الهلال يقلق الجماهير قبل التوجه لزامبيا

0
23

لقاء كل يوم
رمضان أحمد السيد

 الهلال يقلق الجماهير قبل التوجه لزامبيا

▪ خسارة جديدة من المتذيل بنفس سيناريو السلاطين
▪ الهزيمة مسئولية الادارة والمدرب واللاعبين وابرز الأسباب
▪ تجهيز الفريق المرابط اكبر أكذوبة في غياب الأساسيين
▪ مع الأسف الشديد تشكيلة الامس سترافق الهلال الى زامبيا
▪ الدوري أساسي قبل مواجهة الزامبي
▪ الزعفوري فوق صفيح ساخن من جديد وسخط الجماهير
▪ كل التبريرات غير مقبولة والخسارة من المغمور المتذيل
▪ نكانا وزيسكو اشرس من الاشانتي وينافسان الكبار في اجمل الأهداف
▪ الافريقي التونسي يتهم مازيمبي بتسمسم لاعبيه في مباراة الثمانية
▪ مازيمبي يصف الافريقي التونسي بالخاسرالأسوأ
▪ النجم الساحلي يتأهل رغم الخسارة لمواجهة الفائز من المريخ والمولودية
▪ الرجاء المغربي يودع رغم فوزه بهدف وقائد النجم يغيب في نصف النهائي للطرد
▪ الريال واتلتكو وصدام من نار لتضييق الخناق على برشلونة .

▪ امر طبيعي في كرة القدم ان يخسر فريق ، فالانتصارات ليست دائمة حتى لكبريات الفرق وفي معظم الدوريات ،
ولكن بالنسبة للهلال فان الامر يختلف ، كونك تكرر نفس الأخطاء والسيناريوهات ، ولا تستفيد من الأخطاء ،
هذا بخلاف طبعا المقارنات المعدومة بين فريق متصدر وآخر متذيل،
ليس متذيل فحسب بل انه لم يحقق اي فوز في الدوري ، وقبل هذا حذرنا منه ومن ملعبه واللعب عصرا ،
وقلنا حسنا والهلال يحول تمارينه للعصر ويلعب امام الرابطة عصرا لانه سيواجه خصمه الشرس نكانا في معقله عصرا ،
▪ خسر الهلال من الرابطة بهدفين لهدف
اسرع هدف في الممتاز وربما في تاريخ الهلال وفي عهد الزعفوري يدخل في شباك الهلال،،
المسجل للهدف صالح العجب
والمتسبب في الهدف اثنان لا ثالث لهما
حسين الجريف وهو يفشل في السيطرة والتحكم في كرة ملعوبة من بعيد ، يترك المهاجم يتدخل ويسيطر ويكشف المرمى ويسدد ،،،
والمتسبب الثاني الحارس جمعة جينارو ،،،
حتى ولو كان معذورا بحكم عدم مشاركاته ، فان الامر ليس بالصعوبة او الخطورة
الكرة لم تكن قوية لعبت بإتقان خلفه في اعلى الشباك ، خروج خاطيء وعدم مرونة
يحسسك بانه لأول مرة يقف كحارس مرمى ،،
▪والهدف الثاني فضيحة اخرى وكأنه أراد ان يستحم بالكرة الملعوبة من الطرف الأيمن من مسافة بعيدة ، أعادها للمهاجم وقال له ماذا تنتظر سجل ،،،
▪والخطأ خطأ فارس رغم تألقه وحيويته وطلعاته ، في النهاية الكرة لعبت من منطقته،،
▪وايضاً بعد الحارس يسأل متوسطي الدفاع في عدم مراقبة وملاحقة المهاجم سيف الذي تابع الكرة العائدة من الحارس وأدخلها الشباك ،،،
▪ده كله كوم والفرحة الهستيرية العارمة للاعب الهلال السابق حسين افول كوم ،،،
كان يعتقد انه سجل الهدف ،،،
وهل تفرح بهذا المستوى وكل اللاعبين في مثل هذه الحالات يحترمون فريقهم السابق ومشاعر جماهيرهم وهكذا ،،،
ام هو سخرية من الهلال على أساس شطبك ،،،
الفرق شاسع ركز مع فريقك المهدد باللعب على الهبوط واترك الهلال المتصدر في حاله ،،
▪خسارة يمكن ان نقول بأنها مجرد استهتار بالخصم ،،
ونتيجة اخطاء فردية
▪وهذا لا يمنع تحميل المدرب الجانب الأكبر منها لانه كرر نفس سيناريو الخسارة من السلاطين بالدفع بلاعبين بعيدين عن جو المباريات والمشاركات
▪وأسوأ لاعبين في المباراة
الحارس اول مرة يشارك في مباراة في الممتاز
وحسين الجريف عائد من مرض ،،،
وهناك خط الهجوم بكامله ظل في صيام ولم يفتح عليه باي هدف في فريق متذيل واستقبلت شباكه ما استقبلت من فرق اخرى ،هذا هو شلش يأخذ فرصته كاملة وهذا هو جيوفاني يبدأ منذ البداية ومستواه في تراجع مستمر حتى والفريق مكتمل، اما الشعلة فانه يلعب على طريقة غيب وتعال ، بعد هدفه في الاشانتي نام في العسل ،،،
ونتحدث عن خط الوسط ديارا اصبح حركة بلا فاعلية لا دافع ومنع الأهداف ولا هاجم وصنع او استفاد من الركنيات والكرات الثابتة وزيادة عدد المهاجمين
ولا نلوم ابوعاقلة العائد بعد طول غياب ويكفي انه سجل هدف تقليص الفارق بجهد فردي كبير ،،
اما بشة الصغير اصبح هو الاخر محلك سر ، اين تلك البدايات الجميلة والأهداف المنقذة ،،،
▪وبالتالي وبطريقة غير مباشرة تكون الادارة مشاركة في الهزيمة بتمسكها بالمعد البدني مدربا والفريق مقبل على عراك افريقي ،
كل الأسباب التى ذكرت في ظل الخسائر والتراجع ما عادت مهمة وكافية ،
مورينو البرتغالي الذي حقق كل البطولات المحلية والألقاب الأوربية مع الانتر والريال وشيلسي لم تشفع له عندما خسر المانيو وساءت النتائج ،
▪الهلال الذي كان يحسم الدوري من دون هزيمة وبتعادل او تعادلين اصبح يتعادل اكثر من مرة ويخسر بدل المرة مرتين ولم نصل بعد مرحلة النخبة ،
▪والهلال الذي يحسم البطولات حتى والفيفا يخصم منه ٦ نقاط ولا يستفيد خصمه اصبح يفقد ٦ نقاط بي مرحلة تمهيدية بخسارتين من فريقين من الولايات بالجوهرة الزرقاء المحصنة وللأسف الشديد ، الجوهرة التى استعصت على فرق عملاقة في القارة ،
▪ والحديث عن البدلاء او الصف الثاني او المرابطين يذكرنا الأسطوانة المشروخة كلما سافر الهلال خارج البلاد او للولايات بان هناك تمارين للفريق المرابط برفقة احد المدربين المتخلفين من السفر ،
والان وعمليا وضح بان كل هذا اكبر أكذوبة ،
▪ واحد من سبب تدهو مستوى هؤلاء او الحارس جينارو ، ان الهلال كان يجهز ويحضر لمباريات ودية للاعبين اللذين لا يشاركوا ونراها غابت تماماً في عهد الزعفوري ،
▪ مع غمرة الانتقادات الشديدة للهلال يجب الا ينسينا هذا جهد فريق الرابطة ومدربه كفاح والطريقة التى تفوقوا بها على الهلال ليس في مسالة الفوز وهز شباكه ولكن في منعه من الفوز وقفل كل المنافذ امام المهاجمين ،
مبروك للرابطة وحظ أفوز للهلال في قادم المواعيد ، وأبرزها طبعا مرحلة النخبة .

لحن الختام

▪ يتاهب الهلال للسفر لزامبيا وللأسف الشديد ان مجموعة الهزيمة بالامس ستكون حاضرة في البعثة المسافرة ،
وحتى التشكيلة فهي شبه أساسية والغائبين عنها
الحارس جمال سالم
السمؤال وايمانويل وبويا دفاعا
الشغيل وشيبوب وسطا
ومبومبو هجوما ،
اما البقية فستكمل التشكيلة والبعض الاخر سيكون بديلا وهناك تحسبات لإصابات وغيره ،
▪ قد يقول قائل بان النتيجة غير مهمة في ظل صدارة الهلال وتأهله للنخبة ، ولكن نقول بان الدوري أساسي ونتائج هذه المرحلة سيكون لها دورها في النخبة في حال التساوي في النقاط ، الاتحاد له حساباته هذه المرة حتى لا تفقد المنافسة طعمها او تلعبها فرق باستهتار ، راجعوا شروط البطولة جيدا ،
▪ الهلال وهو يخسر يضيف معنويات لخصمه الافريقي ،
والثنائي الزامبي اخطر وأشرس من الاشانتي لمن تابع مباراة الفريقين الاخيرة ويكفي ان هدف اللاعب رقم ٧ لازاروز كامبول من زيسكو في نكانا تصويبة صاروخية من خارج الصندوق اختير واحد من اجمل خمسة اهداف في الجولة الاولى للكونفدرالية ، وكان الكاف قد اختاراجمل اهداف الجولة الاولى وهي اهداف مهاجم الرينجرز وحسنية اغادير وقورماهيا المكتسح للزمالك ، وزيسكو و اي بي دي لواندا،
▪ وجد اتحاد الكرة نفسه مضطرا لتأجيل مباراتي الهلال ما بين لقائي نكانا وزيسكو ،
الاتحاد كان يؤمل في عودة الهلال ومنح لاعبي الهلال بالمنتخب فرصة على ان يتحمل الاتحاد نصف التكلفة ولكن وضح ان الامر صعبا وظروف الطيران واللعب ثم السفر مجددا ،
الامر ليس مجرد توفير او نحوه وانما تجهيز وإعداد وعدم إرهاق وتعود اكثر على الأجواء ،
▪ ابطال افريقيا اكثر سخونة ، ويبدو ان لعنة الهلال لاتزال تلاحق وتطارد الافريقي في الابطال ،
فبعد الفضيحة الكبرى والخسارة بالثمانية من مازيمبي وعلى نحو ما تميزت الجوهرة الرياضية ونقلت الخبر الكثير من المواقع والقروبات والصفحات وغيرها فان الافريقي اتهم مازيمبي بتسمم لاعبيه ،
وطبعا سخر مازيمبي وقرر شكوى الافريقي للكاف والفيفا وقال بان الافريقي هو الخاسر الأسوأ ، طبعا لتصرفه هذا وعدم تقبل الخسارة
وكان مازيمبي قد أكد ان الافريقي احضر معه طباخ خاص به وكذلك المياه والمواد الغذائية وحتى الفندق اختاره بنفسه ،
الان ترقب للجولة القادمة ستكون اخطر وحاسمة والفرق تدخل في مراحل متقدمة ،
▪ منظر شباك استاد المريخ كان سيئا ظهرت مهترئة وكرة الغربال والتى ليست بقوية تعبر ،
واضح تاثير الشمس عليها
تداركو الامر .

الحالة

▪ في كاس زايد للأندية الابطال تاهل النجم الساحلي التونسي لنصف النهائي المربع الذهبي رغم خسارته على ملعبه بهدف من الرجاء المغربي والذي استفاد من الشوط الاول من كرة مرتدة من الحارس ليسجل له ياجور ،
الرجاء لم يستفد من طرد قائد النجم عمار الجمل ليضيف هدفا ثانيا على الاقل يعادل النتيجة ، وكان قد خسر على ملعبه بهدفين نظيفين ،
– النجم الساحلي اول المتأهلين سيكون في انتظار الفائز من المريخ والمولودية ،
الغريب في الامر ان نجم النجم الساحلي ايهاب المساكني عقب المباراة سئل عن الفريق الذي يتمناه ، فقال المولودية ،وتبريره انهم جيران والأقرب !!
المباريات القادمة بالسبت وأهمها مباراة الحسم بين المريخ والمولودية ، بينما يستقبل الهلال السعودي ذهابا الاتحاد السكندري ، ويستقبل الوصل الامارتي ذهابا ايضا اهلي جدة ،
▪ في الدوري الاسباني اليوم صدام ريال مدريد واتلتيكو مدريد ، الفريقان خلف برشلونة والفارق ليس كبيرا لو فاز الريال او اتلتيكو وخسر البرشا سيكون الفارق ٣ او ٤ نقاط وهناك بخلاف هذه الجولة ١٥ أسبوع متبقي من بينها صدام الريال والبرشا أواخر هذا الشهر ،
الان من ٢٢ مباراة البرشا ٥٠ نقطة وتواجه هذا الاسبوع غداً الاحد بلباو
اتلتيكو ٤٤ نقطة والريال ٤٢ نقطة ،
▪ في انجلترا جولة جديدة وابرز الصدامات غداً الاحد بين مانشيستر سيتي وشيلسي ،
واليوم تلعب فرق ليفربول ومانشيستر يونايتد والارسنال .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك