،،
# واضح ان هناك مشاكل وخلل كبير في الفرقة الهلالية هذه الايام بدليل تكرار الأخطاء ، وما يمكن قوله اننا يمكن ان نتجاوز ذلك اذا أحسنا الأعداد ولم نستهين بالخصم او نستكين ، وخير مثال لقاء اينمبا عندما استشعر الجميع المسئولية وحقق التعادل والفريق منقوص وهو يلعب بعشرة لاعبين ، عكس فرق اخرى وخصمها منقوص ويلعب بعشرة حقق عليها الفوز وبدل الهدف الواحد هدفين وكان يمكن ان تكون اكثر ، ،،،
وكذلك الهلال استشعر موقفه الخطر في امدرمان وتكاتف الجميع ادارة ولاعبين وجمهور وكان الفوز الغالي والعبور لمرحلة المجموعات،،،
اعتقد فريق بهذا المستوى وهذه الروح يمكن ان يعود أقوى وافضل
# ومشوار الابطال ليس اسبوع او مباراتين ذهاب واياب وانما دورة كاملة ذهاب واياب ٦ مباريات على مدى خمس شهور او تكثر حوالي ٦ شهور من الان وحتى أواخر مارس ،،
فترة كافية لتصحيح الاوضاع ووضع الخطة المحكمة والأعداد الجاد وحتى مرحلة الدعم قادمة ويمكن تغطية النقص او القيام ببعض المعالجات وكذلك على مستوى المحترفين ، ،،،
# واذا كان البعض يتخوف من غيابات المحترفين فانه وطوال السنوات الماضية وحتى من خلال الكونفدرالية فان وجود المحترفين لم يقود الهلال للنهايات المطلوبة ، بل العكس الان ان الفريق وصل للمجموعات من دون تاثير للمحترفين او وجودهم ،،
# اعتقد ان لاعبي الهلال يمتلكون من الخبرات والتجارب ما هو كاف لقلب الطاولة على اي فريق او على اي ترشيحات ،،
صحيح ان واحد من مشاكل الهلال الحالية حكاية التوليف في الخانات ولكنه قدر الهلال وكذلك حكاية الأخطاء الكارثية والتى تقود لأهداف ،،
والهلال يعاني اكثر في حكاية التمرير الخاطيء باستمرار
والهلال يعاني في النهايات السعيدة للهجمات وضياع العديد من الفرص ،،
امام الهلال ونجومه مباريات كبيرة سواء على مستوى المنتخب ثلاث دوليات تبدأ من ١٨ أكتوبر الجاري امام تنزانيا في المباراة الحاسمة للتأهل لنهائيات المحليين الشان وامام ساوتومي المنتظر في ١١ نوفمبر وكذلك مع جنوب افريقيا في ١٩ نوفمبر في تصفيات المجموعات المؤهلة للكان نهائيات الامم الافريقية ،،
وخلال هذه الفترة هناك ارتباطات محلية في الممتاز ،كلها تعتبر اعداد وتجهيز لنجوم الهلال الدوليون والمحليون لهذه البطولة بالصورة المطلوبة ، خاصة البدايات بحكم انها ستكون بعد هذه التجارب الكبيرة في الثلاثين من نوفمبر القادم ،،
ومن البشريات الان وهو ما عانى منه الهلال في الفترة الاخيرة بعد توقف وابتعاد وإنهاء تعاقد او عدم التجديد المعد البدني التونسي قيس فان الهلال الان تعاقد مع معد بدني جديد معاذ الهراوي صاحب الخبرة والتجارب الكبيرة مع فرق تونسية ومشاركات افريقية بل وبطولات ، نتمنى ان يكون الإضافة الحقيقيقة والمطلوبة للمرحلة القادمة ،،
# تحدثنا عن الاهلي القاهرى وقلنا كم وكم وكم من مرة قهره الهلال حتى في عقر داره ً وكذلك بالجوهرة الزرقاء ،،
والنجم الساحلي نتائجنا تشهد ولكن التحكيم والخلايا النائمة في الكاف بنا دائماً بالمرصاد في مواجهته وهذه المرة لن يسلم ويكفي انه صعد على حساب الاشانتي بفارق هدف بعد ان كان قاب قوسين او ادنى للخروج بعد الخسارة ذهابا بهدفين نظيفين ، والنجم الساحلي حامل لقب البطولة العربية ودع من دورها الاول ومن فريق مغمور شباب الأردن ،،وهو بهذا المستوى لن يرهب الهلال ،،
# الان الهلال مطالب بدراسة خصومه على الوجه الأكمل ومتابعة المستويات والتركيز اكثر واكثر ،،
ونتفق مع محلل قنوات بي ان سبورت بالقول ان الهلال سيكون الحصان الأسود للمجموعة ويمكن ان يكون احد المتأهلين ، على نحو ما فعل في السابق وعلى مدى ست مرات وصل فيها لنصف النهائي ،،،
التركيز الان اكثر على بلاتنيوم ومباراة الارض والتى لا يجب ان يفرط فيها او في غيرها وهنا يقع دور كبير على جمهور الهلال ، وهو لها كما عودنا باستمرار ،،
بالتوفيق لهلال السودان هلال الملايين والذي جعلنا في قلب الزخم الكروي الافريقي ولا عزاء لمن يجلسون على رصيف الفرجة ،،!!
———-
لحن الختام
———-
# نعم هناك قلق من مستوى الهلال الحالي ولكن نقولها وبالفم المليان ان الهلال حتى ولو لعب من دون اي مدرب او جهاز فني يمكنه الفوز والعودة وتحقيق لقب الممتاز ، كما عودنا في الكثير من المرات
اولا حكاية ان البطولة تهرب لفريق غير الهلال والمريخ فهو غير وارد ، وحتى في البطولات التى حرم منها المريخ من التسجيلات او كان سيئاً جداً او تلك التى خصم الفيفا فيها من رصيد الهلال ٦ نقاط لم تقم لها قائمة وحقق الهلال اللقب، ويكفي الهلال التتويج بفارق ١٨ نقطة عن المريخ وفوزه باللقب بفارق ٧ نقاط بعد ان كان متأخراً في الدورة الاولى بنفس الرقم ،،
هذا هو الهلال الذي نعرفه ولا يمكن ان نقلل من مستوى لاعبيه الحاليين اذا كانوا هم اصحاب الإنجاز والتاهل للمجموعات بعد ان تساقطت جميع الفرق الاخرى الاول تلو الاخر ،،
لاعبو الهلال يحتاجون للدعم والمساندة وستعود الانتصارات ابتداءً من مباراة اهلي شندي في الجولة السادسة عقب الفراغ من مباراة المنتخب التنزاني ،،
وفوز اهلي شندي على الخرطوم الوطني بهدفين نظيفين لا يعني الهلال في شيء ، بل نريد الارسنال في قوة مستواه حتى يفيد الهلال وإعداده للابطال ،،
ومع كل هذا نريد من الجهاز الفني ان يرتفع لمستوى الأحداث وان يعمل بجد ويجتهد اكثر ويحاول توظيف لاعبيه وإعادة اكتشاف البعض من جديد ،،
# خبر سار كونه منتخبنا الوطني يعتمد على النجم السابق بشة في تحليل خصوم المنتخب في المرحلة القادمة ومبارياتها المرتقبة لانها واحدة من الوظائف الموجودة على كافة المستويات والفرق العالمية منتخبات وأندية
وبشة اكتسب التجربة وعززها بالتدريب والدراسات فهو اهل لذلك ويمكن ان يفيد المنتخب كثيرا ،،
والمنتخب يتاهب الان لمواجهة تنزانيا والتى ليس لها ما تخسره بعد الخسارة على ارضها لذلك ستعمل على الفوز هنا وستعمل لذلك ، والمطلوب من منتخبنا عدم الركون لنتيجة الذهاب فكادت ان تطيح بنا امام التشادي بعد التعادل هنا رغم الفوز الثلاثي هناك ،،
امس الاول حقق منتخب ساتومي مفاجأة من العيار الثقيل وهو يفوز على موريشوص في عقر داره بثلاثية مقابل هدف ذهابا في انتظار لقاء الرد الاربعاء القادم لتحديد المنتخب المتأهل الذي سينضم لمجموعة السودان بل ويواجهه في الحادي عشر من نوفمبر القادم ضمن المجموعة الثالثة بالخرطوم والتى تضم ايضا غانا وجنوب افريقيا ،،
————
الحالة
———
# ظفر حي العرب بورتسودان بنقطة غالية من مواجهته مع المريخ بملعب المريخ بعد التعادل السلبي بينهما والذي لم يكن عادلا بحكم العديد من الفرص السهلة التى واتت حي العرب خاصة دبابوا والذي تفنن في اضاعتها في مواجهة المرمى المكشوف وكذلك كان لتالق الحارس العائد منجد النيل دوره وهو يريد إثبات وجوده ويؤكد جدارته ، خاصة بعد إخفاقات ابوعشرين في المباريات الاخيرة على المستوى العربي والافريقي ،،
تعادل مخيب لجماهير المريخ رغم التعاقد مع مدرب جديد وكذلك الاستعانة بأبناء المريخ السابقين جمال ابوعنجة وحامد بريمة ،،حتى الان ومن خلال الممتاز ، جميع الفرق خسرت نقاط ومهما كان فقدان الهلال والمريخ فان المنافسة ستكون في النهاية محصورة بينهما
كيف لا وهلال كادقلي قاهر الهلال سافر وتعادل مع الرابطة كوستي احد فرق الذيلية ،،وحتى اهلي شندي الفائز على الخرطوم الوطني بهدفين تلقى الخسارة على ارضه ،،،
واذا كان هذا مستوى الفلاح والأمل واهلي عطبرة على ملعبهم في عطبرة فان العديد من الفرق وبما فيها المريخ لن تسلم ،،وهي في النهاية ظاهرة صحية نتمنى ان تزيد من الإثارة والحيوية في البطولة ونقول ونكرر لايزال المشوار طويلا ،،
# اذا صدقت التوقعات وثبتت برمجة لقاء القمة هلال مريخ في الممتاز في الثالث والعشرين من نوفمبر فان المباراة ستاتي بعد لقاء المنتخب في جنوب افريقيا وستأتي قبل لقاء الهلال الافريقي في مواجهة بلاتنيوم الزيمبابوي المحدد له الثلاثين من نوفمبر وبالتالي نعتقد انها مباراة مهمة وكبيرة يمكنونا يستفيد منها الهلال أعدادا لهذه الجولة الافريقية الكبيرة في بداية المشوار ،،،

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك