■ الهلال والتحديات الكبيرة القادمة

0
994

لقاء كل يوم
رمضان أحمد السيد

■ نمور دار جعل محطة قادمة بجراحات حمراء
■ هلال الابيض اصبح منافس قوي لطرفي القمة وبطاقة الابطال
■ تفوق على السوكرتا بثلاثية وينفرد بالمركز الثالث
■ التفوق الهلالي في الأداء مطلوب بنتائج عريضة
■ المريخ يتواضع مع المتذيل ويفلت بركلة جزاء
■ ٤ كرات ترتد من العارضة والقائمين لفريق الخرطوم تكشف حال المريخ
■ قصة الشعلة هداف الهلال وصبر الفريق عليه
■ الاتحاد يغرم الهلال بسبب الشعلة والمنتخب
■ اغرب الأسرار لبقاء الشعلة في كشوفات الهلال رغم مجازر التسجيلات
■ الشعلة على طريقة نجوم بحري وعباقرتها عبر الأزمان
■ الهلال مطالب بتجهيز مهاجمين اخرين لتخفيف الضغط على الشعلة
■ وبدأ الكلام مبكرا حول التسجيلات ونجوم الهلال والتجديدات
■ المطلوب من الهلال لتسجيلات الموسم القادم ..!؟
■ المريخ خارج الشبكة والطريقة الالكترونية نقلة كبيرة على الطريقة الأوربية
■ سيد الاتيام يستقبل الموردة في مواجهة ملتهبة للتاهيلي وصراع الصعود للممتاز
■ حكم الفيديو يحقق النجاحات في الدوري السعودي،ومصر في الطريق
■ دياز المقال حقق نقطة واحدة للاتحاد من ثلاث مباريات
■ المخضرمان حسين عبدالغني وهزازي والبصمة المتوقعة مع فريق احد
■ رونالدو يفك الصيام بثنائئة مع يوفنتوس وينذر فالنسيا في الابطال بالأربعاء

■ بقدرما اعجب الأداء الهلالي في اللقاءين الأخيرين امام المريخ واهلي مروي القاعدة الهلالية برغم الخسارة في الاولى والفوز بالثانية
الا ان الهلال مطالب باصطحاب الانتصارات العريضة مع هذا المستوى
ولو تركنا لقاء القمة جانبا برغم الظلم الذي وقع على الهلال الا ان الفرص المهدرة من خلال اللقاء كانت كفيلة بخروج الهلال فائزا،
ولكن في لقاء اهلي مروي الذي ابتعد من المنافسة وبالتالي يخوض مبارياته المتبقية لإثبات الذات فان الهلال وبقدر مستواه وفوزه الا انه كان ضعيفا وبهدفين لهدف بعد مخاض شديد،
اهتزاز شباك الهلال كان في حد ذاته مشكلة
واذا كان اهلي مروي ضعيفا فان اهلي شندي منافس قوي ، وصاحب مواقف مع الهلال ويمتاز بقوة هجومية ضاربة ووسط متألق ونجوم شباب مع الخبرة
صحيح ان الفريق مستواه متفاوت من مباراة لأخرى ولكل جولة ظروفها ، ولكنه في النهاية شانه شان الهلال جريح للمريخ ، هنا مريخ العاصمة بالنسبة للهلال بسبب التحكيم وهناك جريح لمريخ السلاطين والخسارة بهدفين كبيرة ،
اهلي شندي لايريد ان يبتعد كثيراً عن المنافسة على المربع الذهبي وهناك فريقان رغم تواضع النتائج يمكن ان يعودان طالما ان الفرصة لهما حتى الان قائمة ،
■ الهلال مطالب بتصحيح الاوضاع ولا اعتقد تصحيح الأخطاء وحدها كاف ، المطلوب تصحيح التشكيلة وإشراك العناصر الأكثر جاهزية وعزيمة وإصرار وتريد ان تثبت وجودها ،
□ الان وضح ان الحارس يونس يحتاج لراحة ، او تدوير مع زميله جينارو
وهناك حسين الجريف هو الاخر يحتاج لراحة ،
■ مباراة الهلال الاخيرة اكدت حيوية وتالق أطراف الهلال السمؤال وفارس
وفي الوسط تألق الشغيل وبشة بعد دخوله والثعلب لم يقصر وكذلك شيبوب
وفي الهجوم فان الهداف الوحيد للفريق في المباريات الاخيرة وليد الشعلة يحتاج لدعم او مساندة من زملائه الآخرين حتى لا تركز عليه الفرق ،
مطلوب تجهيز مهاجمين اكثر حيوية بجانبه لتسهيل مهمته او مهمة الهلال ،
■ والكلام عن وليد الشعلة يطول هذه الأيام بعد ان خطف الاضواء على مستوى المنافسة حتى نجوم التسجيلات الاخيرة وضجتها تركهم جانبا ،
والشعلة له قصة مع الهلال وانتقاله الذي اثار جدلا وأزمة كبرى مع اتحاد الكرة
ميول اللاعب ورغبته كان الهلال والهلال قدم عرضا افضل للاهلى ولكن أقطاب الاهلى ومناصريه خاصة قيادات في الاتحاد السابق وقتها حاولت ان تتدخل ، فتم ابعاد اللاعب واخفائه ،
فقام الاتحاد بايقافه وتجميد نشاطه مع فريقه الاهلى على أساس عدم انضمامه للمنتخب
وحتى يتم رفع الإيقاف عنه ويحق له الانتقال بعدها للهلال قام الاتحاد بفرض غرامه مالية على الاهلى يدركون ان من سيدفعها هو في النهاية الكاردينال وقد كان ، وبعدها انتقل اللاعب للهلال ،
وكان اللاعب القادم من فريق الشعلة بحرى حقق نجاحات كبرى مع الاهلى قبل ان يكمل موسمه الاول وسجل اهداف في الهلال والمريخ معا بشعار الاهلى وفي فترة وجيزة كان هدافا ،
ومع الهلال والمحترفين وكثرة النجوم وتقلبات المدربين كادت ان تضيع موهبته وركن كثيرا ، بل وفي مرات كثيرة ومع حركة التسجيلات كاد ان يفقده الهلال اما بالتفكير في الشطب او الإعارة ولكنه كان في كل مرة يفلت والسبب حقيقة غريب وعجيب ان اللاعب مسجل تحت السن ضمن خانات الشباب ، لم يكن ضمن الكشف الاول والا لما كان قد بقى حتى الان حتى يعاد اكتشافه من جديد ،
واللاعب حقيقة محظوظ ان يعود اكثر تألقا وتوهجا ويتم تثبيته أساسي في الهلال ويتم اختياره للمنتخب الوطني الاول بعد ان شارك من قبل مع منتخب الشباب والاولمبي ،
_ الحق يقال ان اللاعب قادم من دوري او منطقة بحري وتحديدا شمبات خرجت أفذاذ اللاعبين والمواهب الذين لعبوا للعديد من الاندية والفرق الكبيرة عندما كانت بالدرجة الاولى قبل الممتاز امثال التحرير والعامل وشمبات ،
بحرى التى اشتهرت بالمواهب وكانت منافس كبير للخرطوم وامدرمان
يمكن على مستوى الهلال قدمت النجم متوكل عبدالسلام ابن شمبات نفس منطقة وليد وفريق وليد الشعلة البحراوي ، ومتوكل هو الاخر كانت له صلوات وجولات مع الهلال ، يمتاز بالسرعة والذكاء ومن الهلال خاض فترة احترافية في السعودية فريق الوحدة ، وكان المدرب الكبير السد العالي سليمان فارس من اكثر المعجبين به ،
بحرى وفرقها والتى قدمت العديد من النجوم للكرة احمد عدلان وعادل تنقو، وجعفر عبدالرازق ، وعثمان بوكو والمفك وحافظ عبيد وهينو وقبلهم الأشقاء حمزة وعروة الطيب وآخرين كثر يمكن ان يتذكر البعض معي ،
لهذا فالواحد حقيقة مطمئن لمستوى ومستقبل هذا اللاعب مع الهلال والذي من دون شك يجد الدعم والمساندة والتشجيع من أبناء بحرى ونجومها السابقين ، نتمنى له التوفيق والمزيد من النجاحات

لحن الختام

■ وبدأ الحديث مبكرا عن التسجيلات والإضافات المطلوبة للهلال
وقبل ذلك كلام كثير وإثارة بخصوص اللاعبين الذين يشملهم فك التسجيلات في الهلال ،
صحيح ان المريخ خارج الشبكة بسبب قرار الفيفا وحرمانه من التسجيلات القادمة الا ان المنافسة حول النجوم لم تعد حكرا على المريخ فهناك هلال الابيض واهلي شندي ،وغيرها من فرق الكل يطمح في لاعبي الهلال،
تمليك الملف للمدرب نداي وحده لا يكفي فمن المفترض ان تكون هناك غرفة تسجيلات متكاملة من فنيين واختصاصين وغيرهم ، لان المفاوضات وتحديد القيمة او الحافز للتسجيل في حد ذاته يحتاج لمفاوضين اصحاب خبرة وتجارب بعد ان فقد الهلال بسبب التساهل في هذه الناحية العديد من العناصر ،
اعتقد جهات بخلاف الرئيس تفاوض واذا وصل الامر لطريق مسدود يرجع للرئيس وعنده حتما سيكون الحسم ؛ ولكن عندما يبدأ التفاوض المالي الرئيس بنفسه فاذا وصل الطرفان لطريق مسدود الى من يتم اللجوء بعدها ،
اعتقد ان الهلال مطالب بتجاوز سلبيات الماضي بكلياتها ،
وعندما أقول لا يترك الامر للمدرب وحده ، فانه مرتبط بنتائج وقد يكون استمراره محل شك كبير ،
_ الاتحاد بدأ في تدريب الاندية والترتيب لإطلاق التسجيلات الالكترونية على الطريقة الأوربية والعالمية ،ونتمنى لها النجاح فحتما ستكون حضارية ونقلة لاتحاد الكرة الذي حقق الكثير رغم البدايات والسنة الضاغطة والكثير من المعالجات والأمور التصحيحية ،
■ تواصل الممتاز وفلت المريخ المحظوظ من كمين الخرطوم الوطني الذي قدم مباراة كبيرة وافضل ،
نجح المريخ في التقدم من نقطة الجزاء كالعادة وتوقف بعدها عن الإرسال وكانت فرص الخرطوم هي الأكثر بدليل ان ٤ كرات وعلى مدار الشوطين ارتدت من عارضة وقائم المريخ الذي عاد لحراسته جمال سالم ، بجانب عدد اخر من الفرص السهلة أهدرت جميعا ،
شارك المريخ بمعظم أساسية بقيادة المدينة ورمضان عجب وسومانا والجس وحقار الذي سجل ركلة الجزاء احتفاءا بزواجه ،
لم نحس بسيف تيري ولا ادري ان كان مشاركا في المباراة ام لا ،
والمدينة لم نشعر به الا عند تبديله،
ولو لا ركلة الجزاء لما عرفنا بان رمضان عجب كان مشاركا ،
الان ازددت اطمئنانا واقتناعا ان المريخ بدون تحكيم لا يستطيع فعل شيء في هذا الموسم ، وسيودع كاس السودان وسيودع عربيا وليس له نصيب في الممتاز ،
■ هلال الابيض قفز للمركز الثالث منفردا بعد الفوز امس على حي العرب بورتسودان بثلاثية لهدفين رافعا رصيده الى ٢٠ نقطة تاركا اهلي شندي خلفه متجمدا في ١٧ نقطة ،
■ اليوم صراعات التاهيلي ، الموردة ضيفا على اهلي مدني في قمة المواجهات ، سيد الاتيام اول مباراة له بعد الراحة والموردة نقطة واحدة بعد التعادل مع هلال الفاشر ، وهلال الفاشر يستقبل الرابطة كوستي ، وكان الرابطة قد حقق اول ثلاث نقاط متزعما الروليت بعد فوزه على نيل حلفا الذي يجلس هذا الأسبوع في الراحة ،

الحالة

■ حكم الفيديو حقق نجاحات كبيرة في الدوري السعودي ، وكان حاسما برغم تواجد التحكيم الأوربي للمباريات ،
وفي مصر يقال ان هناك اتجاه لتطبيقه وتمت مخاطبة الفيفا ،
الامر بالنسبة لنا يحتاج لإمكانيات وتقنيات عالية ،
الطريف اننا وبعد نهاية المباريات وتحليل الحالات نجد حكامنا مختلفون ، فكيف اذا كان الامر مرتبط بثوان اثناء سير المباراة ،
في مصر لا يترددون في استجلاب حكام اجانب من اوربا لأي فريق يطلب ذلك بشرط ان يتكفل النادي بالقيمة وقيمة الحكم الواحد او الطاقم تكلف ١٥ ألف دولار ، اعتقد عندنا دخل المباراة لا يغطي ذلك ، الا اذا كان الحكام المستهدفين من الخارج من دول الجوار او الدرجة الثالثة ،
■ في السعودية أطاح الاتحاد بالمدرب دياز بعد ثلاثة نتائج سالبة ، تعادل في ملعبه مع الوصل عربيا في ذهاب ابطال العرب ،وفي الدوري خسر من الشباب والقادسية وأصبح بلا رصيد ،في وقت نجد فيه منافسيه الهلال والنصر ومعهما الشباب لم يخسر وتعادل الاهلى وفاز في مباراة
وإثارة الدوري في ان دعم الراعي للبطولة جعل كل الفرق تتساوى في قيمة المحترفين الاجانب،
كما نجد الفرق الصغيرة والصاعدة تعتمد على الشباب ونجوم الخبرة ولهذا نتوقع موسم ممتاز لفريق احد فريق المدينة المنورة بعد ان دعم فريقه بالمخضرمين حسين عبدالغني وهزازي ،
■ حقق المصري الفوز على اتحاد العاصمة بهدف في ذهاب ربع نهائي الكونفدرالية ، وتنتظر الفريق مهمة صعبة خارج ارضه بالجزائر،
وخسر نهضة بركان بثلاثية لهدف خارج ملعبه في الكونغو امام فيتاكلوب برغم تقدمه بالهدف الاول ، ولقاء الرد ببركان ،
وعاد الرجاء بفوز غال هدفين لهدف إماما كارا الكونغولي وانتهت مباراة اينمبا خارج ملعبه بالتعادل السلبي
■ اخيراً فك رونالدو الصيام عن التسجيل مع يوفنتوس وسجل ثنائية فريقه التى كفلت له الفوز على ساسولو ،ليحافظ الفريق على الصدارة من دون هزيمة ،
الفوز والهدفين دافع معنوى لليوفي قبل المواجهة المرتقبة في الابطال عندما يحل ضيفا على فالنسيا ويعود رونالدو لإسبانيا ،
_ تعادل روما وكذلك الميلان وخسارة الانتر اراحت اليوفي كثيراً مع البدايات وهذه الصدارة المطلقة .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك