■ الهلال والمريخ اليوم وقمة نخبة الممتاز

0
506

لقاء كل يوم
رمضان أحمد السيد

■ التحدي بين الفريقين يصل مداه للظفر بنقاط المباراة
■ الهلال مؤهل والاقرب للفوز الا اذا ابى لاعبوه…
■ التفوق والسيطرة في الممتاز هلالية على مر السنوات
■ الهلال لم يعرف طعم الخسارة ويدافع عن اللقب
■ ٨ سنوات والمريخ لم يذق طعم الفوز على الهلال في الممتاز
■ الهلال ملك الأرقام القياسية في الممتاز وبفارق كبير
■ وليد الشعلة هداف خطير يعرف الطريق لشباك المريخ
■ هدافو الممتاز عبر التاريخ ينطلقون من القاعدة الهلالية بقيادة معتز كبير وطمبل وكلتشي وكاريكا والغربال
■ المحترف اوليمينغو وبروح المشاركة القومية مع منتخب بلاده يقود الهلال
■ دفاع المريخ الأضعف ولن يصمد امام هجوم الهلال
■ هجوم المريخ خطورة بلا فاعلية وضعيف امام الكبار
■ خسارة المريخ تطيح به من اللقب وتهدد وصافته
■ اهلي شندي يدك حصون السوكرتا بثلاثية ويهدد القمة
■ هلال الابيض يعلن عن نفسه من جديد بفوز غال امام السلاطين
■ الخرطوم واهلي مروي يتواضعان بالتعادل ويبعدان من دائرة المنافسة
■ قرارات خطيرة للجنة المسابقات بالخميس بخصوص احداث الممتاز والتأهيلي
■ اسبانيا تذل وصيف كاس العالم بنصف دستة من الأهداف
■ نجوم الريال يتالقون :اسينسيو يسجل ثنائية ويصنع مثلها وهدفان لراموس وايسكو

■ □ اليوم لقاء القمة ، انتهى الكلام
نقول عنه انه عرس الكرة السودانية وعيد الجماهير الكروية
أحداثه ما قبل المباراة وبعدها لا تتوقف
الاجمل المناوشات والتحديات والصراع الكبير ،
■ مسرح اللقاء استاد الخرطوم ارض المريخ ، غير مقبول لدى الفريقين ،،،النجيل الصناعي وتاثيره الكبير على الأداء ، وتخوف اللاعبين من الاصابات،
مباراة دورة أولى مؤجلة والحسم الأكبر والنهائي سيكون بالجوهرة الزرقاء الدورة الثانية
برغم ان الهلال في الممتاز لا يفرق بين ملعبه وملعب المريخ فقد حقق العديد من الانتصارات هناك ،
■ الموقف الان الهلال عمليا في الصدارة لانه من ٦ مباريات لم يخسر بل الأفضل هجوما
وعلى ، العكس من ذلك المريخ رغم تقدمه في النقاط ، نقطة واحدة ١٩ مقابل ١٨ للهلال فان المريخ لعب ٨ مباريات اكثر من الهلال بمباراتين ،وفقد ٥ نقاط ،جميعها امام هلال الابيض ،وهكذا حال المريخ دائماً امام الفرق الكبيرة ، وخط هجومه الثلاثي المرعب فقط على صفحات الصحف والمثالي داخل الميدان ،وقد يكون خطيرا ولكن ضعيف في الأهداف والخواتيم ،
تيري منذ انتقاله للمريخ لم يسجل الا في المتذيل فريقه السابق الخرطوم الذي جرد من لاعبيه
ومهاجمة محمد عبدالرحمن هداف للممتاز ويتفوق بسبب ركلات الجزاء والغريب انه أهدر ركلتين من الركلات ،
نعم يتفوق على مهاجم الهلال وليد الشعلة ولكن الشعلة لعب مباريات اقل والشعلة لم يسجل هدفا من ضربة جزاء ،
والشعلة من مشاركاته مع الهلال لا يخرج من اي مباراة نظيفا
سجل الهدف والهدفين بل وصل للهاتريك ،
وليس وحده صاحب الهاتريك من الهلال فقد سبقه زميله المحترف جيوفاني ويمكن ان يشارك اللاعبان اليوم ، بجانب التنزاني اوليمينغو والتى تضيف له المشاركة مع منتخب بلاده بعد طول غياب معنويات اخرى نتمنى ان يستفيد منها الهلال ،
_ وفي الهلال اكثر من لاعب يعرفون طريق الشباك ، حتى الباكات، هدف السمؤال لا ينسى ، وحتى اطهر الطاهر صاحب نزعة تهديفية وسجل من تصويبات ومن كرات ثابتة ومن تحركات كما فعل امام مازيمبي وهل يوجد افضل من هذا ،
اريد ان أصل الى بشة وهو هداف لقاءات القمة من بين النجوم المتواجدين حاليا
وأهدافه دائماً رائعة وقاتلة ، هذا بخلاف التى لم تحتسب،،،على كافة المستويات محلية وإفريقية في شباك المريخ ،
بشة سجل في جميع حراس المريخ بلا استثناء من عهد الفلسطينيي رمزي مرورا بأكرم والحضري وجمال سالم نفسه ،
نتمنى ان يكون اللاعب في يومه وفي مزاجه وهو القائد الذي يعول عليه كثيراً في هذه المباراة
_ تفوق الهلال في هذه المباراة من السيطرة على الوسط وتمويل المهاجمين بالعمق والأطراف مع تحرك فارس ، الم اقل لكم التهديف حتى على مستوى الأطراف
مع هذا هل تتوقعون ان يصمد دفاع المريخ الذي ظل مهتزاً حتى في المباريات التى يفوز فيها،
كم وكم وكم من فرق ولاعبين وصلوا لشباك المريخ ، فما الذي يمنع الهلال الأفضل من جميع النواحي في هذه المباراة ،
أطراف المريخ ضعيفة وأدوارهم الأفضل عند التقدم ومن هنا مربط الفرس للهلال واستغلال هذا كما حدث في اللقاءات السابقة ،،
ضعف رمضان عجب الدفاعي وضح مع المنتخب والهدف الذي ولج الشباك ،
وكذلك احمد ادم من سيسمح له بالتقدم والتهديف مع طيارات الهلال ،،نتمنى ان تكون حركة الهجوم وبكثافة من أطراف المريخ ،
والحارس جمال سالم لا يجيد التعامل مع الضغط والتصويب وكذلك العرضيات ، ويعتمد على الإرسال الطويل ودفاع الهلال لن يحتاج لتوصية وتذكير فهو يعرف أدواره تماماً كما حدث في ختام الموسم الماضي ،وهو يحرم المريخ من الفرصتين الفوز او التعادل للظفر بالبطولة ،
نعود لدفاع المريخ المهتز ونقول ان متوسطي الدفاع الأسوأ ، سواء لعب أمير كمال مع صلاح نمر او صلاح نمر مع حمزة داؤود ،،وهنا ستظهر إمكانيات اوليمينغو ووليد الشعلة نجم الصندوق والشباك ،
_ وفي نفس الوقت فان قوة وسط الهلال في تواجد الشغيل وابوعاقلة وشيبوب وبشة في حماية للدفاع وقفل مفاتيح لعب المريخ خاصة التش وكما حدث في لقاء القمة في ختام الموسم عندما خرج نظيفا ،
■ نعود ونقول هذا على مستوى الواقع اليوم ، فماذا عن المستوى والنتائج على مدار البطولة المحببة للهلال ،
انتصارات وتفوق على قفا من يشيل وبفارق كبير ومن هنا جاءت حكاية البطولة المحببة
تفوق في عدد مرات الفوز
تفوق في عدد مرات تحقيق اللقب
والأخطر او الأسوأ بالنسبة للمريخ انه ومنذ العام ٢٠١١ لم يحقق الفوز على الهلال ، حوالي ٨ سنوات تقريبا ،
هذا طبعا باعتبار ان انسحاب الهلال عام ٢٠١٥ ليس بالفوز لان الهلال انسحب من البطولة وله اكثر من مباراة اخرى وكنا قد اشرنا بالامس لفوز المريخ على أساس القرار المكتبي لاتحاد الكرة ، وهو ما فعله وكرره المريخ في الموسم التالي عندما انسحب من مواجهة الهلال بعد ان حسم الهلال اللقب مبكرا ، وشتان ما بين انسحاب وانسحاب ،
وهناك من الأرقام العديد ، اكبر الانتصارات والتى وصلت للاربعة والثلاثة ، وكذلك فارق النقاط ، هل ننسى ال ١٨ الشهيرة ،
_ كل هذا واكثر ، الهلال مطالب بالمحافظة عليه في لقاء اليوم ،
الهلال حقق اللقب ١٤ مرة بخلاف البطولة المسلوبة للانسحاب وأضيفت للمريخ ليصبح ٨ بطولات من أصل ٢٢ بطولة أقيمت منذ انطلاقتها ،
واعتقد ان دور الجماهير يمكن ان يكون كبيرا اذا ترك الصراعات الإدارية جانبا وركز على الكورة والفريق ،
■ عقب الوداع الافريقي للهلال حاول الاعلام الأحمر النيل من الهلال والتقليل من لاعبي الهلال وهكذا ولكن اعلام الهلال تصدى وفوت عليهم الفرصة ودافع عن فريقه ،وعلى الأقل الهلال وصل المجموعات والمريخ ودع مبكرا ،
وبهذه المناسبة فرصة جديدة للاعبي الهلال للرد العملي وتحقيق الفوز وإسكات هذه الأصوات ،
وايضاً لا يفوتنا ان نقول بانه يجب التفريق بين بطولة وبطولة
الكونفدرالية فقدها ليس لان لاعبيه الأسوأ ولكن لان الفريق لم يظهر او يقدم ربع مستواه المعروف به وله أسبابه ومبرراته التى تناولناها في حينها
ولكن على مستوى الممتاز فالهلال الأفضل ويلعب أحسن ويسجل اغلى الانتصارات ، ويمكن ان نقول بأننا لن نرضى الفوز بأقل من ثلاثة اهداف ،
المهم ان يكون الهلال في يومه ويلعب بمستواه ويقلل من الأخطاء الساذجة ويحسن الرقابة للخصم وان يكون حضوره الذهني كبيرا ويراقب اللاعبين الذين يتحركون بدون كرة ،
كما ان استثمار الفرص مهم في مثل هذه المباريات .
لو طبق الهلال هذا فان المباراة يمكن ان تحسم من الشوط الاول خاصة وان لعب المريخ اصبح مكشوفاً ،
_ من المواهب الهلالية نتمنى ان نشاهد صهيب الثعلب حتى ولو في الشوط الثاني وكذلك نزار حامد ولاندري مدى جاهزيته ،
_ في متوسط الدفاع يعود حسين الجريف ونتمنى ان يكون اكثر وعيا وتركيزا ، وحذاري من الاندفاع والأخطاء او الفاولات امام الصندوق ،
اللعب بمسئولية مطلوب والتركيز اهم ، والجماهير الوفية الصابرة تنتظركم لتفرحونها بعد احداث الكونفدرالية ،

لحن الختام

■ يدرك الهلال ان فوزه في لقاء اليوم معناه الاحتفاظ باللقب ، لان الفارق سيكون ٨ نقاط ،
وهذه الخسارة اذا ما حدثت وهذا ما نتمناه ونتوقعه فان الوصافة نفسها ستكون مهددة للمريخ وبالتالي عدم المشاركة في الابطال ،وبعد انتفاضة اهلي شندي ودكه حصون حي العرب بورتسودان بثلاثية من خلال شوط واحد شوط المدربين الثاني ،وكذلك هلال الابيض الذي فاز على السلاطين وقفز مع اهلي شندي للمركز الثالث بنفس الرصيد ،
والمباريات القادمة حاسمة خاصة وان الهلال سيكون طرف أمامهما معا ، والمريخ له جولة مع اهلي شندي لن تكون سهلة ،
_ فريق حي العرب الذي كان الأقرب للمربع الذهبي ابتعد بهذه الخسارة ، بينما فقد فريقا اهلي مروي والخرطوم الوطني الامل وهما يخسران بالامس بالتعادل ،
اهلي شندي اعتمد في فوزه على حي العرب للإرسال الطويل داخل الصندوق فكان هدف مساوي الراسي مستفيدا من طوله ومن كرة جلال ابراهيم الطرف الشمال الذي غطى على فقدان فارس المنتقل للهلال
ومن المساك أمجد كانت الكرة الطويلة داخل الصندوق والتمريرة الراسية للقناص ياسر مزمل الذي سجل الهدف وأردفه بالثالث مستفيدا من تمريرة وليد علاء الدين بالمقاس والتى غالطت الحارس وتخلص بها المهاجم وسجل الهدف الثالث لفريقه والعاشر له في الممتاز ،
■ أعلنت لجنة المسابقات باتحاد الكرة عن اجتماع مهم غداً الخميس لمناقشة التقارير وأحداث المباريات السابقة في الممتاز والتأهيلي ويتوقع ان تصدر العديد من القرارات وتحول بعض الحالات والتفلتات للجنة الانضباط سواء من المدربين او اللاعبين ،
■ اكثر اللاعبين تسجيلا في الممتاز منذ انطلاقته كهدافين لبطولاته يتقدمهم كلتشي الذي توج هداف مع الهلال ومع المريخ ومع اهلي شندي ، ويليه طمبل وهو الاخر توج مع الهلال ثم مع المريخ ويليهم معتز كبير توج مع الهلال ثلاث مرات متتالية وقبلها مرة مع مريخ الثغر قبل انتقاله للهلال،
هكذا وحتى هدافو الممتاز ينطلقون عبر بوابة الهلال والان الغربال يتصدر ويطارده الشعلة
_ من هدافي الممتاز عبر مشواره كاريكا توج مع الهلال مرتين وعبر المجيد جعفر مع المريخ مرتين ،وفيصل العجب مرتين وبريش المريخ مرة وعنكبة مع هلال الابيض وتراوري مع المريخ ،،،ومحمد عبد الرحمن الموسم الأخير ،
■ الهلال الاقرب للفوز ومؤهل له إلا إذا ابى لاعبوه…
■ الشكر لصديق التواصل الباقر محمد علي شداد والمداخلات الرائعة في تثبيت حق الهلال من انتصارات وانجازات وارقام قياسية
■ وتحية للزميل معتصم اوشي الموثق دائما للقاءات القمة وبادق التفاصيل..
■● الرحمة والمغفرة للاعب الهلال السابق حمد الجريف والتعازي لاسرته الكريمة وزملائه
نتمنى ان يقف الفريقان في لقاء اليوم دقيقة حداد عليه
وان ينتهزها الجميع،الجماهير داخل وخارج الاستاد لحظتها بالدعاء والترحم عليه..

الحالة

■ في دوري الامم الأوربية حقق منتخب اسبانيا فوزا كبيرا على وصيف بطل كاس العالم كرواتيا بنصف دستة من الأهداف ،،تألقت اسبانيا وتحديدا نجوم الريال في المنتخب بقيادة راموس وكاربخال وايسكو واسينسيو وكانوا في الموعد ،
اسينسيو سجل هدفين وصنع هدفين وكان نجما ، كما تألق راموس وسجل على طريقته هدفا برأسه ، وكذلك ايسكو ، بينما سجل الهدفين الآخرين رودريغو و مورينو المنتقل من برشلونة لليوفي ،
أسباب خسارة كرواتيا رغم تواجد كبار نجومها بقيادة مودريتش وكراتيتش ، الا انها فقدت حارسها المعتزل فكان البديل اكثر تواضعا ،وكذلك احدث مدرب اسبانيا انريكي والذي يعرف الكرة الاسبانية ومقدرات لاعبيه تحولا كبيرا في الأداء والحركة والسيطرة ،
خسرت كرواتيا التى أذهلت العالم رغم تواجد ومشاركة نجوم من الريال وبرشلونة .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك