0
301
ايمن
حزناً على رحيل أمه
طفل صغير يعانق الفنان محمد النصري وهو يبكي اثناء أدائه اغنية عن الأم
كتب / أيمن عبد الله صباح الخير
إعتلى في مشهد مؤثر وحزين طفل ”خشبة المسرح وعانق فنان الطمبور ” محمد النصري ” باكياً وذلك أثناء أداء ” النصري ” لإحدى أغنياته الحزينة وتعود التفاصيل إلى ان الحفل الذي أحياه الفنان محمد النصري بالساحة الخضراء تفاجا الحضور بصعود طفل صغير على خشبة المسرح أثناء تادية الفنان لأغنية الأمل الراحل التي تحكي قصة وفاة أم سودانية،

الطفل الذي أحتضن المغني وعلا صوت بكائه على المايك مد يمناه وعانق الفنان بشدة رافضاً تركه، وتجاوب كل الحضور مع المشهد و ابكى غالبية الحضور. كلمات الأغنية التي صاغها الشاعر صلاح البوج ، يقول مطلعها.. (يـا فـرحـه فى بـحـر السراب ..يا كلمة فى اول جواب .. يـا واحه فى ليل الصعاب .. خر شعاع وسط الضباب .. يـا نـجـم مـن دنـيـانـا غـاب .. اغلى ما تحت التراب ).يا وقد إنفعل ” النصري ” مع الأداء بصورة أثارت مشاعر الحضور، مما جعل معظمهم يغرقون في أحزانهم يجترون الذكريات وفقدهم لأمهاتهم ويعد محمد النصري واحد من المغنين السودانيين الذين اشتهروا بحب الجمهور لهم بصورة جنونية
المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك